فوائد و أضرار نظارة النوم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٨ ، ٢٩ أبريل ٢٠٢٠
فوائد و أضرار نظارة النوم

نظارة النوم

نظارة النوم أو ما يطلق عليها باسم غطاء الوجه أو قناع النوم هي عبارة عن أداة يمكن ارتدائها على العيون عند الذهاب إلى النوم، ويساعد قناع النوم الناس الذين يعانون من صعوبة في النوم بسبب الحساسية للضوء بشكل كبير، وذلك لأن الظلام يعد من الأمور المهمة الي تساعد في الحصول على ساعات نوم مريحة وهادئة لأن الظلام يساعد الدماغ على إفراز مواد كيميائية تسمى بالميلاتونين والتي تساعد الشخص على النوم والبقاء في حالة نوم مريحة، ولذلك قد يلجأ بعض الناس إلى استخدام قناع النوم للحصول على نوعية نوم أفضل، ويجب اختيار قناع نوم جيد يناسب الوجه ويعمل على منع دخول الضوء بشكل جيد وذلك يعتمد على المكان الذي ينام به الشخص إذا كان يريد النوم في غرفة مغلقة ذات إضاءة خافتة أو على متن طائرة أو سيارة، ويجب أيضًا اختيار قناع يناسب وضعيات النوم التي يتخذها الشخص وذلك لكي لا يشعر الشخص بعدم الراحة أثناء النوم. [١]

فوائد نظارة النوم

وجدت العديد من الدراسات التي أجريت حول العالم عن فوائد قناع النوم ومدى تأثيره على نوعية نوم الشخص، فقد وجدت هذه الدراسات أن مستويات إفراز هرمون الميلاتونين المفرز من الغدة الصنوبرية والكورتيزول الليلي وهي الهرمونات التي تساعد الشخص على الدخول في نوم عميق ومريح قد ارتفعت عند الأشخاص الذين استخدموا قناع النوم عند الذهاب إلى السرير، ووجدت أيضًا هذه الدراسات أن استخدام هذه الأقنعة ساعد هؤلاء الأشخاص على الدخول في مرحلة حركة العين السريعة وهي أحد مراحل النوم بشكل أسرع، ويساعد الدخول في هذه المرحلة على النوم بشكل أعمق ويكون تأثير أي من المزعجات حول الشخص قليل عندما يكون الشخص قد دخل في هذه المرحلة من النوم، فلذلك ذكرت هذه الدراسات أن ارتداء أقنعة النوم وسدادات الأذن يساعد بشكل كبير على توازن الهرمونات داخل الجسم ومنها الهرمونات التي تساعد على الدخول في النوم المريح، وبالتالي ينصح الكثير من الأطباء الأشخاص الذين يعانون من الأرق أو صعوبة الدخول في النوم إلى استخدام هذه الطرق للحصول على نوم وراحة أكبر.[٢]

أضرار نظارة النوم

لقد وجدت بعض الدراسات أن استخدام غطاء النوم بشكل متكرر ويومي قد يعمل على منع حركة العين السريعة وهي تعد أحد المراحل أو الدورات المهمة للإنسان أثناء النوم، وتساعد هذه الدورة الإنسان بالانتقال من مرحلة النوم العميق إلى مرحلة أو دورة النوم الخفيف بشكل تدريجي وصحي، وارتداء قناع النوم بشكل يومي قد يؤدي إلى الانتقال بين هاتين المرحلتين بشكل مباشر ومن غير وجود مرحلة فاصلة بينهما والتسبب باضطرابات النوم، ولذلك ينصح الأطباء بعدم الاعتماد بشكل كلي ويومي على استخدام قناع النوم، واستخدامه فقط في حالات النوم خارج المنزل مثل النوم في المستشفيات والأماكن المزدحمة أو المزعجة ذات الأضواء القوية.[٣]

المراجع[+]

  1. "How to Sleep with an Eyemask on", www.wikihow.com, Retrieved 29-04-2020. Edited.
  2. "Earplugs and Eye Masks Help Promote Sleep", www.sleepfoundation.org, Retrieved 29-04-2020. Edited.
  3. "Effects of earplugs and eye masks on nocturnal sleep, melatonin and cortisol in a simulated intensive care unit environment", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 29-04-2020. Edited.