فلونيترازيبام: الاستطبابات، الآثار الجانبية والجرعة الآمنة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٤ ، ٢٩ يوليو ٢٠٢٠
فلونيترازيبام: الاستطبابات، الآثار الجانبية والجرعة الآمنة

دواء فلونيترازيبام

دواء فلونيترازيبام أو كما يسمى بدواء الإغتصاب هو عبارة عن دواء يمكن أن يسبب فقدان في الذاكرة أو نسيان لبعض الأحداث السابقة التي تم التعرض لها، حيث يقوم بعض الأشخاص المنحرفين باستخدام هذا الدواء في حالات الاغتصاب، وله تأثير مثبط على جهاز الأعصاب المركزي ويستخدم للتهدئة، إرخاء العضلات وحتى للتنويم، وإن هذا الدواء يؤثر على سلوك الشخص الذي يتناوله، مما يجعل سلوكه عنيفًا، وتسيطر على هذا الدواء إدارة مكافحة المخدرات، وتجدر الإشارة إلى أن هذا الدواء لم يتم اعتماده للاستخدام الطبي بشكل موسع، ولكنه يستخدم بكثرة من قبل متعاطي الكوكائيين وذلك للتخفيف من أعراض الألم التي يشعرون بها أو أي آثار جانبية أخرى تظهر عليهم، وفي هذا المقال سيتم توضيح استطبابات دواء فلونيترازيبام والأشكال الصيدلانية له وتأثير هذا الدواء والجرعة الآمنة منه، بالإضافة إلى الآثار الجانبية لهذا الدواء.[١]

استطبابات دواء فلونيترازيبام

دواء فلونيترازيبام يتم إنتاجه من قبل مصانع الأدوية في أوروبا وأمريكا اللاتينية، يتم وصفه كعلاج قصير الأمد في أغلب الأحيان بسبب آثاره سريعة المفعول، حيث يمكن أن يستخدم للمساعدة في علاج الأرق ومساعدة بعض الأشخاص على الاسترخاء قبل تخديرهم، بينما يتم استخدام هذا الدواء في الولايات المتحدة الأمريكية كشكل من أشكال الترفيه في النوادي والحفلات، ويتم استخدامه بهذا الشكل من قبل الفتيان المراهقين والشبان الذين تتراوح متوسط أعمارهم ما بين 13 و 30 عامًا، وتعود رغبة استخدام هذا النوع من الأدوية في الحفلات لانخفاض تكلفته، كما يمكن أن يقوم بعض مدمني الكوكائيين أو مدمني أدوية النشوة الأخرى أو الأمفيتامينات إلى استخدام دواء فلونيترازيبام للتخفيف من الآثار الجانبية لانسحاب الكوكائيين وغيره من المواد التخديرية من أجسامهم كالتهيج والإثارة، ويعد دواء فلونيترازيبام من أكثر الأدوية شيوعًا المستخدمة في عمليات الإغتصاب، وذلك بسبب خلوه من النكهات وسهولة إذابته في السوائل، حيث يوضع في مشروب الضحية بكل سهولة ودون علمهم، ولكن عند إذابة هذا الدواء في محلول أو مشروب فاتح اللون فسوف يصبغ المشروب باللون الأزرق، ولكن في المشروبات الداكنة كالكولا لا يمكن تمييزه.[٢]

الأشكال الصيدلانية وآلية التأثير لدواء فلونيترازيبام

يأتي دواء فلونيترازيبام على شكل أقراص مستطيلة يتم صناعتها من الزيتون الأخضر، ويمكن تناولها عن طريق الفم أو إذابتها في بعض السوائل والمشروبات الداكنة، لأنها في الشروبات الفاتحة تغير لون المشروب إلى اللون الأزرق[٣]، وهذا النوع من الأدوية يعد قوي جدًا وله تأثير سريع المفعول على الجسم، ولكنه يختلف من شخص لآخر كما يختلف طول الوقت الذي يأثر فيه الدواء على الأشخاص، ويعتمد تأثير الدواء على الأشخاص الذين يتناولونه على مقدرا الدواء الموجود في الجسم وما إذا كان هذا الدواء مختلط مع أدوية أخرى أو مع الكحول، حيث يمكن للكحول أن تجعل آثار هذا الدواء أقوى، كما يمكن أن تسبب العديد من المشاكل الصحية الخطيرة، والتي يمكن أن تؤدي إلى الموت، كما يمكن أن تؤثر هذه الأدوية على عضلات الجسم وتجعل السيطرة عليها صعبة وتؤثر على ضربات القلب فتجعلها إما سريعة أو بطيئة، كما يمكن أن تؤثر هذه الأدوية على الذاكرة وعلى التفكير وعلى تذكر الأحداث السابقة أيضًا.[٤]

الجرعة الآمنة لدواء فلونيترازيبام

يمكن استخدام هذا النوع من الأدوية كمسكن للآلام، حيث يعمل هذا الدواء على تغيير الطريقة التي يستجيب بها الدماغ والجهاز العصبي للألم وتخفيفه، حتى يشعر الشخص الذي يتناوله بالراحة، وتعد آثار دواء فلونيترازيبام أبطأ من الآثار الموجودة في بعض مسكنات الألم القوية الأخرى كأدوية المورفين، حيث يقوم الطبيب بوصفها إذا كان الشخص يعاني من الكثير من الآلام الناتجة بسبب التعرض للإصابات الحادة أو بعد القيام بالعمليات الجراحية أو للأمراض طويلة الأمد أيضًا، وتجدر الإشارة إلى أن هذا الدواء لا يعد علاجًا بديلًا للإدمان.[٥]

كيفية تجنب دواء فلونيترازيبام المستخدم للاغتصاب

يمكن اتباع بعض النصائح والارشادات العامة للحفاظ على سلامة الأشخاص المعرضين للاغتصاب من خلال إعطائهم أدوية فلونيترازيبام أو الأشخاص الذين يتناولون معظم مشروباتهم من خارج المنزل، حيث تشمل هذه النصائح والارشادات على كل مما يأتي:[٦]

  • يجب عدم تناول المشروبات من الغرباء، كما يجب تجنب الشرب من الأوعية المفتوحة أو الأوعية المثقوبة، وسكب المشروبات الخاصة بعد استخدامها.
  • الحفاظ على المشروبات في جميع الأوقات وعد تركها مكشوفة للآخرين حتى لو اضطر الشخص لأخذها معه إلى الحمام، كما يجب أن يقوم الشخص بجلب مشروباته بنفسه.
  • عدم تناول أو شرب أي مشروبات ذات طعم غريبة أو لون غريب.
  • إذا شعر الشخص بأعراض غريبة بعد تناوله بعض المشروبات فيجب عليه طلب المساعدة من أصدقائه المقربين على الفور.

الآثار الجانبية لدواء فلونيترازيبام

الكثير من الأشخاص يسيئون استخدام هذا الدواء، حيث يستخدمه العديد من طلاب المدارس الثانوية وطلاب الجامعات وأعضاء عصابات الشوارع ولحضور الحفلات الصاخبة وحفلات التسلية، كما يستخدم من قبل مدمني الهيروين والكوكائيين، وعادةً ما يتم تناول دواء فلونيترازيبام من قبل هؤلاء الأشخاص عن طريق الفم، حيث يقومون في الغالب بدمجه مع الكحول، ومع هذا الاستخدام المسيء لهذا الدواء هناك العديد من الآثار الجانبية التي يمكن أن تظهر على الأشخاص الذين يتناولون هذا النوع من الأدوية، وقد تستمر هذه الآثار لمدة 12 ساعة أو أكثر، وتشمل الآثار الجانبية لدواء فلونيترازيبام على كل مما يأتي:[٧]

  • الشعور بالنعاس والنوم.
  • الشعور بالدوخة.
  • فقدان القدرة على التحكم بحركات الجسم.
  • تقليل الوقت اللازم لردود الفعل.
  • الإصابة بنقص في التنسيق الحركي.
  • يصبح الكلام غير واضح.
  • الإصابة بعدوانية السلوك أو الإثارة.
  • الإصابة باضطرابات المعدة.
  • الإصابة بالاكتئاب.
  • الإصابة بضعف السمع.
  • فقدان مؤقت للذاكرة أو فقدان للأحداث.
  • الإصابة بالتشوش أو الارتباك.
  • تثبيط عمل الجهاز التنفسي.

المراجع[+]

  1. "Flunitrazepam", pubchem.ncbi.nlm.nih.gov, 2020-05-17. Edited.
  2. "What to Know About Rohypnol (flunitrazepam)", www.verywellhealth.com, 2020-05-17. Edited.
  3. "Rohypnol", www.dea.gov, 2020-05-17. Edited.
  4. "Date Rape Drugs", www.medicinenet.com, 2020-05-17. Edited.
  5. "Flunitrazepam overdose induces brilliant blue gastric fluid", www.ncbi.nlm.nih.gov, 2020-05-17. Edited.
  6. "Date Rape Drugs", www.medicinenet.com, Retrieved 2020-05-24. Edited.
  7. "Rohypnol", www.drugs.com, 2020-05-17. Edited.