معلومات عن التهاب الأعصاب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٩ ، ٩ يناير ٢٠٢٠
معلومات عن التهاب الأعصاب

الأعصاب

يعد الجهاز العصبي أحد أهم الأجهزة في جسم الإنسان، فهو المسؤول عن جميع الأمور التي يقوم بها الجسم، فهو يستقبل المعلومات ويرسلها لأعضاء الجسم للقيام بوظائفها، فعلى سبيل المثال يقوم بتنظيم ضربات القلب، كما ينظم عملية التنفس، وتنقسم الأعصاب إلى ثلاثة أنواع مختلفة، فالنوع الأول هو الأعصاب اللاارادية، وهي المسؤولة عن تنظيم الحركات اللاارادية، أو شبه اللاارادية مثل تنظيم دقات القلب، أو تنظيم درجة حرارة الجسم، أما النوع الثاني فهي الأعصاب الحركيّة، والتي بدورها تنظم حركة العضلات بالجسم، والنوع الثالث هو الأعصاب الحسيّة، وهي المسؤولة عن نقل السيالات العصبيّة من الجلد، والذي تترجم إلى شعور حسّي لاحقًا مثل الألم أو الحرارة، وفي هذا المقال سيتم التحدث عن التهاب الأعصاب.[١]

التهاب الأعصاب

يحدث التهاب الأعصاب نتيجة العدوى البكتيرية، أو الفايروسية، فهناك عدد من الفايروسات التي تؤدي إلى التهاب العصب ومنها، فايروس الكبد الوبائي نوع B، أو نوع C، أو فايروس الأيدز، أو نتيجة للأمراض المناعية،[٢] وتختلف الأعراض التي تظهر على الشخص باختلاف نوع العصب الذي حدث فيه الالتهاب، أو الضرر، فعلى سبيل المثال، إذا كان الضرر بأحد الأعصاب اللاارادية، فقد يعاني الشخص من جفاف بالعيون، أو الامساك، أو التعرق المفرط، أما إذا كان الضرر في الأعصاب الحركية، فيظهر على الشخص الضعف العام، أو ضمور في العضلات، أما إذا كان الالتهاب في الأعصاب الحسية، فقد يعاني الشخص من الألم، أو من الخدران، وقد يحدث التهاب الأعصاب في نوع واحد، أو في عدة أنواع في نفس الوقت.[١]

أسباب التهاب الأعصاب

هناك أسباب مختلفة لالتهاب الأعصاب، وقد تختلف الأعراض التي تظهر على الشخص باختلاف المسبب، كما تختلف طرق العلاج باختلاف المسبّب، وفي ما يأتي ذكر لبعض الأمراض التي قد تؤدي إلى التهاب الأعصاب:

  • الأمراض المناعية: قد تؤدي هذه الأمراض إلى ظهور الألم عند المريض، وتحدث نتيجة مهاجمة جهاز المناعة لأعضاء الجسم،[٣] مثل مرض التصلب اللويحي أو مرض الوهن العضلي الوبيل.[١]
  • السرطان: يتسبب السرطان بألم الأعصاب بطرق مختلفة، ففي بعض الحالات تضغط الكتلة السرطانية على العصب، أو تسبب نقص بمواد غذائية مهمة للعصب، أو قد ينتج التهاب العصب من الأدوية المستخدمة لعلاج السرطان.[١]
  • مرض السكري: يتسبب مرض السكري بالتهاب العصب في غالب المرضى، ويصيب ضرر بالأعصاب الحسية غالبًا، فيؤدي إلى ظهور أعراض مثل الخدران، أو شعور حرق بالأطراف.[١]
  • نقص التغذية: قد يسبب نقص التغذية فقر بفيتامين-ب، وخاصةً فييامين B12، وفيتامين B6، وفي بعض الأحيان ينتج النقص لفيتامين B من تناول المشروبات الكحولية بشكل كبير.[١]

علاج التهاب الأعصاب

يختلف العلاج باختلاف المسبّب، لذلك من المهم معرفة سبب التهاب العصب، ولكن يجب التذكر أن ضرر العصب قد يكون مزمن، وقد يزداد سوءًا مع الوقت، وفي ما يأتي بيان لطرق العلاج:[١]

  • علاج المسبّب: فإذا كان السبب مرض السكري فيجب تنظيم سكر الدم، وإذا كان الالتهاب نتيجة تناول دواء معين فيجب التحدث مع الطبيب لتغير الدواء إن أمكن، إذا كان بسبب نقص التغذية فيجب تحسين التغذية ونوعية الطعام.
  • الأدوية: قد يصرف الطبيب أدوية لعلاج الألم أو تنميل الأطراف، ومن هذه الأدوية، مسكنات الألم، أو أدوية الإكتئاب مثل الدولوكستين، أو كريم الكابساسين الموضعي.
  • العلاجات الأخرى: قد يلجأ الشخص إلى العلاج بالإبر الصينية، أو إلى تحفيز الأعصاب الكهربائي أو التنويم المغناطيسي.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ " Nerve Pain and Nerve Damage", www.webmd.com, Retrieved 08-01-2020. Edited.
  2. "Inflammatory Neuropathy", www.foundationforpn.org, Retrieved 08-01-2020. Edited.
  3. "What Are Autoimmune Disorders?", www.webmd.com, Retrieved 08-01-2020. Edited.