معلومات عامة عن زهرة Gloriosa

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٥١ ، ٢٠ فبراير ٢٠٢٠
معلومات عامة عن زهرة Gloriosa

الزنبقيات

الزنبقيات أو Liliaceae هي عائلة كبيرة من الأزهار معظمها تكون على شكل أعشاب مثل الزنبق والبصل وغيرها، تتميّز الزنبقيات بأوراقها الطويلة النابتة من الجذور، وبعض الزنبقيات يكون على شكل شجيرات أو أشجار، الأوراق جميعها تنبت من الجذور بشكلٍ متناوب، وتمتلك بعض الزنبقيات أزهارًا منتظمة على شكل جدلات من الشرائح تلتف حول محيط البتلة، وبعض أنواع هذه الزهور يحتوي على ستة من السداة ومبيضًا يحتوي على ثلاث خلايا للإثمار، وهناك حوالي 294 جنسًا من الزنبقيات تضم حوالي 4500 نوعًا من الأزهار تنمو في مختلف مناطق العالم، ومن الأمثلة عليها زهرة التوليب وزهرة الليلاس، وسيتم في هذا المقال تقديم معلوماتٍ عامة عن زهرة Gloriosa.[١]

زهرة Gloriosa

زهرة Gloriosa من النباتات الدرنية التي تعيش في قارتي أفريقيا وآسيا، وتُعرف هذه الزهرة باسم زنابق المجد أو زنابق اللهب، وهناك حوالي ستة أنواع منها تتميز بجمالها الفريد، ويصل طول هذه الزهرة إلى حوالي من 1 إلى 2.4 متر وقد تحتاج إلى جدار أو عريشه لتتسلقه، أوراقها ضيقة الشكل ولها أزهار متجعدة الشكل ومتعدّدة الألوان فقد تكون باللون الأحمر أو الأصفر أو الأرجواني تُشبه لهب النيران، تُزرع في الهواء الطلق أو في البيوت الزجاجية،[٢] ويمكن زراعتها في حديقة المنزل بكل سهولة، حيث تحتاج إلى تربةٍ خصبةٍ تعمل على تصريف المياه بشكلٍ مناسب وتتعرّض إلى أشعة الشمس بشكلٍ جزئي، ومن أفضل الأوقات لنجاح زراعة هذه الأزهار هو فصل الصيف في المناطق الباردة.[٣]

تُزرع هذه الزهرة كنوعٍ من أنواع نباتات الزينة في المناطق المعتدلة، ويمكن زراعتها في الهند وماليزيا وسيريلانكا وبورما، ويتم استخدام زهرة Gloriosa في العديد من الاستخدامات الطبية وصناعة الأدوية، فهو نبات طبي ذو قيمةٍ عاليةٍ، ويمكن استخدام جميع أجزائه في صناعة الأدوية الطبية الأصلية، حيث تُستخدم الأوراق لمعالجة القرحة وطرد المشيمة، وتُستخدم البذور لمعالجة الأمراض المرتبطة بالسرطان، ولكن بعض المجتمعات المحليّة تقوم باستغلال هذا النبات والمتاجرة فيه بهدف المردود المالي العالي مما جعل منها نباتات مهدّدة بالانقراض حيث تم تصنيفها كذلك من قبل المنظمة الدولية للمحافظة على الطبيعة.[٤]

زراعة زهرة Gloriosa والعناية بها

إنّ أفضل مكان لزراعة هذه الزهرة هو المكان الذي تصله أشعة الشمس حوالي ستة إلى ثمانية ساعات يوميًا بشكلٍ مباشر، كما يجب أن تكون خصوبة التربة مناسبة وفيها كمية من المواد العضوية التي تُساعد على نمو الزهرة بشكلٍ مناسب مثل الطحلب الخث والسماد، حيث يُساعد السماد على تهوية التربة وتحسين عملية تصريف مياه الري، ويجب العمل على تحضير التربة من خلال حراثتها لعمق يصل إلى 8 بوصات.[٣]

وإنّ أفضل وقت لزراعة هذه الزهرة هو فصل الربيع بعد انتهاء خطر الصقيع في فصل الشتاء وارتفاع درجة حرارة التربة، ويمكن زراعة الأزهار عن طريق الدرنات في حفرة يصل عمقها من 2 إلى 4 بوصات، مع ترك مسافة بين كل حفرة حتى تتمكّن النباتات من النمو بشكلٍ صحيح، ويجب المحافظة على رطوبة التربة بريّها باستمرار حتى تظهر البراعم في مدّة تتراوح ما بين أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، ويجب الحرص على وضع الأسمدة القابلة للذوبان في الماء لتوفير العناصر الغذائية اللازمة لنمو الزهرة بشكلٍ صحيٍّ وسليم.[٣]

المراجع[+]

  1. "liliaceae", www.encyclopedia.com, Retrieved 06-02-2020. Edited.
  2. "Gloriosa", www.britannica.com, Retrieved 06-02-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Gloriosa Lily Planting: Tips For Growing A Climbing Lily Plant", www.gardeningknowhow.com, Retrieved 06-02-2020. Edited.
  4. "FIRST RECORD OF CRITICAL ENDANGERED PLANT (Gloriosa superba L.) AT VERGE OF SAI RIVER, JAUNPUR, UTTAR PRADESH, INDIA", www.researchgate.net, Retrieved 06-02-2020. Edited.