ما هي المستكة

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٢٧ ، ١ يناير ٢٠٢٠
ما هي المستكة

المستكة

المستكة هي شجرة أو شجيرة دائمة الخضرة تنتمي لعائلة تسمى(Anacardiaceae) وتحتوي على مادة عطرية تسمى الرايتنج (Resin) والتي كان إنتاجها محصور بشكل كبير في جزيرة يونانية تسمى خيوس، ويعتبر الموطن الأصلي للمستكة هي منطقة البحر الأبيض المتوسط من سوريا إلى اسبانيا، كما أنها تنمو في المغرب والبرتغال وجزر الكناري، حيث يتم استخلاص المستكة من لحاء النبتة في شهر يونيو ويوليو وأغسطس عن طريق عمل خطوط طويلة أي بشكل رأسي في الفروع الرئيسية والجذعية، وتتواجد المستكة تجارياً على شكل حبيبات مدورة شفافة زجاجية وباهتة.[١]

فوائد المستكة

تتعدد فوائد المستكة واستخداماتها، فقد توضع بشكل مباشر على الجروح، كما أنها تستخدم في صناعة بعض الأغذية والمشروبات وإنتاج العلكة بالإضافة لاستخدامها كحشوات للأسنان، قد تكون الأدلة غير كافية لإثبات فعالية المستكة في بعض الإستخدامات، إلا أنها قد تكون فعالة بنسبة معينة في ما يلي:[٢]

  • طاردة للحشرات.
  • تحسين الدورة الدموية.
  • تخفف من آلآم العضلات.
  • تعالج بعض الأمراض المتعقلة بالتنفس.
  • حماية بطانة المعدة والأمعاء بسبب احتواءه على زيت عطري.
  • تساهم في علاج التهابات الناتجة عن البكتيريا والفطريات.
  • مضغ المستكة عن طريق الفم لمدة أربعة أسابيع يقلل من علامات مرض كراون.
  • علاج المشاكل الهضمية مثل عسر الهضم وقرحة المعدة وحرقتها وآلآم البطن العليا وآلآم المعدة.
  • مضغ علكة المستكة لأسبوعين يقلل من التهابات المعدة النتاتجة عن بكتيريا تسمى(Helicobacter pylori) لدى بعض الأشخاص وليس جميعهم، ولكن فعاليتها تكون عن طريق التخفيف من أعراض الالتهاب وليس القضاء الكامل والتام، وتعتبر أقل فعالية من بعض الأدوية مثل دواء بانتوبرازول، ودواء أموكسيسيلين، ودواء كلاريثروميسين.
  • التقليل من مشكلات التهاب اللثة عن طريق تفريش الاسنان بمعجون أسنان يحتوي على زيت المستكة لمدة اثني عشر أسبوع، والذي يقوم بدوره على التقليل من تراكم البلانك على الأسنان ويخفف من احمرار وتورم ونزيف اللثة.

أضرار المستكة

على الرغم من الفوائد المتعددة للمستكة وأنها تعتبر مادة آمنة إلا أنها قد تسبب بعض الأضرار خاصة في حالة تناول جرعات منها بكمية كبيرة ومفرطة، فمن الممكن أن تسبب علكة المستكة الحساسية لدى بعض الناس وليس جميعهم خاصة الناس التي تعاني من حساسية تجاه المكسرات، وذلك لأن المكسرات والمستكة تنتمي لنفس العائلة، وتظهر أعراض الحساسية على الأنف والفم وتسبب تورم الشفتين، كما أن هذه الحساسية قد تكون خطيرة وتستوجب العلاج وتعرف باسم الحساسية المفرطة والتي يؤدي عدم علاجها إلى الإصابة بصدمة أو غيبوبة أو فشل في القلب أو التنفس أو حتى الموت، يمكن لعلكة المستكة أن تسبب الطفح الجلدي أو عدم انتظام ضربات القلب وتسارعها أو قصور وضيق أثناء التنفس أو الدوخة والإغماء وتورمات في الحلق أو الوجه أو اللسان، كما قد تتفاعل المستكة مع بعض الأدوية وتجنباً لذلك من الأفضل استشارة الطبيب.[٣]

المراجع[+]

  1. "Mastic", www.britannica.com, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  2. "Mastic", www.medicinenet.com, Retrieved 28-12-2019. Edited.
  3. "The Health Benefits of Mastic Gum", www.verywellhealth.com, Retrieved 28-12-2019. Edited.