كيف أعقم ملابسي عند عودتي إلى المنزل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥١ ، ٢٣ مارس ٢٠٢٠
كيف أعقم ملابسي عند عودتي إلى المنزل

التعقيم

يمثل التعقيم إجراءً فعالًا لإزالة وقتل الكائنات الدقيقة أو تثبيط الفيروسات غير المرغوب فيها، والتي قد تنتقل من البيئة المحيطة في حال كانت ملوثة، وبشكل عام، فإن التعقيم يعد مصطلحًا عامًا يشير إلى اتخاذ أي إجراء مضاد للميكروبات، ويتم ذلك من خلال استخدام منتج يعرض خصائص في المختبر تستوفي معايير التعقيم أو التطهير، وغالبًا ما يشير اسم كل إجراء تعقيم إلى مجال التطبيق الخاص به؛ فعلى سبيل المثال، تعقيم الأجهزة الطبية، وتعقيم الأرضيات، وتعقيم اليدين، ويتم تصنيف مستويات التعقيم اعتمادًا على كمية ونوع القتل الجرثومي؛ ففي التعقيم المتوسط، ويتم قتل جميع الفطريات، والبكتيريا النباتية، والجراثيم الفطرية، وبعض الفيروسات غير الدهنية، وقد يطرح العديد من الأشخاص سؤال كيف أعقم ملابسي عند عودتي إلى المنزل؛ لشعورهم بالقلق حول الجراثيم أو الإصابة بالعدوى، وفي هذا المقال سيتم الإجابة عن هذا السؤال[١].

كيف أعقم ملابسي عند عودتي إلى المنزل

قبل إجابة سؤال كيف أعقم ملابسي عند عودتي إلى المنزل، ويجب معرفة أن الملابس قد تساهم في نشر الجراثيم؛ وذلك عندما يتم استخدامها من قبل أكثر من شخص واحد، وكذلك الأمر حين يتعامل شخص ما مع الغسيل المتسخ، حيث تنقل الجراثيم إلى يديه، إضافةً إلى أن الجراثيم تنتشر بين الملابس أثناء عملية الغسيل، ويكون جسم الإنسان في معظم الأحيان مصدر هذه الجراثيم، فتتواجد لدى كل انسان بكتيريا على سطح بشرته، وفي أنفه، وحتى في أمعائه، ورغم أن معظم هذه البكتيريا غالبًا ما يكون غير ضار، إلى أن بعضها يمكنه أن يسبب وينشر العدوى، وبشكل خاص في الأشخاص الذين يعانون من مشاكل جلدية أو جروح، ورغم أن غسل اليدين بانتظام قد يعد أكثر أهميةً من غسل الملابس في منع معظم العدوى، إلى أنه من الممكن أن يتم أيضًا التقاط الجراثيم من الملابس الخارجية، ومن الجدير بالذكر أن معظم الجراثيم يمكنها الصمود والبقاء نشطة لمدة على الأقمشة والملابس، لذا من المهم غسل الملابس وتعقيمها بشكل صحيح، واتباع التوصيات المتعلقة بذلك[٢].

تعقيم الملابس اليومية

تقلل عملية غسيل الملابس بالطريقة الاعتيادية من خطر انتقال الجراثيم وانتشارها، ولكن في بعض الحالات، يجب غسل الملابس في درجات حرارة أعلى من درجات الحرارة العادية، إلى جانب استخدام منتج مبيض ومعقم؛ وذلك لتقليل خطر انتشار الجراثيم إلى أقصى حد ممكن، وفي حال كان يرغب الشخص بغسل أغراض يومية خفيفة الاتساخ، والتي من غير المحتمل أن تسبب مرضًا معديًا، فإن الغسيل العادي باستخدام منظف يعد فعالًا جدًا في الحد من خطر انتقال أي عدوى، ومع ذلك، فهناك العديد من التوصيات والنصائح المتعلقة بتعقيم وغسل الملابس اليومية، والي يفضل اتباعها، ويذكر منها الآتي[٣]:

  • تفصل الملابس المتسخة بشدة تمامًا عن العناصر الأخرى حتى يحين موعد غسيلها، كما يتم غسلها بشكل منفصل كذلك.
  • تغسل الأشياء والملابس التي تعد عالية المخاطر؛ أي تحمل كميات كبيرة من الجراثيم، بشكل منفصل عن العناصر الأخرى.
  • غسل اليدين بشكل صحيح بعد التعامل مع الملابس غير المغسولة.

تعقيم الملابس عالية الخطورة

إذا كان من المحتمل أن تتسبب الأشياء التي يتم غسلها بالمرض؛ أي كانت عالية الخطورة، فيجب غسلها على 60 درجة مئوية باستخدام منتج مبيض ومعقم، ومن المحتمل أن تتسبب الملابس بالمرض إذا كان في المنزل فرد يعاني من أحد الأمراض المعدية، ودائمًا ما يجب إزالة أي أوساخ مرئية، كالقيء، أو البراز من الملابس قبل غسلها، وذلك من خلال التخلص منها في المرحاض، وإضافةً إلى أنه من المهم غسل الملابس شديدة الاتساخ المستخدمة في إعداد الطعام بشكل منفصل عن العناصر الأخرى، وللحماية من الإصابة بالعدوى، يمكن ارتداء القفازات عند التعامل مع الغسيل عالي الخطورة، إلى جانب غسل اليدين وتعقيمها دائمًا، وبشكل جيد بعد ذلك، ويذكر من أهم الملابس التي تشكل خطورةً عاليةً في نقل العدوى الآتي[٤]:

  • الملابس المتسخة بالقيء أو البراز، بما في ذلك الحفاضات القابلة لإعادة الاستخدام.
  • الملابس الرياضية، أو التي تستخدم أثناء ممارسة الرياضة.
  • الملابس المستخدمة في إعداد الطعام.
  • زي العاملين في مجال الرعاية الصحية.
  • المناشف، وخاصةً تلك التي يتم استخدامها بشكل مشترك.
  • الملابس التي يتم ارتداؤها فوق الجرح أو الجلد المصاب.
  • ملابس المزارعين، وخاصة خلال موسم ولادة الضأن.

نصائح عامة عند غسل الملابس

مع تفشي فيروس كورونا المستجد، أصبحت معرفة إجابة سؤال كيف أعقم ملابسي عند عودتي إلى المنزل، أمرًا أساسيًا بالنسبة للكثير من الأشخاص، وبشكل عام، ينصح العديد من الخبراء، كجزء من إجراءات الوقاية اليومية، بالقيام بتنظيف وتعقيم الأسطح والأشياء التي يتم لمسها بشكل متكرر؛ كالطاولات، ومفاتيح الإنارة، ومقابض الأبواب، ومقابض الخزائن، إلى جانب غسل وتعقيم الملابس بشكل صحيح، ولإجراء عملية التعقيم، ينصح بالتأكد من أن المبيض لم يتجاوز تاريخ انتهاء صلاحيته؛ حيث يكون التبييض المنزلي غير منتهي الصلاحية فعالًا ضد فيروس كورونا المستجد عند تخفيفه بشكل صحيح، ويتم ذلك بخلط 5 معالق كبيرة من المبيض؛ أي ما يعادل ثلث كوب، في كل جالون ماء، مع تذكر اتباع التعليمات الموجودة على الملصق، من التأكد من وجود تهوية جيدة أثناء استخدامه وغيرها، ووفقًا لمركز السيطرة على الأمراض والأوبئة والوقاية منها، يذكر من أهم النصائح العامة التي يجب اتباعها عند غسل الملابس[٥]:

  • ارتداء قفازات يمكن التخلص منها.
  • غسل اليدين بالماء والصابون بمجرد إزالة القفازات.
  • تجنب هز الغسيل المتسخ؛ فمن الممكن أن ينقل العدوى في حال كان غسيل شخص مصاب.
  • غسل الملابس وفقًا لتعليمات الشركة الصانعة.
  • استخدام أحر درجة مياه يمكن استخدامها أثناء عملية الغسيل.
  • تجفيف الملابس بشكل تام.
  • فصل الغسيل المتسخ الخاص بالمصاب بعناصر الآخرين بشكل تام.
  • من المهم تذكر تنظيف سلال الغسيل وتعقيمها بشكل جيد.

المراجع[+]

  1. "Disinfection", www.sciencedirect.com, Retrieved 2020-03-23. Edited.
  2. "Can clothes and towels spread germs?", www.nhs.uk, Retrieved 2020-03-23. Edited.
  3. "Disinfecting your home if someone is sick", www.cdc.gov, Retrieved 2020-03-23. Edited.
  4. "Disinfecting your home if someone is sick", www.cdc.gov, Retrieved 2020-03-23. Edited.
  5. "Disinfecting your home if someone is sick", www.cdc.gov, Retrieved 2020-03-23. Edited.