كلام عن الأب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٣ ، ١٥ سبتمبر ٢٠١٩
كلام عن الأب

الأب

أجمل كلام عن الأب هو ما يخرج من قلب ابن وابنة يحبّون أباهم حبًا كبيرًا، فالأب هو القلب الحاني والسند العظيم الذي تستند إليه كلّ العائلة وتشعر بالأمان بوجوده، والأب هو القلب الكبير الذي يحمل هموم أبنائه وبناته ولا يطمئن أبدًا إلا إذا رآهم أسعد الناس، والأب هو الحياة بأسمى معانيها، وهو الذي يُضحي براحته كي يرى أبناءه في المقدمة، وهو الذي يُعطي النصيحة الحقيقة لأبنائه وبناته ويعلّمهم فن الحياة، والأب رضاه مربوط برضا الله تعالى، فمن أراد أن يدخل الجنة فعليه أن يُرضي أباه ويبرّه ويُطيعه ما دام يأمره بالخير، فالأب هو أولى الناس بالرعاية والعناية بعد الأم، وهو السبب في وجود الأبناء وتفوقهم، وفي هذا المقال سيتم اختيار أجمل كلام عن الأب.

كلام عن الأب

يقول تعالى في محكم التزيل: {وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا}[١]، فالأب وصية الله تعالى للأبناء والبنات، ولاضاه مرتبطٌ برضى الأب والأم، فمن أراد أن يُرضي ربه فعليه أن يبرّ أباه، وهذه الوصية يجب عدم التفريط بها، ويكون الإحسان للأب في حياته وحتى بعد مماته، ويكون ذلك بتنفيذ وصيته وإنفاذ عهده والالتزام بصلة الرحم التي لا تُوصل إلا به، والثبات على على الخير والدعاء له في كل وقت، ومن أجمل ما قيل من كلام عن الأب ما يأتي:

  • ريشيليو: لا يغفو قلب الأب، إلا بعد أن تغفو جميع القلوب.
  • فريدريك نوفاليس: ليس هناك مكان ينام فيه الطفل بأمان مثل غرفة أبيه.
  • بوبليليوس سيروس: أَحِبَّ أَبَاكَ إذا كان منصفا ، وإذا لم يكن كذلك فتحمله.
  • يوربيدس: تعيس الابن الذي لا يحترم والديه.
  • الأب بريعو: أروع ما في الطبيعة قلب الأب.
  • جان جاك روسو: من لا يستطيع أن يقوم بواجب الأبوة لا يحق له أن يتزوج.
  • غوتة: الأب هو الشخص الوحيد الذي لا يحسد ابنه على موهبته.
  • كونفوشيوس: الأب يخفي أخطاء ابنه، والابن يخفي أخطاء أبيه.
  • ج. بلاديه: حين يعطي الأب ابنه يفرح الأب ووالابن معا، وحين يعطي الابن اباه يبكي الاثنان.
  • ميناندر: ليس أرق على السمع من كلام الأب يمدح ابنه.
  • سوفوكليس: ليس هناك فرح أعظم من فرح الابن بمجد أبيه، و لا أعظم من فرح الأب بنجاح ابنه.

شعر عن الأب

مهما قيلت في الأب من قصائد وأشعار، تظلّ الكلمات حائرة في وصفه، فالأب قطعة من الجنة، بل هو جنة تمشي على الأرض، وقد قال الشعراء القدماء والمعاصرين مئات القصائد التي تصف عطف الأب وحنانه وتضحياته، ومن بين هذه القصائد قصيدة للشاعر أحمد شوقي، وصف فيها رثاء والده المتوفي، وفيما يأتي بعضًا من أبيات هذه القصيدة، بالإضافة إلى أبيات لابن الرومي وأبي العلاء المعري:

  • أحمد شوقي:[٢]

سأَلوني: لِمَ لَمْ أَرْثِ أَبي؟

ورِثاءُ الأَبِ دَيْنٌ أَيُّ دَيْنْ

أَيُّها اللُّوّامُ، ما أَظلمَكم!

أينَ لي العقلُ الذي يسعد أينْ؟

يا أبي، ما أنتَ في ذا أولٌ

كلُّ نفس للمنايا فرضُ عَيْنْ

هلكَتْ قبلك ناسٌ وقرَى

ونَعى الناعون خيرَ الثقلين

غايةُ المرءِ وإن طالَ المدى

آخذٌ يأخذه بالأصغرين

وطبيبٌ يتولى عاجزًا

نافضًا من طبَّه خفيْ حنين

إنَّ للموتِ يدًا إن ضَرَبَتْ

أَوشكَتْ تصْدعُ شملَ الفَرْقَدَيْنْ
  • ابن الرومي:

وكم أبٍ علا بابنٍ ذرى شرفٍ

كما علتْ برسولِ اللّه عدنانُ
  • أبو العلاء المعري:

أَعْـطِ أَبَـاكَ النِّصْـفَ حَيًّـا وَمَيِّتًا

وَفَضِّـلْ عَلَيْـهِ مِنْ كَرَامَتِـهَا الأُمَّـا

أمثال عن الأب

الأب هو أعلم الناس بطبيعة أبنائه ومزاجهم، وهو أكثر من يعرف مداخل شخصياتهم، ويعرف نقاط قوّتهم فيركز عليها، ويتغاضى عن نقاط ضعفهم، والأب هو اليد الحانية التي تمسح تعب الأيام عن قلوب الأبناء والبنات، وهو الذي يجمع شمل الأسرة ويمنحها الاستقرار والأمان، وهو الذي لا يهمه مقدار التعب الذي يشعر به من ظروف الحياة والعمل، طالما أنّه يعمل لأجل أبنائه، لذلك سيظلّ الأب هو صمام الأمان لجميع أفراد الأسرة، وقد قيلت الكثير من الأمثال العربية والعالمية عن الأب، منها ما يأتي:

  • مثل روسي: الخبز هو أب و المياه هي أم.
  • مثل هندي: كل شيء يشترى ما عدا الأب والأم.
  • مثل إيطالي: الأم تحبّ بِرِقّة، والأب يحبّ بحكمة.
  • مثل هندي: نعرف قيمة الملح عندما نفقده، وقيمة الأب عندما يموت.

المراجع[+]

  1. سورة الأحقاف، آية: 15.
  2. "سأَلوني: لِمَ لَمْ أَرْثِ أَبي؟"، www.adab.com، اطّلع عليه بتاريخ 15-09-2019.