ما هو النهام العصبي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٢ ، ٢٤ ديسمبر ٢٠١٩
ما هو النهام العصبي

النهام العصبي

أو ما يُسمّى بالشره المرضي العصبي، وهو اضطراب مرضي يتمثّل بتناول الطعام بشكل غير طبيعيّ، وهو حالة خطيرة يمكن أن تهدّد الحياة، وتتميّز بشكلٍ عام بالشراهة في تناول الأطعمة ثم تطهير المعدة من تلك الأطعمة، ويمكن أن تحدث عمليّة التطهير من خلال القيام بالتقيّؤ القسري أو إجراء التمارين المفرطة أو تناول أدوية مسهّلة أو مدرّات البول، وغالبًا ما يكون الأشخاص المصابون بهذا المرض لديهم صورة جسم غير واقعية، ويكونون يعانون من هوس بشأن وزنهم وينتقدون أنفسهم، ويتمتّع الكثير منهم بالوزن الطبيعيّ أو حتى يعانون من زيادة الوزن، ممّا يجعل التشخيص أمرًا صعبًا، ويتطلّب العلاج متابعة من اخصّائي تغذية لمنع تفاقم الحالة، وسيتم الحديث فيما بعد عن أعراض وأسباب النهام العصبي.[١]

أعراض النهام العصبي

يتميّز اضطراب الطعام هذا بظهور العديد من الأعراض على الشخص، والتي تختلف شدّتها من حالة لأخرى، كما قد ينتج عنه العديد من المضاعفات المرضيّة إذا لم يتم علاجه بالطريقة الصحيحة، وفيما يأتي سيتم ذكر الأعراض المرتبطة بالنهام العصبي:[٢]

  • تناول الطعام بشكل لا يمكن السيطرة عليه، ويتبع ذلك عمليّة تطهير المعدة.
  • التقيّؤ أو إساءة استخدام المسهلات أو مدرّات البول، في محاولة من الشخص لانقاص وزنه.
  • الدخول إلى الحمّام بشكل متكرّر بعد وجبات الطعام.
  • ممارسة التمارين الرياضيّة الشديدة وبشكلٍ مفرط.
  • الانشغال والتفكير الدائم بوزن الجسم.
  • الإصابة بمشاكل في الأسنان.
  • الشعور بألم في الحلق.
  • الاكتئاب أو تقلّب المزاج.
  • الشعور بالخروج عن السيطرة.
  • تورّم الغدد في الرقبة والوجه.
  • حرقة المعدة وعسر الهضم والانتفاخ.
  • عدم انتظام الدورة الشهريّة.
  • الضعف والإرهاق وملاحظة بقع دم في العينين.

وبالإضافة إلى أعراض هذه الحالة المرضيّة السابقة فإنه إذا لم يتم علاج هذا المرض والتحكم بالأعراض فقد تتم ملاحظة حدوث مضاعفات مرضيّة شديدة الخطورة فيما بعد، كالمضاعفات الآتية:[٢]

  • تآكل مينا الأسنان بسبب التعرّض المتكرر لارتداد أحماض المعدة.
  • حدوث تجاويف في الأسنان.
  • حساسيّة الأسنان للأطعمة الساخنة أو الباردة.
  • تورّم الغدد اللعابية.
  • القرحة وحدوث تمزّق في المعدة والمريء.
  • اضطراب في وظيفة الإفراز الطبيعي للأمعاء.
  • جفاف الجسم.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • النوبة القلبية.
  • زيادة الغريزة الجنسية.
  • ارتفاع خطر السلوك الانتحاري.

أسباب النهام العصبي

لا يزال السبب الرئيس لهذا المرض غير معروفًا، وقد تلعب الكثير من العوامل دوراً في تطوّر اضطرابات الطعام، بما في ذلك العوامل الوراثيّة والبيولوجيّة وتقلّب العواطف والتوقّعات المجتمعيّة وغيرها، وتعدّ الإناث أكثر عرضةً للإصابة بالنهام العصبي من الذكور، وعادةً ما يبدأ هذا المرض في مراحل البلوغ المبكّر، ويوجد العديد من عوامل خطر تزيد من احتمالية إصابة الشخص به، وهي كالآتي:[٣]

  • العوامل البيولوجيّة: يكون الأشخاص الذين لديهم أقارب من الدرجة الأولى ومصابون باضطرابات الطعام المختلفة أكثر عرضةً للإصابة بالنهام أو الشره العصبي، كما تعدّ زيادة الوزن الطفل أو المراهق من عوامل الخطر أيضًا.
  • المشاكل النفسيّة والعاطفيّة: حيث تكون تلك المشاكل كالاكتئاب والقلق وتعاطي المخدّرات مرتبطة بالإصابة بالشره المرضي.
  • النظام الغذائي المتّبع: إذ إنّ الكثير من المصابين بهذا الاضطراب يقيّدون السعرات الحرارية بشدّة التي يتناولونها بين نوبات الشراهة، ممّا قد يؤدّي إلى الرغبة في تناول الطعام بشراهة أكبر ثمّ القيام بعملية التطهير.

المراجع[+]

  1. "What is bulimia nervosa?", www.healthline.com, Retrieved 24-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Bulimia Nervosa", www.webmd.com, Retrieved 24-12-2019. Edited.
  3. "Bulimia nervosa", www.mayoclinic.org, Retrieved 24-12-2010. Edited.