كيف تعلم طفلك السلوك الحسن ؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٤ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
كيف تعلم طفلك السلوك الحسن ؟

السلوك الحسن

أن الأطفال بمثابة الورقة البيضاء، التي يمكن لك كتابة ما تشاء عليها، لذلك إحرص على تعليم طفلك أسس السلوك الحسن و اللبق مع الجميع، و لا تعتقد أن الأطفال سيكتسبون هذه المهارة عندما يكبرون، و هذا قد يكون صحيحا، و لكن تعلم أسلوب التصرف الصحيح سيجعل ذلك جزءا حقيقيا من شخصيته، و ليس تصنعا، و إليك بعض النصائح التي قد تساعدك في ذلك :-

كيف تعلم طفلك السلوك الحسن ؟

  • كن لأطفالك القدوة الحسنة، لأنه ليس من العدل أن تطلب منهم إحسان التصرف مع الأخرين إذا كنت لا تفعل ذلك.
  • ابدأ بطلب تنفيذ الأشياء بطريقة حسنة منذ عام الطفل الثاني، و لكن في عمر 4 - 5 سنوات لا تكتفي بطلب، بل قدم له تفسير لكل تصرف تطلب منه أدائه، و بين له الفرق بين تنفيذ هذا الشيء بطريقة حسنة و بين القيام به بطريقة سيئة، فمن حقه أن يفهم لماذا، بالإضافة إلى أن فهم المنطلق الذي يقوم من خلاله بهذه التصرفات يجعله أرسخ في شخصيته.
  • ابدأ ومنذ  سن مبكره باستخدام العبارات اللبقة مع الطفل، فمثلا من فضلك، لو سمحت، شكرا، و غيرها من الألفاظ المشابهة، فهذا سيجعله يقتبس منك هذه الكلمات في حال تعامله مع أي أحد الأن و في المستقبل.
  • الاهتمام باللغة التي تستخدمها أمام الطفل، كما حاول إبعاده عن الأماكن التي قد لا تسيطر على طبيعة الحديث فيها، مثل جلساتك مع أصدقائك.
  • عندما توجه طفلك للحديث مع الكبار، لتقديم شيء أو طلب شيء، فأعطه جمله كاملة مع اللقب، فلا تقل له أطلب من فلان جهاز التحكم، بل قل له أطلب من العم فلان جهاز التحكم، فذلك سيشعر الطفل بضرورة وضع الألقاب عند الحديث مع الكبار.
  • استعرض لطفلك التصرفات الحسنة و الاتكيت بشكل تلقائي في جميع المواقف، فمثلا انتقد تصرف خاطئ لطفل ، أو إثن على تصرف حسن لأخر خلال مشاهدتكما للتلفاز، و كذلك أثناء وجودكما في الأماكن العامة.
  • في حال قام الطفل بتصرف سيء، نبه في نفس اللحظة دون أن تلفت انتباه الأخرين، و لا تؤجل ذلك حتى تكونا بمفردكما بعد فتره من الزمن، لأن الطفل لن يأخذ الكلام على محمل الجد، كما أنه لن يركز بحفظ تصرفه أو الموقف الذي كان فيه لحظة أقدم عليه، يمكنك أنه تنبهه في نفس اللحظة، و أن تؤجل التفسير و توضيح الأسباب إلى وقت لاحق، لأن تنبيهك له سيجعله يسجل هذا الموقف في ذاكرته.
  • من خلال اللعب، من الممكن أن توصل للطفل ما تشاء من أداب التصرف، فمثلا تبادل الأدوار مع طفلك، و اجعله يلعب دور الأب أو العم أو المدرسة و قم أنت بدور الطفل، و من خلال هذا الدور تصرف بالآداب التي تريده أن يتصرف بها مع من هم أكبر سنا.
  • مدح الطفل، و تقديم الهدايا الرمزية له كلما أقدم على تصرف حسن، أو أمضى وقتا مع الأخرين دون أن يسئ التصرف، فأن المكافئة ستجعله يعتقد بأن التصرف الحسن فعل مرغوب به .