معلومات عن الخفاش

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٣ ، ٢٤ فبراير ٢٠٢٠
معلومات عن الخفاش

مفهوم الثدييات

تعد الثدييات من أبرز أنواع الكائنات الحية في هذا الوجود، ومن أهم ما تتميز به وجود تنوع كبير في خصائصها وتراكيبها الوظيفية والتشريحيّة، وقد سميت الثدييات بهذا الاسم لأنها تحتوي على نوع خاص من الغدد التي تفرز الحليب بحيث يكون لدى إناثها القدرة على تغذية صغارها ذاتيًا منذ الولادة إلى فترة زمنية محددة، وهناك أكثر من 5000 نوعٍ من الثدييات حول العالم والتي يعد الإنسان من أهمها، ومن حيث الحجم فإن الحوت الأزرق يعد أضخم الثدييات الموجودة في كوكب الأرض، حيث يصل وزنه إلى 160 طنًا، وفي نفس الوقت هناك بعض أنواع الثدييات صغيرة الحجم وخفيفة الوزن مثل الخفاش، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن الخفاش.[١]

الخفاش

يعد الخفاش من الثدييات التي تعيش ضمن مستعمرات، وتتميز الخفافيش بقدرتها على الطيران بفضل وجود جناحين يتفاوت طولهما تبعًا لنوع الخفاش، كما تمتلك الخفافيش القدرة على تحديد الموقع بالاعتماد على صدى الصوت من خلال الموجات الصوتية التي تصدُر في المنطقة التي تعيش الخفافيش فيها، وهناك أكثر من 1200 نوع من الخفافيش التي تنتشر في أماكن مختلفة من العالم، ومن أهم دول العالم التي يعيش فيها الخفاش الولايات المتحدة الأمريكية ودولة المكسيك، وتختلف ألوان فراء الخفاش من نوع إلى آخر، كما يختلف ملمس فرائه وفقًا لنوعه، ومن أبرز عادات هذا النوع من الثدييات التعلق العمودي أو الجانبي وطيَّ الجناحين على الجسم.[٢]

ويزداد نشاط الخفافيش ليلًا، كما أنها تفضل البقاء في المناطق المظلمة مثل الكهوف، وقد تتجول بعض الوقت في النهار من أجل الحصول على الطعام، وقد تكيفت الخفافيش على الطيران على ارتفاعات عالية نسبيًا، فضلًا عن المناطق المفتوحة التي تفضلها الخفافيش للطيران، كما تتفاوت الخفافيش في قدرتها على الطيران بسرعة بسبب تركيبها التشريحي المختلف وأحجامها المتفاوتة من نوع إلى آخر، وقد تصل سرعة طيران الخفاش إلى ما يزيد عن 33 كيلومترًا في الساعة، كما أن هناك بعض أنواع الخفافيش التي تهاجر موسميًا من المناطق التي تعيش فيها إلى مناطق أخرى، حيث تبحث الخفافيش من خلال الهجرة على مناطق تحتوي على مناخ معتدل للعيش فيها.[٢]

أنواع الخفافيش

على الرغم من وجود أعداد كبيرة من الخفافيش التي تعيش في مناطق مختلفة في العالم وتختلف من حيث ألوانها وأحجامها ونمطها الغذائي، إلا أنّه يمكن تصنيف الخفافيش بشكل عام إلى نوعين رئيسين على النحو الآتي:[٣]

  • الخفافيش الكبيرة: يتميز هذا النوع من الخفافيش بحجمه الكبير نسبيًا، ووزنه الذي يصل إلى كيلوغرام واحد تقريبًا، أما الأماكن التي تنتشر فيها الخفافيش الكبيرة فهي بعض مناطق القارة الآسيوية والقارة الأفريقية، وتعتمد الخفافيش الكبيرة في نمطها الغذائي على الأزهار ورحيقها بالإضافة إلى الفاكهة.
  • الخفافيش الصغيرة: تتميز هذه الخفافيش بأنها أصغر حجمًا من الخفافيش الكبيرة، وهي النمط الشائع من الخفافيش الذي يعرفه أغلبية الناس، وتعتمد الخفافيش الصغيرة في نمطها الغذائي على الحشرات، وإلى هذا النوع تنتمي الخفافيش مصاصة الدماء التي تعيش في بعض مناطق أمريكا الشمالية والجنوبية وأمريكا الوسطى.

المراجع[+]

  1. "Mammalia", www.animaldiversity.org, Retrieved 23-02-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Bat", www.britannica.com, Retrieved 23-02-2020. Edited.
  3. "10 Fascinating Facts About Bats", www.thoughtco.com, Retrieved 23-02-2020. Edited.