كيف يحافظ النوم على صحة الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٩ ، ٤ مارس ٢٠٢٠
كيف يحافظ النوم على صحة الأطفال

النوم

يمكن تعريف النوم بأنه دورة الراحة للجسد حيث يقدم للجسم الراحة ويساعده بتجديد الطاقة والصحة اللازمتين للقيام بالأعمال اليومية، وتُحفَز عمليةُ النومِ عن طريق مجموعة من الهرمونات، وخلال النوم تتباطئ دقات القلب ويقل التنفس وضغط الدم أمّا عن المدة التي يحتاجها الإنسان من النوم فتختلف من شخص لآخر وتختلف أيضًا حسب الفئة العمرية فيحتاج الأطفال والرضع بشكل عام لساعات نوم أكثر من البالغين وكبار السن، حيث أظهرت الدراسات أن البالغين يحتاجون من سبع إلى ثمانية ساعات يوميًا من النوم أما المراهقين فيحتاجون إلى تسع ساعات، والرضع يحتاجون إلى ستة عشر ساعة يوميًا، ويتراود إلى الذهن السؤال كيف يحافظ النوم على صحة الأطفال وهذا ما سوف يتم الإجابة عنه في هذا المقال.[١]

كيف يحافظ النوم على صحة الأطفال

لا تقل أهمية النوم عند الأطفال عن أهمية الطعام أو الشراب فهو يلعب دورًا كبيرًا ومهمًا في عمية نمو الطفل وصحته الجسدية والعقلية، ولمعرفة كيف يؤثر النوم على صحة الطفل يجب أن يتم التعرّف على العناصر الصحيّة للنوم وهي كالآتي:

  • أخذ عدد ساعات كافية من النوم حسب السن.
  • أن يكون النوم متواصل وغير متقطع.
  • أخذ العدد الكافي من القيلولات.
  • تنظيم النوم بمواعيد ثابتة.

أما عن سؤالنا كيف يحافظ النوم على صحة الأطفال فهنالك العديد من الإجابات، فالنوم يساعد الطفل على النمو والتطور بشكل صحي وسليم وكما يساعد الطفل أيضًا على الانتباه والتركيز لما يحدث حوله مما يقوي عملية تعلمه واكتسابه لمهارات الحياة المختلفة، ومن الجدير بالذكر أنه إذا أخذ الطفل عدد كافي من ساعات النوم وكان نومه متواصل وليس متقطع كما تم ذكره سابقًا فهذا يلعب دورًا محوريًا في عملية تطور الجهاز العصبي، وليس فقط النوم هو المهم بل القيلولة اليومية لها أهمية كبيرة في إعادة شحن طاقة الطفل وزيادة تركيزه وتعلمه وتطوره ولكن يجب أن تحدد موعد القيلولة بشكل دقيق ومنظم وغير عبثي،[٢]وخلال النوم يَفرز الجسم الهرمونات المختلفة التي تساهم في عملية النمو وتساعد على إعادة بناء الأنسجة ومعالجتها لذا من المهم جدًا الاهتمام بنوم الأطفال ومتابعتهم للحافظ على صحة الطفل على أكمل وجه.[٣]

نصائح لمساعدة الأطفال على النوم

إن صعوبة النوم لا تقتصر على الكبار فقط بل يعاني منها الأطفال أيضًا وعادة ما تتسبب بمشاكل للآباء، ومن الجدير بالذكر أن هنالك بعض النصائح والطرق التي تساعد الأطفال على النوم بدون مشاكل ومنها:

  • تحديد موعد محدد للنوم: ويجب الالتزام به وذلك لبرمجة الجسم للاعتياد على النوم عندما يحين الوقت المحدد.
  • تحديد موعد محدد للاستيقاظ: وهو أمر بديهي يكمل ما تم التحدّث عنه بالنقطة السابقة والالتزام به يساعد الطفل على برمجه يومه ونومه.
  • إنشاء روتين للنوم: كالاستحمام أو قراءة قصة قصيرة فهذا يساعد على تهيئة نفسية الطفل للنوم.
  • الابتعاد عن الأجهزة الإلكترونية: على الأقل قبل ساعتين من موعد النوم، وذلك بسبب أن الأشعة التي تخرج من التلفاز أو الهاتف النقال تعمل على تقليل إفراز هرمون الميلاتونين وهو مهم جدًا في دورة النوم.
  • التقليل من التوتر قبل النوم: وذلك عن طريق خلق البيئة اللازمة والمريحة للطفل عند النوم.[٤]

المراجع[+]

  1. "Medical Definition of Sleep", www.medicinenet.com,31-01-2020، Retrieved 31-01-2020. Edited.
  2. "Good, Sound Sleep for Your Child", www.webmd.com,31-01-2020، Retrieved 31-01-2020. Edited.
  3. "Children and Sleep", www.sleepfoundation.org,31-01-2020، Retrieved 31-01-2020. Edited.
  4. "10 Tips to Get Your Kids to Sleep", www.healthline.com,31-01-2020، Retrieved 31-01-2020. Edited.