فوائد الحجامة

فوائد الحجامة

فوائد الحجامة

ما تأثير الحجامة في موازنة الطاقة السلبيّة والإيجابيّة داخل جسم الإنسان؟ تُعد الحجامة من أنواع العلاج البديل، والتي يعود منشأها إلى الصين، حيث كان يتم وضع أكوب على الجلد لشفط الدم غير الصالح في الجسم، وكما يُعتقد قديمًا، فإنّ الحجامة تعمل على موازنة الطاقة في جسم الإنسان، الأمر الذي يؤدي إلى تشكّل فوائد عدّة،[١] أبرزها ما يأتي:


زيادة تدفق الدم

ما دور تدفق الدم بسبب الحجامة في المحافظة على هيئة الجلد؟ إنّ الحجامة تعمل على زيادة تدفق الدورة الدموية في المنطقة التي يتم فيها وضع الأكواب، حيث يسهم تدفق الدم في الآتي:[٢]

  • تخفيف توتر العضلات وتعزيز إصلاح الخلايا.
  • إزالة السموم العالقة.
  • التخلص من الدم العالق في مجاري الدم.


قد تسهم الحجامة في زيادة تدفق الدم في المنطقة التي يتم إجراؤها بها، مما ينتج عنه بعض الفوائد.


التقليل من الشعور بالألم

هل للحجامة دور في تخفيف الندب المؤلمة؟ قد ينتج الألم من مسببات عديدة، وتسهم الحجامة في تخفيف بعضها، حيث يتم استخدامها عادة لمعالجة الآلام المصاحبة لبعض الأمراض أو التخلص من الندب المؤلمة في العضلات، كما قد تسهم في تقليل التورم أو عقد العضلات،[٣] كما قد يكون لها دور في تقليل الألم الذي يصاحب منطقة أسفل الظهر.[٤]


كيف تساعد الحجامة في التخلص من ألم الرأس؟ لمعرفة ذلك اقرأ المقال الآتي: الحجامة لعلاج آلام الرأس


ماذا عن الألم المصاحب للشوكة العظمية؟ هل يوجد علاج للشوكة العظمية بالحجامة؟ وما رأي العلم؟


تعين الحجامة في تخفيف الألم الناتج عن بعض الأمراض.


التخلص من السموم في الجسم

كيف يمكن للحجامة أن تخرج السموم من الجسم؟ يُعتقد أنّ للحجامة دور في تقليل نسبة وجود السموم في جسم الإنسان،[٥] حيث يمكن الاستدلال بكميّة الأوساخ والسموم العالقة في الجسم، والتي يجب على الجهاز الليمفاوي داخل الجسم أن يزيلها بناءً على كميّة الدم التي تخرج عبر ممر الجلد إلى كوب الحجامة.[١]


يمكن أن تؤثر الحجامة على نسبة وجود السموم في الجسم، حيث تساعد الجهاز الليمفاوي في التخلص منها.


تعزيز جهاز المناعة

هل يمكن أن يكون للحجامة دور في تقليل الالتهابات؟ يرتبط تعزيز الجهاز المناعيّ بإزالة السموم والأوساخ من جهاز الدوران، وبما أنّ الحجامة تقوم بذلك، فمن المتوقع أن تعزز جهاز المناعة عن طريق الآتي:[٦]


  • قد تساعد في تعزيز الشفاء.
  • قد تحرك الدم والسائل الليمفاوي، بالتالي تقلل من أمراض الرئة مثل السعال المزمن والحساسية والربو.
  • قد تسهم في محاربة الالتهابات وتقللها.


فوائد الحجامة للرجال

هل من الممكن أن يكون هناك فوائد تقدمها الحجامة للرجال تحديدًا؟ يمكنك عزيزي القرائ معرفة الفوائد عن طريق قراءة المقالات الآتية:


الأمراض التي يعتقد أن للحجامة دور في تخفيفها

قد تسهم الحجامة في معالجة بعض الأمراض المزمنة أو الحادة، مثل سرطان الرحم، والتهاب حوائط المفصل في الكتف، وتصلب الرقبة أو التهاب الروماتويد، وينبغي مراعاة موضع وضع أكواب الحجامة باختلاف المرض الذي يُراد معالجته، ومن أبرز الأمراض التي يُعتقد أن للحجامة دور في تخفيفها ما يأتي:[٧]


فرط نشاط الغدة الدرقيّة

هل يكفي استخدام الحجامة لمعالجة فرط نشاط الغدة الدرقيّة؟ إنّ نشاط الدرقيّة يُعد من المشاكل التي تواجه الكثيرون، وقد اعتاد الأطباء على مواجهة هذا النشاط المفرط باستخدام اليود بكميّاتٍ أقل، وتتسم مشكلة فرط نشاط الدرقية بحدوث ما يأتي:[٧]

  • الشهيّة المفرطة.
  • فقدان الوزن.
  • جحوظ العين.
  • خفقان القلب وضيق الصدر.


يُعتقد أن للحجامة تأثير في تخفيف مشكلة نشاط الدرقيّة، لكن ينبغي استخدامها بالتزامن مع العلاج الدوائيّ.


قصور الغدة الدرقيّة

هل يوجد دور للحجامة في معالجة قصور الدرقيّة؟ على عكس فرط نشاط الدرقية، ينصح الأطباء هنا باستخدام اليود بكميات أكبر، وتتميز أعراض قصور الدرقية بانخفاض ضغط الدم وضعف العضلات وتغير في هيئة الجسم، يُعتقد أنّ للحجامة دور في التخفيف من مشكلة قصور الغدة الدرقيّة، وتبعًا لأعراضها المصاحبة يتم اختيار المكان الأفضل لوضع الأكواب، ويتم استخدام الحجامة بالتزامن مع العلاج الدوائيّ.[٧]


التهاب الأنف التحسسيّ

هل يمكن تطبيق الحجامة في أماكن أخرى غير الظهر؟ قد يُعاني مرضى التهاب الأنف التحسسيّ من حدوث حكة في الأنف واحمرار في العين مع نقص في حاسة الشم وحرقة في العين، لذلك ينصح الأطباء باتباع بعض الخطوات للتخفيف من أعراض الحساسيّة مثل:[٧]


  • ارتداء ملابس دافئة عند ملاحظة برودة في الطقس.
  • تجنب ملامسة مسببات الحساسية.
  • غسل الوجه بالماء البارد.
  • أداء التمارين الرياضيّة في الصباح الباكر.


من المتوقع أنّ للحجامة دور في تعزيز تخفيف أعراض التهاب الأنف التحسسي، حيث يتم تطبيقها بمواقع معينة على الجبين، مثل منطقة ما بين الحاجبين، ولمدة 5 - 10 دقائق.


أمراض عامة

هل للحجامة تأثير في إبطاء تطور مرض الزهايمر لدى كبار السن؟ من المتوقع أنّ لحركة الدم في الجسم تأثير في معالجة بعض الأمراض المختلفة داخل الجسم، ومن بعض هذه الأمراض ما يأتي:[٧]


  • سوء الهضم: تندرج تحت مشكلة سوء الهضم بعض الأعراض مثل الانتفاخ والألم، ويمكن أن يكون للحجامة دور في تخفيف مشكلةسوء الهضم.
  • التهاب المرارة: قد تساعد الحجامة في تخفيف أعراض التهاب المرارة، مثل اصفرار الجلد وارتفاع درجة الحرارة.
  • فقر الدم: من المتوقع أن يجد مرضى فقر الدم تأثيرًا بعد إجراء الحجامة للتخفيف من مشكلة فقر الدم، والتخفيف من أعراضها مثل عدم انتظام ضربات القلب وانحلال الدم.
  • مرض الزهايمر: قد تساعد حركة الدم الناتجة من الحجامة في إبطاء تطور مرض الزهايمر لدى كبار السن.


إنّ للحجامة تأثير متوقع في معالجة بعض الأمراض، مثل فرط نشاط الدرقية أو كسلها، أو مرض الزهايمر وغيرها من الأمراض.


هل صحيح أنه يمكن علاج الشلل الرعاش بالحجامة؟ اقرأ المقال الآتي لمعرفة الإجابة: علاج الشلل الرعاش بالحجامة: حقيقة أم خرافة قد تضرك؟


محاذير استخدام الحجامة

هل يمكن استخدام الأدوية المميعمة للدم قبل إجراء الحجامة؟ في العادة، لا يوجد محاذير كثيرة عند استخدام الحجامة، وقد لا يتأثر البعض الآخر ويستفيد من الفوائد المحتملة، حيث يقول طبيب التخدير في عيادة مايوكلينيك الدكتور مايكل جوينر: "لا يوجد دليل يقطع أو يؤكد تأثير الحجامة على بعض الأمراض، لكن أنصح بتجربتها ما لم يكن هناك محاذير يُتوقع الإصابة بها[٨]ومن هذه المحاذير ما يأتي:[١]


  • من المحتمل حدوث الغثيان والدوار والتعرق خلال أو بعد إجراء الحجامة.
  • قد يتهيّج الجلد حول منطقة حافة الكأس، كما قد يشعر البعض بحدوث حرقة في منطقة الشق.
  • يُحذّر من حدوث العدوى بسبب الخضوع للحجامة.
  • ينبغي تجنيب الأطفال دون سن 4 أعوام علاج الحجامة.
  • يجب الحذر عند إجراء الحجامة للنساء الحوامل أو أثناء الدورة الشهريّة، واختيار المكان الأنسب، والابتعاد عن منطقة أسفل الظهر أو البطن.
  • عند استخدام أدوية مميعة للدم كالأسبرين، ينبغي تجنب استخدام الحجامة.


هل تسبب الحجامة أعراض ما بعدها؟ لمعرفة ذلك اقرأ المقال الآتي: أعراض ما بعد الحجامة


هل تسبب الحجامة أضرارًا للنساء؟ لمعرفة ذلك يمكنك قراءة المقال الآتي: أضرار الحجامة للنساء


كما هو العلاج مع أي علاجات تقليدية أو كيميائيّة، يوجد بعض المحاذير التي ينبغي معرفتها وتجنبها قبل إجراء الحجامة.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "What is cupping?", www.healthline.com, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  2. "Cupping Therapy", www.medicinenet.com, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  3. "I tried cupping, and this is how it felt", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  4. "Cupping Therapy: Alternative Medicine for Pain, Immunity & Digestion", draxe.com, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  5. "Cupping Therapy", www.webmd.com, Retrieved 16/1/2021. Edited.
  6. "Cupping Therapy", medicinenet, Retrieved 17/1/2021. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث ج Wu Zhongchao, A Practical Guide to Cupping Therapy: A Natural Approach to Heal Through, Page 40. Edited.
  8. "Olympic Athletes and Cupping: Does It Work?", newsnetwork.mayoclinic.org, Retrieved 16/1/2021. Edited.