معلومات عن بيليه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٨ ، ١ أكتوبر ٢٠١٩
معلومات عن بيليه

من هو بيليه

هو إدسون أرانتيس دو ناسيمنتو والمعروف باسم بيليه من مواليد 1940 وهو لاعب كرة قدم برازيلي سابق لعب في مركز المهاجم ويعد واحدًا من أعظم اللاعبين في كل العصور، وفي عام 1999 تحصل بيليه على جائزة أفضل لاعب في التاريخ المقدمة من قبل الاتحاد الدولي لتاريخ وإحصائيات كرة القدم، كما كان بيليه أحد الفائزين بجائزة الفيفا للاعب القرن وتم انتخاب بيليه أيضًا كرياضي القرن من قبل اللجنة الأولمبية الدولية، وصنف اللاعب البرازيلي كأنجح هداف في الدوريات المحلية في تاريخ كرة القدم حيث سجل 650 هدفًا في 694 مباراة خاضها في الدوري، وفي الإجمال سجل بيليه 1281 هدفًا في 1363 مباراة، وسجل هذا الرقم في سجل غينيس للأرقام القياسية.[١]

بدايات بيليه الرياضية

ولد بيليه في 23 من أكتوبر عام 1940 في بلدة تريس كورايس التي تقع في جنوب ولاية ميناس جيرايس في البرازيل، وهو نجل لاعب نادي فلومينينسي البرازيلي دوندينهو، ونشأ بيليه في حي فقير في مدينة باورو التي تقع في ولاية ساو باولو البرازيلية، وكان يحصل على بعض المال في طفولته من خلال عمله كخادم في محلات الشاي، وأشرف والد بيليه على تعليمه أساسيات كرة القدم بواسطة كرة قدم مصنوعة من جوارب محشوة بورق الصحف ومربوط بالخيوط، بعدها لعب بيليه لعدة فرق من الهواة وقاد صغار نادي باورو الرياضي إلى بطولتين للشباب في ولاية ساو باولو، ثم لعب بيلية مع فريق كرة قدم داخلي يسمى رايدوم وكان جزءًا من مسابقة كرة القدم الداخلية الأولى في المنطقة وفاز مع فريقه بهذه البطولة والعديد من البطولات الأخرى.[٢]

مسيرة بيليه مع منتخب البرازيل

شارك بيليه بأول مباراة دولية له مع المنتخب البرازيلي في عام 1957 عندما كان يبلغ من العمر 16 عامًا ، وفي العام التالي لعب بيليه أول مباراة له في نهائيات كأس العالم في السويد، وكان مدرب المنتخب البرازيلي مترددًا في البداية حول مشاركة نجمه الشاب ولكن عندما وصل بيليه أخيرًا إلى الملعب كان له تأثير كبير في الملعب، كما قام بيليه بتسجيل هاتريك في الدور قبل النهائي ضد فرنسا وهدفين في المباراة النهائية التي فاز فيها المنتخب البرازيلي على السويد 5-2، وفي نهائيات كأس العالم 1962 أصيب بيليه بتمزق في الفخذ في المباراة الثانية واضطر إلى الخروج وعدم إكمال البطولة، ومع ذلك فازت البرازيل بثاني لقب لها في كأس العالم، وقد كان كأس العالم 1966 بمثابة الكارثة لكل من البرازيل وبيليه حيث خرج الفريق في الجولة الأولى وادى ذلك إلى تفكير بيليه في اعتزال اللعب الدولي، وبعد عودته في عام 1970 للمشاركة في بطولة كأس العالم تعاون مع النجمين الشابين جارزينيو وريفيلينو للحصول على اللقب الثالث للبرازيل، وأنهى بيليه مسيرته في كأس العالم بعد أن سجل 12 هدفًا في 14 مباراة.[٣]

إنجازات اللاعب بيليه

يعد لاعب كرة القدم البرازيلي بيليه أحد أعظم نجوم الرياضة وأكثرهم شهرة في عصره فبعد ظهوره للمرة الأولى في مسابقة بطولة كأس العالم في سن 18 عامًا أثار بيليه إعجاب الجماهير بذكائه في الميدان وقدرته العالية على توقع تحركات خصومه طوال فترة الستينيات والسبعينيات، كما وقاد بيليه فريقه الوطني مرارًا وتكرارًا للفوز في البطولات الدولية، وفي وقت من الأوقات عد بيليه أعلى رياضي مدفوع الأجر في العالم إلى أنهى مشواره الكروي في عام 1977 برصيد 1280 هدفًا مسجلًا بذلك رقمًا قياسيًا، وفي ما يأتي أهم الحقائق حول أسطورة كرة القدم بيليه:[٤]

  • جاءت تسمية الأسطورة البرازيلي باسم إديسون على اسم المخترع الأمريكي توماس إديسون.
  • فاز بيليه بثلاث كؤوس عالمية وبطولتين للأندية العالمية وتسع بطولات في ولاية ساو باولو.
  • سجل بيليه ما مجموعه 1283 هدفًا في دوري الدرجة الأولى بما في ذلك 77 هدفًا للبرازيل.
  • في سن 17 أصبح بيليه أصغر فائز في كأس العالم، كما قام بتسجيل هدفين في المباراة النهائية.
  • عين الأسطورة البرازيلي بيليه وزيرًا للرياضة في البرازيل بين عامي 1995-1998.
  • احتل الأسطورة البرازيلي المركز الخامس في قائمة هدافي كأس العالم برصيد 12 هدفًا.
  • منذ نيسان 1994 تزوج بيليه من عالمة النفس والمغنية الإنجيلية آسيرا ليموس سيكاساس.
  • لم تخسر البرازيل أي مباراة دولية شارك فيها الثنائي الأسطوري بيليه وغارينشيا معًا.
  • وقع بيليه مع نادي سانتوس في عمر 15 وسجل أربعة أهداف في أول مباراة له في الدوري.

جائزة لاعب القرن

حصل كل من الاسطورتين بيليه ودييغو مارادونا على جائزة لاعب القرن المقدمة من الاتحاد الدولي لكرة القدم، حيث حصل البرازيلي على المركز الأول من قبل قراء مجلة فيفا ولجنة الفيفا لكرة القدم، بينما تصدر الأرجنتيني الاستطلاع على موقع fifa.com، وكان مارادونا وبيليه لاعبين مختلفين تمامًا حيث كان بيليه المهاجم الذي كانت أرضه هي مربع الجزاء وهو اللاعب الذي سجل الكثير من الأهداف الممتعة وأصبح بعدها وزيرًا للرياضة، بينما يعد مارادونا اللاعب الأكثر اكتمالًا على الإطلاق فهو صانع الألعاب ومحرز الأهداف وهو رائع من الناحية الفنية، وقبل وقت طويل من إجراء تصويت الفيفا لأفضل لاعب في القرن ، كان الناس يسألون السؤال: من هو الأفضل بين الاثنين؟ هذا السؤال مستحيل الإجابة عنه حتى الآن لأن مقارنة بيليه ومارادونا صعبة للغاية، حيث لعب النجمين في عصور مختلفة تمامًا حيث كان إيقاع اللعبة والتكتيكات على أرض الملعب وتأثير وسائل الإعلام مختلف تمامًا، مع ذلك فهناك شيء واحد مؤكد أن كليهما رائعين، حيث كان لكلا اللاعبين بصماتهم التي لا مثيل لها على اللعبة العالمية، كما أسعد بيليه ومارادونا الملايين من مشجعي كرة القدم حول العالم.[٥]

المراجع[+]

  1. "Pelé", en.wikipedia.org, Retrieved 30-09-2019. Edited.
  2. "Pelé", www.wikiwand.com, Retrieved 30-09-2019. Edited.
  3. "Pelé", www.britannica.com, Retrieved 30-09-2019. Edited.
  4. "70 facts about brazil legend pele", www.goal.com, Retrieved 30-09-2019. Edited.
  5. "Pelé and Maradona - two very different number tens", www.fifa.com, Retrieved 30-09-2019. Edited.