مقتطفات شعرية للشاعرة ثريا قابل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٣ ، ٢ يونيو ٢٠٢١
مقتطفات شعرية للشاعرة ثريا قابل


قصيدة: النظرات الثكلى

وفي نظَراتكَ الثَّكلى
ألفُ لعنَة
ألفُ صَفعة
واحتِقار
كانَ فيها السِّحرُحُبًّا
كانَ فيها الشَّدوُ وَصلًا
يتَغنَّى بدَلالْ
كانَ..
واليومَ
ما غيرُ الحُطامِ ظلَّ لنا
من أمسِنا
ذاكَ الذي
حَفَلتْ سُويعاتُهُ
بأحلى غَرامْ
كمْ تغنَّى الحُلمُ فيهِ
والأماني
كم شَدَتْ للمَواعيدِ
الوَليدَة
ألفُ خَفقَة
في القُلوبِ العاشِقة
تتراكضُ قَبلَنا
والعُيونُ الوَالهة
عِشقًا
هيَ ذاتُ العُيونِ الَّتي
تَلعَنُ الحُبَّا
وتَصفَعُ الأَمسَا
وتُرسِلُ مِن عُلاها
اِحتِقارْ
يا لَعمري!
لَيتَهُ ما كانَ عُمرُ
لَيتهُ كانَ حُطامْ
في التُّرابِ
مثلَ حُبّي
ماتَ بالأمسِ وَليدًا
أو كقَلبي
دَفَنَتْهُ يَداي


قصيدة: يا حبيبي

يا حبيبي ويا حياتي ويا عيوني
آهِ لو أقدَر أوصِفلك شُعوري
واللي عمَّال يدور
جوَّا قلبي وفي ظُنوني
شِي كتير
وإنتَ حاسِسْ به ضَروري
يكفي إني فيكْ بفكَّر
كلّ ما له حبّي يكبر
إيش فيه أكثر من دا كلُّه؟
يا حبيبي إيش فيه أكثر؟
ما في أكثر
مو ضَروري إنِّي أقُولَّكْ
قَدِّ إيه إنتَ واحِشني
والغِيابْ مَهما يَطول بِكْ
عُمرُه ما يِبعِدَكْ عَنِّي
إنتَ في قَلبي شُعُورْ
طَيف مَحبَّة ما يِسِبْنِي
مَلَّى أيَّامي سُرورْ
فَرحَة تِحلَى بالتَّمَنِّي
يِكفِي إنّي فِيكْ بَفَكَّرْ
كلّ ما لُه حُبِّي يِكبَرْ
إيشْ فيه أَكثرْ
مِن دا كُلُّهْ
يا حَبيبي إيش فِيه أكثرْ
ما في أكثرْ
والكَلامْ كلُّ الكَلامْ
ما يعبِّر مَا يكفيني في هَواكْ
شِي غَريبْ هذا الغَرامْ
الِّلي عايشْ بِه معاكْ
شِي بيحلَى
شِي بيغلا
في كلّ شِي
شِي يصَحِّي الشُّوقْ
يخَلِّي النَّار ضَي
يِكفي إنِّي فِيكْ بفكَّرْ
كلّ ما لُه حبِّي يكبَرْ
إيش فِيه أَكثر
من دا كلّه؟
يا حبيبي إيش فيه أكثرْ؟
ما في أكثر[١]


قصيدة: من بعد مزح ولعب

من بَعد مَزح ولِعِب

أهو صار حُبَّك صحيح

وأصبحتْ مُغرَم عُيون

وأمسيت وقَلبي طَريح

وأخجَل إذا جات عِيني

صُدفة في عينَكْ وأصيرْ

مَربوك وحاير بأَمري

مِن فَرحي أبغى أطيرْ

تُوحَشني وأنتَ بجَنبي

وأشتاق إليكْ لو تِغيبْ

وأحسِد عليكْ حتَّى نَفسي

وأَخشى يَمسَّك غَريبْ

وأَخجلْ إذا جاتْ عيني

صُدفة في عينَكْ وأصيرْ

مَربوكْ وحايِر بأَمري

مِن فَرحي أبغى أَطير

وَأنا الّذي كنت أهرج

والكلّ حَولي سُكوتْ

صِرت أتْلام وأسْكُت

وأحسُب حساب كلّ صوت

وأخجَل إذا جات عيني

صُدفة في عينك وأصيرْ

مَربوك وحاير بِأمري

مِن فرحي أبغى أطيرْ

واللهِ يا أحلى عمري

في عُيوني ما لك مَثيل

تِساري الرُّوح وتِغلى

وتكون عَنها بَديل

وأخجَل إذا جات عيني

صُدفة فِي عينَكْ وأَصيرْ

مَربوك وحايِر في أَمري

مِن فَرحي أبغى أَطيرْ


قصيدة: سبحانه وقدروا عليك

سُبحانه وقدروا عليك

وخلُّوك تنسى أحبابَك

ولا بتسأل علينا خَلاصْ

قفَلت في وجهِنا بابَكْ

ولا عاد زلَّة أو طلَّة

يحقّ لكم، لنا الله

وسُبحانه وقدروا عليك

يا عيني حظِّنا تعبان

دا مهما نسوِّي ما بيبان

لو تحلف كتير أيمان

ما راح أصدِّق الحِلفان

نسيتنا وإحنا في جدَّة

ونسيت أيَّامنا الحلوة

ولا عاد زلَّة أو طلَّة

يحقّ لكم لنا الله

وسبحانه وقدروا عليك

سُبحانه وصرتوا كبار

وصار ينقال لكم أشعار

دا بُكرة تنزل الأسرار

صبرك دا الفلك دوار

نسيتنا وإحنا في جدة

نسيت أيَّامنا الحِلوة

و لا عاد زلَّة أو طلّة

يحقّ لكم لنا الله

وسُبحانه قدروا عليك


قصيدة: في جميلة بوحيرد

ألا إنْ عَمِيَتْ وغاصَ الضّياء

أنارتْ بلادي شموعَ البهاء

وعودٌ لأرضي لنفسي عزاء

وعزٌّ لقومي لعيني رِضاء

ألا إن عَمِيَتْ وشحَّ الرَّجاء

بضوءِ عيوني فإنَّ النساء

نسيمُ بلادي نقيُّ الصّفاء

حياةٌ لخُلدي لقهرِ الفَناء[٢]


قصيدة: يا شوق طير بيَّه

يا شوق طِير بيَّه ورُوح

مَع نِسمة بعبير الزُّهور

من جدَّة على نَجد الحِلوة

وصِّل لي لِحبيبي غِنوة

ورِسالة بالحبِّ تفوح

يا شُوق يا شُوق طير بِيَّه ورُوح

على بُعدُه والله ماني قادِرْ

وَلا عَارِف كيفْ بِدِّي أواصِلْ

يا غِيَابَه شوَّشت الخاطِرْ

وشَغَلْتُه بالوَضعْ الحَاصلْ

مِنْ جَدَّة على نَجدْ الحِلوِة

وَصِّلْ لي لَحبيبي غِنوَة

ورسَالة بالحُبّ تفُوح

يا شُوقْ يا شُوقْ طِير بيَّه ورُوح

سَلِّم لِي على ذَاكَ الغالي

اوِصفْ لُه أشوَاقي وحَالي

وقِلُّه اسْمَك بِيلالي

ومِتمَنِّي لو كان في بالي

مِن جَدَّة على نَجد الحِلوة

وَصِّل لي لَحبيبي غِنوة

ورِسالة بالحُبّ تفُوح

يا شوق يا شوق طير بيَّه ورُوح


قصيدة: بشويش عاتبي بشويش

ما تقول لي قَصدك إيه؟

تِهجِرني وتزعَلْ ليه؟

بِشويش عاتبي بِشويش

بشويش يا عيوني بشويش

يا بِعيد عَن عِيني في خَيالي

طِيفَكْ يشَاغلني ليَالي

تَعالَ لي وارحَمْ حالي

يا غَرامي يا أغلى أَمَاني

بشويش يا حبيبي وبِكفايَة

عَذابي وسُهدي وأسَايا

خلِّيني أتهَنَّا بِهَوَايا

يَا حَياتي وقلبي يا مناي


قصيدة: حسيت برعشة في كياني

حَسِّيتْ بِرَعشِة في كَيَاني

يُوم جات عِيني فِي عينيكْ

ما قِدرتْ أقوم مِن مَكاني

ما عِرفتْ أسَلِّم عَليكْ

قَرَّبِت منِّي ف ثَواني

لقيتني كلِّي ف إيديكْ


قصيدة: تمنيت من الله تبقى معي

تمنِّيتْ من الله تبقى مَعي
يا حَبيبي
تمنِّيت من الله يجعَلَكْ
حَظِّي ونَصيبي
وكأَنُّه ربِّي استَجابْ
من غير ما أَعمِلْ حِسابْ
طَلِّيتْ لقِيتَكْ مَعايا
حَقّقْ لي حِلمي ومُنَايا


قصيدة: واحشني زمانك

حطني جوَّا بِعيونَكْ
شُوف بِيَّا الدّنيا كيف
أحلى مِن شُوقي وجُنونَكْ
لمَّا جِيلكْ يوم ضِيف
والله واحِشني زَمانَكْ
حطني جوَّا بعُيونَكْ
شَوف بيَّا الدّنيا كيف
يا مُنى رُوحي وَقلبي
تِعِبت أداري في اشتِياقي
زَحمَة حُولي ومَنَّي لاقي
وقت وفُرصَة للتَّلاقي
والله واحِشني زَمانَكْ
حطني جوَّا بعُيونَك
شُوف بيَّا الدّنيا كِيف
وِدِّي أشيلَكْ وأسَافِرْ
وأتركْ العالم وأهاجر
حتى تعرف لَجلِ عِينَكْ
قدّ إيه أقدَرْ أخاطِر
والله واحشني زَمانَكْ
حطني جوَّا بعُيونَكْ
شوف بيَّا الدّنيا كيف


المراجع[+]

  1. أحمد الواصل، تغني الأرض: أرشيف النهضة وذاكرة الحداثة، صفحة 181. بتصرّف.
  2. زامري عارفين ومريم داود ، المرأة السعودية الشاعرة ودورها في النهضة الأدبية، صفحة 4. بتصرّف.