ما هي أنواع البشرة

ما هي أنواع البشرة
ما-هي-أنواع-البشرة/

طبقات الجلد

مم يتكون الجلد؟

يعتبر الجلد العضو الأكبر في الجسم، إذ يغطي مساحته كاملة، ويحميه من الجراثيم والملوثات، كما ويحافظ على حرارته، يتكون الجلد من ثلاث طبقات رئيسية؛ البشرة والأدمة والنسيج تحت الجلدي، يتحدد لون الجلد عن طريق صبغة تنتجها خلايا بطبقة البشرة تسمى صبغة الميلانين[١]، وباختلاف أنواع البشرة من شخص لآخر تختلف طرق العناية، فكل نوع له خصائص خاصة به تحتم طرق معينة للتعامل معها، وسيتم خلال هذا المقال ذكر كل ما يجب معرفته حول أنواع البشرةنص غليظ.


ما هي أنواع البشرة؟

نجد في الأسواق عادة الكثير من المنتجات التي تختلف في قوامها ومكوناتها تبعًا لأنواع البشرة المصنَّفة عالميًّا، وتراعي هذه المنتجات نوع كل بشرة وخصائصها وحساسية التعامل مع كل نوع، إذ إن اهمال هذا الموضوع يؤدي لظهور مشاكل في البشرة يمكن تفاديها باستخدام المنتج الذي يراعي ظروف كل بشرة، ومن أنواع البشرة ما يأتي[٢]:

  • البشرة العادية: غير دهنية كثيرًا ولا جافة، لا يوجد بها عيوب بارزة، حساسيتها ضمن الوضع الطبيعي وتكون المسامات غير ظاهرة كثيرًا والبشرة مشرقة.
  • البشرة المختلطة: وفيها تنقسم بشرة الوجه إلى مناطق، فمنطقة T-Zone والتي تشمل الجبهة والأنف والذقن تكون دهنية، بينما باقي الوجه يكون عاديّ، إضافة إلى كبر المسامات فيها مقارنةً بالبشرة العادية وأكثر لمعانًا، ونظرًا لذلك تكون البشرة المختلطة أكثر عرضة للرؤوس السوداء.
  • البشرة الجافة: تكون البشرة باهتة، مسامات غير مرئية وتظهر فيها التجاعيد بوضوح أكثر من غيرها، ويظهر الجفاف عليها بسهولة، إضافة إلى أنها قليلة المرونة وتظهر فيها البقع الحمراء عادة، خاصة مع ازدياد الجفاف.
  • البشرة الدهنية: تكون المسامات واسعة وواضحة، وتظهر الرؤوس السوداء بكثرة، واحتمالية ظهور حب الشَّباب أكثر من غيرها بسبب زيادة نسبة الزُّيوت فيها.


تحديد نوع البشرة

كيف يمكن تحديد نوع البشرة؟

يجهل بعض الناس كيفية تحديد نوع بشرتهم، لذلك قد يعاني بعضهم من مشاكل البشرة، فأغلب المنتجات يجب استخدامها تبعًا لنوع البشرة، لذا يجب اتباع الخطوات المناسبة لمعرفة نوعها، يوجد ثلاث طرق لتحديدها[٣]:

  • الاختبار اليومي: مراقبة البشرة من الصباح وحتى المساء، تكون البشرة الدهنية مليئة بالزيوت ولامعة، والبشرة المختلطة يزداد انتاج الزيوت في T-zone وباقي البشرة جافة، البشرة العادية تكون معتدلة في الاحمرار وانتاج الزُّيوت، أما الجافة تكون التجاعيد بارزة ومتقشرة، بينما البشرة الحساسة تكون في نهاية اليوم محمرة نظرًا لعوامل عديدة.
  • اختبار غسل الوجه: قد لا يفي الاختبار الأول بالغرض وذلك لما قد تتعرض له البشرة من ظروف جوية غير عادية تؤثر على صحة الاختبار، وفيه يتم غسل الوجه بغسول معتدل ومن ثم الانتظار نصف ساعة وبعدها ملاحظة كيف هي حال البشرة.
  • زيارة طبيب جلدية: يوجد لدى طبيب الجلدية طرق خاصة مثل تصوير البشرة وطبقات الجلد، فعندها يستطيع الطبيب تحديد نوع البشرة من خلال رؤية الغدد الدهنية وتركيز الأوعية الدموية ودرجة احمرار البشرة وفيما اذا كانت تعاني البشرة من مرض الورديَّة.


العناية بالبشرة

ما هو روتين العناية بالبشرة؟

نظرًا لتعدد أنواع البشرة فإن طرق العناية بالبشرة تتنوع أيضا بناء عليها، فمثلًا في البشرة الجافة نسعى للحفاظ على رطوبة البشرة حتى لا نزيد جفافها، أما بالبشرة الدهنية فيجب العمل على تقليل رطوبة البشرة والتحكم بكميات الزيوت التي تنتجها الغدد الدهنيَّة في البشرة[٤]، كما يجب مراعاة حساسية البشرة الحساسة , والظروف الجوية مثل الجفاف الشديد بسبب الحر وقلة شرب المياه أو المرضية مثل الإكزيما أو حتى تجميلية بسبب استخدام منتجات تحتوى على مواد تهيج البشرة ولا تناسبها أدت لتحسس البشرة[٥]، لذلك يوجد خطوط عريضة للعناية بالبشرة وتتضمن التالي:

  • جميع أنواع البشرة:
    • الحفاظ على درجة رطوبة البشرة بما يتوافق مع نوعها، وتغيير غطاء الوسادة مرة في الأسبوع على الأقل[٤].
    • استخدام واقي الشمس واسع الطيف لحماية البشرة من UVA وUVB[٢]، ووضعه على البشرة قبل الخروج بربع ساعة وبكمية وافية وتجديده بانتظام[٤].
    • الانتباه للمنتجات التجارية التي توضع على البشرة، وعدم تصديق الادعاءات التجارية عنها، والانتباه لمكونات المنتج جيدًا[٦].
    • الابتعاد عن التدخين وإزالة المواد التجميلية قبل النوم[٢].
  • البشرة الجافة:
    • الترطيب الدائم للبشرة بالكريمات والمراهم وخاصة بعد الاستحمام[٧]؛ لأن حرارة المياه عند الاستحمام تعمل على تبخر الماء وإزالة الزيوت من الجلد عمومًا والبشرة على وجه الخصوص وتعريضها للحكة والجفاف الشديدين[٨].
    • أخذ حمامات قصيرة دافئة والابتعاد عن الحمامات الطويلة الساخنة[٧].
    • الابتعاد عن المقشرات أثناء الاستحمام خاصة إن كانت البشرة جافة جدًا[٢].
  • البشرة الدهنيَّة:
    • غسل البشرة مرتين على الأقل في اليوم وبعد التَّعرق[٢].
    • الابتعاد عن العبث بالبثور وعدم محاولة إفراغ محتوياتها، واستخدام المنتجات التي يكتب عليها Noncomedogenic وتعني أن هذا المنتج لن يسد مسام البشرة، مما سيقلل ظهور البثور[٢].
    • تجنُّب تجفيف البشرة بالقماش والمناشف الخشنة؛ لما تسببه من احتكاك زائد يعمل على تحفيز انتاج الزيوت من الغدد الدهنيَّة[٩].


عادات وأغذية مفيدة للبشرة

ما هي أبرز الممارسات الصحية التي تفيد البشرة؟

تعتبر البشرة انعكاسًا حساسًا لعادات الشخص وما يتناوله، فالنوم بشكل كافٍ وتناول الأغذية الصحية من شأنها زيادة نضارة البشرة، فقلة النوم تعمل على زيادة هرمون cortisol الذي بدوره يؤدي لزيادة التوتر والالتهابات في الجلد عموما والبشرة على وجه الخصوص والعديد من أعضاء الجسم.[١٠]

أما عن الأغذية فهناك عدة أصناف تفيد البشرة وتعمل على إشراقها وابراز رونقها مثل الأسماك الدهنيَّة والتي تتضمن سمك السلمون وسمك الرنجة، تعد هذه الأسماك مصدرًا وافرًا لأوميجا3 وفيتامين E مما يجعلها غنية بمضادات الأكسدة والالتهاب ومصدر جيد للبروتينات، كما هو الحال في الأفوكادو الذي يحتوي على فيتامين E ومركبات أخرى تحمي البشرة من أشعة الشمس فوق البنفسجية والتي تزيد بدورها من التجاعيد.[١١]

إضافة للعديد من الأغذية التي من شأنها إفادة جميع أنواع البشرة كالجوز وبذور عباد الشمس وغيرهم[١١]، لذا ما يتم تناوله ينعكس على البشرة فيجب الانتباه لذلك، وشرب الحصة الكافية للمياه للوقاية من الجفاف مما يؤثر على الجسم وأنشطته[١٢].

المراجع[+]

  1. "The Skin (Human Anatomy): Picture, Definition, Function, and Skin Conditions", www.webmd.com, Retrieved 15-06-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح "?What’s Your Skin Type", www.webmd.com, Retrieved 16-06-2019. Edited.
  3. "The No BS Guide to Discovering Your Real Skin Type", www.healthline.com, Retrieved 17-06-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت "A Guide to Taking Care of Your Skin", www.healthline.com, Retrieved 16-06-2019. Edited.
  5. "?What Causes Sensitive Skin and How Can I Care for It", www.healthline.com, Retrieved 16-06-2019. Edited.
  6. "What you should know about choosing skincare products", www.health24.com, Retrieved 16-06-2019. Edited.
  7. ^ أ ب "Dry skin - self-care", www.medlineplus.gov, Retrieved 16-06-2019. Edited.
  8. "www.livestrong.com", www.livestrong.com, Retrieved 16-06-2019. Edited.
  9. "Top six home treatments for oily skin", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 16-06-2019. Edited.
  10. "6 Amazing Reasons to Sleep for Skin Health", www.everydayhealth.com, Retrieved 18-06-219. Edited.
  11. ^ أ ب "The 12 Best Foods for Healthy Skin", www.healthline.com, Retrieved 18-06-2019. Edited.
  12. "7 Science-Based Health Benefits of Drinking Enough Water", www.healthline.com, Retrieved 18-06-2019. Edited.

79121 مشاهدة