معلومات عن جسر ايواكوني

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٣٨ ، ٢٣ نوفمبر ٢٠١٩
معلومات عن جسر ايواكوني

الجسور

هي مجموعة من الأعمدة والأسطح المتينة المحمولة عليها، وذلك بهدف توفير الطرقات للسيارات والشاحنات والقطارات بين الجبال والأنهار، وبين المدن والدول القريبة لتكون حركتهم أسرع وأسهل توفيرًا للوقت ولتحسين التنمية الاقتصادية في البلاد، ويتم تصميم الجسور بشكل مميز جدًا لتحمل الزلازل والرياح ذات السرعات العالية، بحيث يتم بناء دعائم كبيرة جدًا وذات أوزان ضخمة، وتختلف الجسور من حيث التصميم والحجم وذلك نظرًا لتطور العالم والتكنلوجيا، ويتم أنجاز مشاريع الجسور من قبل مهندسين ومشرفين محترفين لتفادي أي خطأ قد يقع في التصميم أو خلال تنفيذ المشروع، وهنالك الكثير من الجسور حول العالم والتي تم بناؤها في السنوات الأخيرة، وسيتم التحدث في هذا المقال عن جسر ايواكوني.[١]

تاريخ الجسور

تاريخ الجسور وتطورها مليء بالتجارب الفاشلة والمحبطة، وأيضًا في المقابل هنالك العديد من الجسور القديمة التي لا تزال تستخدم إلى يومنا هذا. وقد تطور مفهوم تصميم الجسور عبر القرون حسب الحاجة لها ومدى متانتها وقوتها وصمودها في وجه الكوارث الطبيعية، حيث كان في العصور القديمة يقتصر مفهوم الجسور على الأخشاب المسطحة، والأحجار القوية والحبال المصنوعة من الأشجار والنباتات، بينما كانت تفتقر للكثير من المتانة والثبات.

ومع تقدم الزمن وظهور الحضارة الرومانية والحملات العسكرية الرومانية، ظهرت حاجة الرومان للجسور حيث تم استعداء الكثير من المهندسين والعلماء لبناء جسور كبيرة وعالية وقوية، لتتحمل مرور الجنود والخيول والعربات القديمة فوقها، وبعد سقوط الإمبراطورية الرومانية وبداية عصر النهضة تألق الكثير من المهندسين المميزين وتم بناء العديد من الجسور المتطورة والأكثر متانة عن العهد السابق، وكان من أشهر تصاميم الجسور التي ظهرت في العصور الوسطى جسور القوس، وأشهر الجسور التي تم بناؤها في أوروبا في ذلك العصر هو جسر لندن القديم، وبقيت الجسور في تطور مستمر، وكان هنالك الكثير من عمليات الترميم للجسور القديمة لتصبح أقوى وأكثر تحمل.[١]

وبقيت الجسور تصنع من الخشب والحجارة إلى عصر الثورة الصناعية، حيث تمّ البدء لأول مرة استخدام الحديد والمعادن في صناعة الجسور، وظهرت الكثير من التصاميم الجديدة التي أصبحت أكثر تعقيدًا وأمان من السابقة، وكان أول جسر حديدي تم بناؤه وهو جسر نهر سيفيرن في عام 1779م، وبعدها بدء ظهور العديد من مشاريع بناء الجسور لتسهيل الحركة والتجارة بين المدن وأنشأت أول جسور السكك الحديدة في إنجلترا وفي الولايات المتحدة، وظهرت لأول مرة تصميم الجسور ذات الأسلاك الحديدة في عام 1841م وظهرت الجسور المعلقة والطويلة والعالية جدًا عن الأرض وزاد تطور بناء الجسور مع تقدم العلم والتكنلوجيا لتوفر الأمن والسلامة للمسافرين وتوفر نقل البضائع بين المدن والدول. [١]

أشهر الجسور المقوسة في العالم

الجسر المقوس هو عبارة عن جسر مصمم ليتم حمله على دعامات عند كل طرف لاستيعاب الضغط، وهو على شكل قوس أو أكثر من قوس على حسب عدد الدعامات ومن أشهر جسور القوس في العالم:[٢]

  • جسر الشيطان: أحد جسور القوس الذي يتألف من قوس واحد ويقع في فرنسا على نهر تك تم بناؤه بين عام 1321م إلى عام 1341م ويبلغ ارتفاعه 73 قدم.
  • جسر الكانتارا: يمتد جسر كانتارا فوق نهر التاجوس في إسبانيا، وتم الانتهاء من تصميمه وبناؤه في عام 106م ويبلغ عرضها 8.6 متر وارتفاعه 45 متر وهو قاد على حمل 52 طن.
  • قناة سيغوفيا: وهي من الجسور الفريدة من نوعها في العالم، وتقع هذه القناة في سيغوفيا في إسبانيا، وهي من أكثر القنوات التي بقيت صامدة إلى يومنا هذا وتتألف من 167قوس معزز بأعمدة قوية ومتينة.
  • جسر ريالتو: أحد جسور القوس الإيطالية الذي يعد واحد من أقدم الجسور التي تم بناؤه على طول القناة الكبرى في البندقية، وتم بناء جسر ريالتو بين 1588م إلى 1591م وهو مخصص للمشاة فقط، حيث أنه لا يحتمل مرور السيارات وعربات النقل.

جسر ايواكوني

يعد جسر ايواكوني أحد جسور القوس المشهورة، وذات الطابع المعماري الجميل، وهو جسر خشبي تاريخي في مدينة ايواكوني في ياماغوتشي في اليابان، وهو عبارة عن خمسة أقواس خشبية متسلسلة مرتكزة على أربع دعامات حجرية قوية بالإضافة إلى رصيفين ممتدين في قاع النهر. ويبلغ طول جسر ايواكوني الكلي حوالي 175 متر مع عرض 5 أمتار، وجعل شكل الجسر وهيكله وزن الجسر كبير جدًا ولكن ضعيف أمام الفيضانات والزلازل، وذلك بسبب تأكل الحجارة المبني عليها الجسر، وتم استخدام العديد من المواد والخشب في بناء جسر ايوكواني، ولذلك تم أنشاء عوارض خشبية سميكة وتثبيتها وربطها ببعض من خلال روابط معدنية، وتم تغطية أجزاء جسر ايواكوني الخشبية بألواح نحاسية سميكة لتعطيه المزيد من المتانة، وهو من المعالم السياحية المتألقة ومناطق الجذب السياحي في اليابان، وخاصة في مهرجان تشيري حيث يقصدها آلاف السياح لتمتع بالمناظر الطبيعية والفن المعماري القديم.[٣]

تاريخ جسر ايواكوني

تم بناء العديد من الجسور الخشبية بعد اكتمال بناء قلعة ايواكوني عام 1608م، ولكن تم تدمير معظم الجسور بسبب الفيضانات قبل بناء جسر ايواكوني في عام 1673م، وعلى الرغم من تصميم جسر ايواكواني ليكون مقاوم للفيضانات، ولكن تم تدمير الجسر في العام الثاني بسبب الفيضانات، وإعادة تصميم الأرصفة الحجرية وجعلها أقوى، وإنشاء ضريبة مالية خاصة بالجسر للحفاظ عليه، وأصبحت صيانة الجسر بشكل دوري كل 20 عام حيث تجرى صيانة عامة للجسر، وبقي الجسر محافظ على حالته لمدة 276عام، وفي عام 1922م تم اعتبار جسر ايواكوني من الكنوز الوطنية، وفي عام 1950م تضرر الجسر بسبب إعصار كيجيا وتم أعادة بناء الجسر على غرار الجسر الأصلي، وفي عام 2004م تم استعادة كل أجزاء جسر ايواكوني كونه كنز وطني.[٣]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "bridge", britannica.com, Retrieved 21-11-2019. Edited.
  2. "Stunning Arch Bridges From Around The World", worldatlas.com, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Kintai Bridge", wikiwand.com, Retrieved 22-11-2019. Edited.