معلومات عن مدينة غوا الهندية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٩ ، ١٣ نوفمبر ٢٠١٩
معلومات عن مدينة غوا الهندية

مدينة غوا الهندية

تقع مدينة غوا الهندية على ساحل جنوب إقليم كونكان في غرب الهند، وتبعد حوالي 402 كم جنوب مدينة مومباي، حيث تبلغ مساحة غوا حوالي 1،429 ميلًا مربعًا، بينما كان تعداد سكان المدينة حوالي 1،343،998 في إحصاءات عام 2001، وقد كانت هذه المدينة ذات أعلى نسبة ممن يستطيعون القراءة والكتابة، حيث بلغت نسبتهم 82.3 % في عام 2003، كما تعد مدينة غوا واحدة من أكثر الوجهات السياحية شعبية للسياح المحليين والدوليين، ولقد بدأ اقتصاد المدينة بالازدهار منذ عام 1946، حيث تم اكتشاف خام الحديد والمنغنيز فيها، وفي ما يأتي سيتم الحديث عن مناخ مدينة غوا وعن اقتصادها وثقافتها وعن السياحة في مدينة غوا.[١]

مناخ مدينة غوا الهندية

قبل الحديث عن اقتصاد غوا وثقافتها وعن السياحة في مدينة غوا الهندية سيتم الحديث عن مناخها، إذ تتمتع مدينة غوا بمناخ موسمي استوائي حسب تصنيف كوبن، وباعتبارها منطقة استوائية تقع بالقرب من بحر العرب فهي ذات مناخ حار ورطب في غالبية أوقات العام، حيث يعد شهر مايو أكثر الأشهر حرارة، إذ تزيد درجة الحرارة فيه عن 35 درجة مئوية مصحوبة بنسبة عالية من الرطوبة، بينما يتميز الطقس في الفترة ما بين يونيو وسبتمبر بالرياح الموسمية الجنوبية الغربية، ومن أكتوبر إلى يناير تكون فترة ما بعد الرياح الموسمية، وأما الفترة الواقعة بين فبراير ومايو فهي ذات طقس معتدل، وعادةً ما يتساقط 90% من الأمطار السنوية خلال فترة الرياح الموسمية، حيث يصل متوسط سقوط الأمطار إلى 120 بوصة.[٢]

اقتصاد مدينة غوا الهندية

قبل البدء بالحديث عن الثقافة في مدينة غوا الهندية وعن السياحة فيها سيتم الحديث عن اقتصاد هذه المدينة، حيث تتمتع مدينة غوا الهندية بالعديد من القطاعات الاقتصادية التي ساهمت على نمو المدينة وازدهارها، وفي ما يأتي بعض القطاعات الاقتصادية في مدينة غوا:[٣]

الزراعة والغابات وصيد الأسماك

حيث تعد الزراعة أهم مصادر اقتصاد المدينة، وتشهر المدينة في زراعة كل من الأرز والفواكه وجوز الهند والبقول وغيرها العديد، بينما تشمل منتجات الغابات الرئيسة كلًا من خشب الساج والخيزران، وتمتلك مدينة غوا العديد من مصائد الأسماك النشطة على طول الساحل[٣].

المعادن

تعد مدينة غوا من المدن الغنية بالمعادن، وقد بدأ التعدين في هذه المدينة منذ منتصف القرن العشرين، كما يعد التعدين من أهم المصادر الاقتصادية للمدينة، ويعد كل من خام الحديد والمنغنيز والبوكسيت من أهم المعادن الرئيسة المنتجة في هذه المدينة[٣].

التصنيع

قامت الحكومة الهندية بتشجيع قطاع التصنيع في مدينة غوا منذ أواخر القرن العشرين، حيث قامت المدينة بتطوير العديد من المناطق الصناعية، وتعد كل من الأسمدة والكيماويات والأدوية ومنتجات الحديد والأعمال اليدوية التقليدية من أهم صناعات المدينة[٣].

وسائل النقل

حيث تتصل مدينة غوا بالهند والعالم عن طريق السكك الحديدية المختلفة بالإضافة إلى وسائل النقل البحرية والجوية، كما تضم مدينة غوا محطة حافلات كبيرة، وسكة حديد تمتد على طول الساحل الغربي للهند، إضافةً إلى ذلك تضم المدينة مطارًا دوليًا[٣].

الثقافة في مدينة غوا الهندية

تعد الثقافة في مدينة غوا مزيجًا من الثقافة الشرقية والغربية، ويعود ذلك لاستعمارها من قبل البرتغال لفترة دامت أكثر من 450 عامًا، كما تتميز مدينة غوا بالمهرجانات والاحتفالات المحلية المتنوعة، حيث تعمل هذه المهرجانات على جذب السياحة داخل المدينة، وفي ما يأتي بعض المجالات الثقافية السائدة في هذه المدينة:[٢]

  • الموسيقى والرقص:حيث تنتشر ثقافة الرقص والموسيقى في مدينة غوا، كما يقال بأنّ المواليد يولدون في هذه المدينة مع الموسيقى، وتستخدم مدينة غوا الآلات الموسيقية الغربية كالبيانو والقيثارات والكمان.
  • المسرح: حيث تتميز مدينة غوا بالعديد من فنون الأداء التقليدية، كما يعرض في المسارح دراما الرقص الشعبي ورقصات الأقنعة القديمة، كما يتم تقديم عروض تعكس انطباعات عن الحياة في العديد من المسارح.
  • الطعام: تشتهر مدينة غوا بمجموعة كبيرة من أطباق الأسماك، ويعد طبق الأرز مع الكاري والسمك هو الطبق الأكثر تفضيلًا، كما استمدت مدينة غوا العديد من الأطباق والوصفات الغذائية من المطبخ البرتغالي.
  • الهندسة المعمارية: تعد الهندسة المعمارية في غوا عبارة عن مزيج من أساليب عمارة البرتغال والدولة العثمانية، حيث تتميز المدينة بمنازلها والكنائس ذات الأسلوب المعماري البرتغالي، ويمكن رؤية هذا المزيج من الهندسة في البنية الحديثة لمعبد غوا.

السياحة في مدينة غوا الهندية

تشتهر مدينة غوا الهندية بشواطئها وأماكن العبادة فيها، حيث تعد السياحة من أكبر مقومات المدينة، كما تركز السياحة في غوا على المناطق الساحلية للمدينة، وعادةً ما يزور السياح الأجانب مدينة غوا خلال فصول الشتاء، بينما يشهد الصيف والفصول الموسمية غالبية الزيارة من قبل الهنود، وتحتوي هذه المدينة على العديد من مناطق الجذب السياحي كالمتاحف والكنائس وغيرها العديد، وفي ما يأتي سيتم الحديث عن بعض الأماكن السياحية في مدينة غوا:[٤]

الشواطئ

تمتد شواطئ مدينة غوا حوالي 125 كيلومتر على ساحلها، وتنقسم هذه الشواطئ إلى شواطئ جنوب غوا وشواطئ شمالها، وتشمل شواطئ غوا كلًا من؛ شاطئ كويريم، شاطئ أرامبول، شاطئ ماندريم بيتش، شاطئ كالانجوتي، شاطئ دونا بولا، شاطئ بوجمالو، شاطئ أوتوردا، شاطئ كاكوليم، شاطئ أجوندا، شاطئ كولا وغيرها العديد[٤].

محميات الحيوانات البرية

حيث تضم مدينة غوا عددًا من المحميات ذات التنوع الحيواني التي تضم كلًا من الثعالب والخنازير البرية والطيور المهاجرة وبعض أنواع الحيوانات المهددة بالانقراض وغيرها العديد من الحيوانات، وتعد كل من محمية بوندلا للحياة البرية ومحمية بهاجوان ماهافير الوطنية ومحمية سالم علي للطيور من أشهر محميات مدينة غوا[٤].

المتاحف

تضم مدينة غوا الهندية عددًا كبيرًا من المتاحف ذات الأهمية الثقافية والتاريخية، ومن أشهر هذه المتاحف؛ متحف غوا الحكومي، متحف الطيران البحري، المتحف الأثري للهند، متحف الفن المسيحي، وغيرها العديد من المتاحف[٤].

المراجع[+]

  1. "Goa", www.encyclopedia.com, Retrieved 11-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Goa", www.wikiwand.com, Retrieved 11-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "Goa", www.britannica.com, Retrieved 11-11-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "Tourism in Goa ", www.wikiwand.com, Retrieved 12-11-2019. Edited.