فوائد الصبار

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٨ ، ١٩ يناير ٢٠٢٠
فوائد الصبار

الصبار

يعد الصبار نوعًا من النباتات المزهرة التي تنتمي لعائلة Cactaceae والتي تحوي على أكثر من 2000 نوع من الصبّار وحوالي 175 جنسًا مختلفًا، يعود أصلها إلى معظم أنحاء أمريكا الشماليّة والجنوبيّة وكولومبيا وألبرتا والأرجنتين وتشيلي والمكسيك، تعيش بعض أنواع الصّبار في المناطق المداريّة وشبه الاستوائيّة، والبعض الآخر يعيش في المناطق الجافّة، تحتوي جميع أنواعها على شعرٍ نباتيٍّ يعرف بالأريزول وتحتوي أيضًا على أشواكٍ وشعيراتِ شائكةٍ تميّزها عن غيرها من النباتات، يتم استخدامها منذ العصور القديمة في الطّب التّقليدي لخصائصها المميزة، كما يتم استخدامها للزينة أو كعلف للمواشي، وفي هذا المقال سيتم التعرّف على أبرز فوائد الصبار الصحيّة.[١]

فوائد الصبار

تكمن فوائد الصبار الصحيّة بمحتواها الغني بالمواد المغذية كالفيتامينات والمعادن الضروريّة والألياف الغذائيّة، كما تعد مصدرًا غنيًّا بالمركبات العضويّة مثل؛ المواد الكيميائيّة النباتيّة والسكريّات التي تساهم في تعزيز صحّة الجسم وقوّته، وفي ما يأتي أهم فوائد الصبار الصحيّة التي يقدمها للجسم:[٢]

يعزز الهضم

يعد الصبّار مادّة غذائيّة ليفيّة أي تحتوي على كمياتٍ كبيرةٍ من الألياف الغذائيّة التي تعد ضروريّةً جدًّا لعمليّة الهضم، ويكمن دورها عن طريق تعزيز حركة الأمعاء وتسهيل مرورها عبر العضلات الملساء في الجهاز الهضمي، ومن ناحيةٍ أخرى يساهم الصبّار في تحفيز حركة الأمعاء التمعجيّة مما يؤدّي إلى تحريك الأمعاء على امتداد القناة الهضميّة وتقليل بعض الأعراض مثل؛ الإسهال والإمساك، بالإضافة إلى ذلك يعد وجود الألياف الزّائدة في الجسم يساهم في تقليل نسبة الكولسترول في الدّم وبالتّالي حماية القلب والحفاظ على صحّته، كما يحتوي الصّبار على مادّة صمغيّة ليفيّة تمنع تطور قرحة المعدة وتساهم في علاجها.[٢]

يعزز فقدان الوزن

يحتوي الصبّار على العديد من المركبات الغذائيّة التي تساهم في تعزيز فقدان الوزن كالألياف الغذائيّة التي تساعد على الشّعور بالشّبع والامتلاء ومنع إفراز هرمون يسمى الجريلين؛ وهو الهرمون المسؤول عن الجوع، ويعد منع إفرازه في الجسم يساهم في عدم الإفراط وتقليل كميّات الطّعام المتناولة، إضافةً إلى ذلك يعد الصّبار منخفضًا جدًّا بالدّهون المشبعة والكولسترول الضّار ويساعد على تعزيز التمثيل الغذائي وعمليات الأيض في الجسم، كما يساعد وجود فيتامين B 6 والريبوفلافين والثيامين على تسريع التمثيل الغذائي وزيادة حرق الدّهون وتحويل الطّعام المتناول إلى طاقة قابلة للاستخدام.[٢]

مضاد للالتهابات

تحتوي أوراق الصبّار على مضادات الأكسدة القويّة والتي يعد تضمينها في النّظام الغذائي المتناول يزيد من مستويات مضادات الأكسدة الموجودة في الجسم، ووفقًا لدراسةٍ تم نشرها عام 2006 في مجلّة Journal of Pharmacy and Pharmacology وجدت أنّ الصبار يمتلك نشاطًا قويًّا مضادًّا للالتهابات والأكسدة بسبب مستويات مركّب يسمى الكيرسيتين بيوفلافونويد العالية الموجودة فيه، يساهم هذا المركّب في التخلّص من الجذور الحرّة ومقاومتها مما يحمي خلايا الجسم من التلف والضّرر، بالإضافة إلى دوره في تقليل إنتاج الجذور الحرّة التي تسبب الالتهابات.[٣]

المراجع[+]

  1. "Cactus", www.britannica.com, Retrieved 13-01-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت "11 Impressive Benefits Of Nopales", www.organicfacts.net, Retrieved 13-01-2020. Edited.
  3. " Benefits of Cactus Leaf in the Diet", healthyeating.sfgate.com, Retrieved 13-01-2020. Edited.