موضوع تعبير عن الإنترنت للصف الرابع الابتدائي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٢ ، ١٧ يونيو ٢٠١٩
موضوع تعبير عن الإنترنت للصف الرابع الابتدائي

موضوع تعبير عن الإنترنت للصف الرابع الابتدائي

شيءٌ يفوق الخيال، كيف وهو اختراعٌ شَغَلَ عقول الكثيرين، فلا يوجد منزلٌ إلا وقد دخله، وهو يحتلُّ مساحة كبيرةً من حياتهم وتفكيرهم حتّى معظم علاقاتهم تكون من خلاله، منهم من يرى أنَّه أضاف شيئًا عظيمًا إلى الحياة، ومنهم من يرى أنَّها كانت أجمل بدونه وتتضارب الآراء ما بين مؤيدٍ ومعارضٍ لاختراع الإنترنت، ونظرًا لأهميته سيتحدث هذا المقال عن موضوع تعبير عن الإنترنت للصف الرابع الابتدائي.

لم يكن اختراع الإنترنت وليد فكرةٍ واحدة، بل هو عبارةٌ عن إسهامات بين عدة أشخاص، ولكنه يُنسب للمخترع ليونارد كلينروك بعد أن نشر بحثه بعنوان "تدفق المعلومات في شبكات الاتصالات الكبيرة"، ولقد كانت فكرة الإنترنت خاصَّةً نقلةً نوعيَّةً في عالم التكنولوجيا فيعدّ الآن أحد أهم متطلبات الحياة فله فوائد عديدة جدًّا منها: أن الشَّخص يستطيع تنزيل وقراءة العديد من الكتب من المكتبات الالكترونية ودون أيّ تكلفة مادية تذكر، أما قديمًا فكان من أراد القراءة في أيّ كتاب يَضطرّ إلى دفع ثمنه كاملًا حتَّى ولو كان يحتاج منه فقرة أو فقرتين، لقد سهَّل الإنترنت التَّعلم والتَّعليم؛ فهو مليءٌ بقنوات التَّعليم الذاتي سواءً للرسم أم الموسيقى أم الخطّ أم اللغات وما إلى ذلك الكثير.

وأسهم الإنترنت بشكلٍ إيجابيٍّ في تنشيط فكرة التَّعلم عن بُعد، فتجد الشخص جالسًا في بيته لا يُكلِّف نفسه عناء السفر بل يفتح حاسوبه الخاص ليتابع المحاضرة عن بُعدٍ وكأنَّه بين الجميع، إذ إنَّ اختصار المسافات كان من أهم ما يميِّزُ هذا الاختراع الفذَّ فيكون الشَّخص في آخر الأرض فيتكلَّم مع آخر في أولها دون أي صعوباتٍ ويستطيع أن يراه أيضًا، فالعمل عن طريق الإنترنت أصبح شائعًا في هذه الأوقات يجلس الرَّجل في بيته لا عناءَ ولا شمسًا حارقة ولا بَردًا قارسًا، فهو يعمل عن طريق هذا الاختراع العظيم، فقد كانت له إيجابيَّات عديدة لا تعدُّ ولا تُحصى.

ولكنَّه في النِّهاية كأيِّ اختراع له بعض السلبيات كما له من الإيجابيَّات فمن سلبيَّاته هو الإدمان عليه وعلى مواقع عدّة لا فائدة منها سوى قتل الوقت وتدمير الشخصية، فينتبه الشخص بعد عدّة ساعات وإذا به قد قضى ما يقارب نصف يومه أو أكثر دون فائدةٍ تُرجى، أو ربما حتى يقحم نفسه في مشكلاتٍ لا تعنيه، وبعضهم يرى أنَّه انتهك خصوصيَّة الكثيرين فلم تعد هناك حياةٌ خاصَّة بل كلُّه منشور على الإنترنت في متناول الجميع.

لقد كان هذا المقال بمثابة موضوع تعبير عن الإنترنت للصف الرابع الابتدائي لتوضيح إيجابياته وسلبياته، فالإنترنت كالسيف يجب على كل إنسانٍ الإمساك به من المنتصف، حتّى لا يقتل سعادتَه وأيّامه وحياتَه مع الآخرين.