مخاطر عملية شد البطن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٠١ ، ٢٤ أبريل ٢٠٢٠
مخاطر عملية شد البطن

عملية شد البطن

هي عبارة عن عمل جراحي في منطقة البطن يتم اللجوء إليه لإزالة جزء من الدّهون المتراكمة والجلد المترهّل، وهو إجراء جراحي ملائم للرجال والنساء كحدٍّ سواء، بشرط أن تكون حالتهم الصحيّة جيّدة، وعادةً ما يتم الخلط بين هذه العملية وعملية شفط الدّهون، حيث يوجد اختلاف بينهما، ولكن قد يقوم الطبيب الجرّاح بشفط الدّهون المتراكمة كجزء من عملية شد البطن، وقد تلجأ بعض النساء إلى هذه العملية بسبب تمدّد الجلد جرّاء الحمل المتكرّر، وتعدّ هذه العملية خيارًا ممتازًا لهنّ، بالإضافة لأولئك الأشخاص الذين يعانون من ترهّل الجلد الناتج عن خسارتهم لوزن كبير، ولكن بعد استشارة الطبيب وتقييم حالتهم الصحية بشكلٍ كامل، إذ تنطوي هذه العملية على مخاطر ومضاعفات محتملة كونها عملية جراحية يخضع فيها المريض للتخدير العام، وسيتم الحديث في هذا المقال عن مخاطر عملية شد البطن. [١]

مخاطر عملية شد البطن

يمكن أن تتسبّب عملية شدّ البطن بحدوث مخاطر عديدة، والتي تختلف من شخص لآخر، وبما أنّها عملية جراحيّة كاملة، فقد تنطوي على مخاطر العمليات الجراحية الكبيرة، كخطر النزيف والتعرّض للعدوى وردّ فعل الجسم السلبي للتخدير العام، بالإضافة إلى مخاطر عملية شد البطن الآتية: [٢]

  • تراكم السوائل تحت الجلد: يمكن أن تُسهم أنابيب التفجير التي يبقيها الطبيب بعد الجراحة في مكان العملية على تقليل خطر تراكم السوائل الزائدة، وقد يضطّر الطبيب لإزالة تلك السوائل باستخدام أدوات خاصّة لذلك.
  • ضعف التئام الجروح: قد لا يلتئم الجرح الناتج عن العملية بشكلٍ جيد، ومن ثمّ يبدأ بالانفصال، وقد يصف الطبيب المضادّات الحيوية أثناء العملية الجراحية وبعدها، خوفًا من حدوث عدوى لجرح العملية.
  • حدوث تندّبات: تكون الندبة الناتجة عن شق عملية شد البطن دائمة، ولكن يتم اختيار مكانها بحيث يمكن تغطيتها بالملابس الدّاخلية، وقد تكون الندبة كبيرة وواضحة، ويختلف شكلها وطولها من شخص لآخر.
  • تلف الأنسجة أو الوفاة: يمكن أن تتسبّب هذه العملية بتلف أنسجة الدّهون العميقة في منطقة البطن، ويعتمد ذلك على حجم الجلد المراد شدّه، وقد تلتئم الأنسجة من تلقاء نفسها، أو قد تتطلّب تدخّل جراحي آخر، وتزيد بعض العوامل من خطر تلف الأنسجة، كالتدخين، وقد تؤدّي هذه العملية في بعض الحالات إلى الوفاة.
  • لتغيّر في احساس الجلد: قد تتأثّر الأعصاب في منطقة البطن، ممّا قد يؤدّي إلى تغيّر الإحساس فيها، وقد يصل التأثير في حالات نادرة لمنطقة أعلى الفخذين، ومن المرجّح أن يشعر الشخص بالخدر أو التنميل في تلك المناطق، ويتناقص هذا الشعر تدريجيًا بعد عدّة شهور من العملية.

فوائد عملية شد البطن

بعد الحديث عن مخاطر عملية شد البطن، لا بدّ من معرفة فوائد أو أهداف هذا الإجراء الجراحي، والتي تتمثّل بإزالة الدّهون الزائدة من البطن وإصلاح عضلات البطن المترهّلة، وتنتهي العملية بالحصول على بطن أكثر صلابة وسلاسة، وغالبًا ما يلجأ الأشخاص لهذه العملية ليحصلوا على بطن ذو مظهر أفضل وأكثر جاذبية، وبالتالي سيشعرون بثقة أكبر حول مظهرهم، وهناك فوائد أخرى لشدّ البطن، فقد تكون هذه العملية مفيدة للأشخاص الذين يعانون من فتق في البطن، والذي يحدث عندما تندفع الأمعاء من خلال منطقة ضعيفة في عضلات البطن، ومفيدة أيضًا لأولئك الذين يعانون من طبقة متدلّية من الدهون، والتي ينتج عنها تدلّي للبطن، وقد تكون المنطقة أسفله مصدرًا للالتهابات الجلدية والحساسية. [٣]

فيديو عن مخاطر عملية شد البطن

في هذا الفيديو الذي تتحدث أخصائية جراحة التجميل وترميم الحروق الدكتورة سوزان البخيت عن مخاطر عملية شد البطن.[٤]

المراجع[+]

  1. "Tummy Tuck (Abdominoplasty)", www.medicinenet.com, Retrieved 2020-04-24. Edited.
  2. "Tummy tuck", www.mayoclinic.org, Retrieved 2020-04-24. Edited.
  3. "Benefits and Risks of a Tummy Tuck", www.healthgrades.com, Retrieved 2020-04-24. Edited.
  4. "مخاطر عملية شد البطن", youtube.com, Retrieved 19-10-2019.