فوائد البرتقال للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٢ ، ١٩ ديسمبر ٢٠١٩
فوائد البرتقال للحامل

البرتقال

تنتمي ثمار البرتقال للحمضيات، وهي من أكثر الفواكه شعبية في العالم، بدأت زراعته منذ آلاف السنين في شرق آسيا، حيث يُزرع في معظم المناطق الدافئة في العالم، ومن المعروف بإمكانية استهلاكه طازجًا أو كعصير -علمًا بأن الاستهلاك الطازج هو الأفضل لمحتواه الجيد من الألياف والأقل بالسكر-، وذلك للحصول على فوائده الصحية المتمثلة بتقليل الإصابة بأمراض القلب وتشكل حصى الكلى، فهو يوفر مجموعة من العناصر الغذائية الضرورية، أهما الفيتامينات كفيتامين C وفيتامين B1 إضافة للفولات ومضادات الأكسدة، وسيتم في هذا المقال مناقشة فوائد البرتقال للحامل والتعريج على قيمته الغذائية.[١]

القيمة الغذائية للبرتقال

وقبل الانتقال لمناقشة فوائد البرتقال للحامل، يجدر التنويه إلى قيمته الغذائية، توفر ثماره متوسطة الحجم حوالي 60 سعرة حرارية و15 غرام من الكربوهيدرات وكمية بسيطة من البروتين، كما إنها تغطي حوالي 95% من الاحتياجات اليومية من فيتامين C، ومن ناحية أخرى يوفر مستويات جيدة من الألياف وفيتامين B والفولات والبوتاسيوم والفلافونويدات، علمًا بأن 100 غرام منه يوفر العناصر الغذائية الموضحة فيما يأتي:[٢]

العناصر الغذائية القيمة الغذائية
الماء 86.75 غرام
السعرات الحرارية 47 سعر حراري
البروتين 0.94 غرام
الدهون 0.12 غرام
الكربوهيدرات 11.75 غرام
الألياف 2.4 غرام
الكالسيوم 40 مليغرام
الحديد 0.1 مليغرام
المغنيسيوم 10 مليغرام
الفسفور 14 مليغرام
البوتاسيوم 181 مليغرام
الزنك 0.07 مليغرام
فيتامين C 53.2 مليغرام
فيتامين B1 0.09 مليغرام
فيتامين B2 0.04 مليغرام
فيتامين B3 0.28 مليغرام
فيتامين B6 0.06 مليغرام

فوائد البرتقال للحامل

يعد تناول البرتقال آمنًا للحامل طالما كان استهلاكه باعتدال، وتكمن فوائد البرتقال للحامل بمحتواه الجيد من فيتامين C والفولات والكالسيوم والبوتاسيوم الضرورية أثناء الحمل، لكن الإفراط في ذلك قد يترك آثارًا جانبية، تتمثل بالحصول على كمية كبيرة من الألياف التي تؤثر سلبيًا في الهضم كالإسهال وتشنجات في البطن، ومن ناحية أخرى يزيد استهلاكه المفرط إلى جانب الحصول على باقي مصادر فيتامين C من مشاكل الحموضة، أما فوائد البرتقال للحامل فهي كما يأتي:[٣]

  • يحسن وظائف جهاز المناعة: تعد الحامل عرضة للإصابة بالحساسية أو الأمراض التي تنتقل عن طريق الغذاء، لكن محتوى البرتقال من الأنثوسيانين والبوليفينولات وفلافانونات الحمضيات وأحماض الهيدروكسينامك hydroxycinnamic acids، يدعم خصائصه التي تساعد على الشفاء، كما أن فيتامين C يساعد على امتصاص الحديد، الذي يُسهم في تكوين العظام والأوعية الدموية والغضاريف والأنسجة.
  • يعزز تطور الدماغ: تتضاعف حاجة الحامل من 5-10 مرات من الفولات، الذي يقلل من إصابة الأجنة بعيوب الأنبوب العصبي، ويطور أدمغتهم وخلاياهم وأنسجتهم الدموية، إلى جانب تحسين أوزانهم عند الولادة.
  • يقلل الإصابة بالإمساك: يسهل محتواه من الألياف حركة الأمعاء ويقلل من الإصابة بالإمساك، إضافة لدوره في تنظيم كل من ضغط الدم ومستويات الكوليسترول والسكر في الدم.
  • يحافظ على صحة الجهاز التنفسي: يوفر كمية كبير من الكاروتين الذي يحافظ على تنفس سليم خلال فترة الحمل وبعدها.
  • يضبط ضغط الدم: تصب فوائد البرتقال للحامل أيضًا في التقليل من فرصة ارتفاع ضغط الدم، وذلك لمحتواه الجيد من البوتاسيوم الذي يساعد على ضبط ضغط الدم.
  • يرطب الجسم: يحافظ على مستويات السوائل في الجسم، وذلك لكونه مصدر جيد للصوديوم والبوتاسيوم.
  • يقلل تشكل حصى الكلى: يزيد من إفراز حمض الستريك، وذلك بزيادة الرقم الهيدروجيني للبول -ليصبح أقل حامضية-، وبالتالي تقليل فرصة تشكل حصى الكلى.
  • يحافظ على صحة الجلد: يحافظ محتواه من مضادات الأكسدة على رطوبة الجلد، ويساعد على التخلص من حب الشباب.

المراجع[+]

  1. "Oranges 101: Nutrition Facts and Health Benefits", www.healthline.com, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  2. "9 Best Benefits Of Oranges & Nutrition Facts", www.organicfacts.net, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  3. "Is It Safe To Eat Oranges During Pregnancy?", www.momjunction.com, Retrieved 17-12-2019. Edited.