عملية رأب فقرات العمود الفقري: أسباب إجرائها والنتائج المنتظرة منها

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٥ ، ٢٦ يوليو ٢٠٢٠
عملية رأب فقرات العمود الفقري: أسباب إجرائها والنتائج المنتظرة منها

عملية رأب فقرات العمود الفقري

تعتبر عملية رأب فقرات العمود الفقري من العمليات التي تُؤدى في العيادات الخارجية لتثبيت الكسور الضاغطة في العمود الفقري، حيث يحقن اسمنت العظم في عظام العمود الفقري الذي قد تعرض للكسر أو التحطّم في السابق وغالبًا ما يحدث ذلك بسببهشاشة العظام، حيث يقوم اسمنت العظم بجعل العظم أكثر صلابةً ويثبت الكسور ويقوّي العمود الفقري، ويتم إجراؤه للمرضى الذين يعانون من ألم حاد جدًا ناتج من الكسور الضاغطة في العمود الفقري حيث يقوم بتخفيف الألم ويزيد من القدرة الحركية ويقلل من استخدام المريضللمسكنات، وتشبه هذه العملية عملية تصنيع الحدب والتي يتم فيها استخدام بالونات خاصة لعمل فراغات داخل الفقرات والتي يتم ملؤها بمادة اسمنت العظم حيث تهدف هذه العملية لتصحيح تشوهات العمود الفقري وإعادة الطول المفقود،[١] أما عملية رأب الفقرات فيتم تثبيت العظم في مكانه ومنعه من التدمير أو حدوث كسر فيه مرةً أخرى، وتسمى هذم العملية أيضًا برأب الفقرة عن طريق الجلد.[٢]

أسباب إجراء عملية رأب فقرات العمود الفقري

يتم اللجوء إلى عملية رأب فقرات العمود الفقري لعلاج الكسور الضاغطة لفقرات العمود الفقري والناتجة معظمها من هشاشة العظام كما تم الذكر سابقًا، وبشكل أساسي ينصح بإجراء هذه العملية بعد فشل كل الطرق الأخرى التي تسلتزم تدخل طبي أقل مثل الراحة في المنزل واستخدام مشد الظهر ومسكنات الألم، ويمكن إجراء هذه العملية حالاً في الحالات التي يعاني منها المريض من ألم حاد جدًا يسلتزم دخول المريض المستشفى من شدته أو في الحالات التي لا يستطيع فيها المريض أخذ المسكنات أو الراحة، ويجب إجراء هذه العملية خلال فترة أول ثمانية أسابيع من الكسر للحصول على احتمالية عالية من نجاح العلاج، ويمكن عمل هذه العمليات في العديد من الحالات الأخرى منها ما يأتي:[٣]

  1. كبار السّن الذين ليس لديهم القدرة على شفاء العظم بعد كسر الظهر.
  2. الاصابة بورم خبيث يضغط على الفقرات.
  3. هشاشة العظام الناتجة من الاستخدام الطويل للستيرويدات أو الاصابة بمتلازنة الأيض.

كيفية إجراء عملية رأب فقرات العمود الفقري

تعتبر عملية رأب فقرات العمود الفقري من العمليات التي لا تحتاج تدخل طبي كبير وتكون موجهة باستخدام تصوير الأشعة، ويقوم بها أخصائي الأشعة التداخلية أو طبيب أعصاب مختص بالأشعة وتتم في مكان الأشعة التداخلية أو طب الأعصاب المعتمد على الأشعة وأحياناً قد تتم في غرفة العمليات، وغالبًا ما تُجرى في العيادات الخارجية إلا أن بعض المرضى قد يحتاجون الدخول للمستشفى بعد إجراء العملية، ويتم إجراء عملية رأب فقرات العمود الفقري بالخطوات التالية:[٣]

  • أولاً يتم وضع أجهزة مراقبة على المريض لمعرفة معدل نبضات القلب وضغط الدم ومستوى الأوكسجين والنبض.
  • إدراج ابرة في وريد المريض لوضع المخدر فيها ويتم وضع مخدر معتدل لذلك لا يحتاج المريض أنبوب تنفّس، ولكن في بعض الأحيان قد يحتاج المريض تخدير كامل، وقد يتم وضع أدوية لمنع الغثيان أو الألم أو مضادات حيوية لمنع العدوى.
  • تكون وضعية المريض بلاستلقاء على البطن حيث يقابل السرير وجه المريض.
  • يتم حقن المريض بمخدر موضعي بالجلد والأنسجة العميقة بالقرب من منطقة الكسر، ثم يتم عمل شق جراحي صغير في موقع الكسر.
  • باستخدام الأشعة السينية يتم ادخال أداة جراحية اسمها المبزلة عبر عضلات العمود الفقري حتى تدخل بداخل الفقرات المكسورة.
  • يتم حقن اسمنت العظم بواسطة المبزلة إلى داخل الفقرات المكسورة حيث يتصلب بسرعة ويحتاج ٢٠ دقيقة لذلك، ثم تزال المبزلة بعد وضع الأسمنت.
  • يمكن عمل الأشعة السينية أو التصوير الطبقي للتأكد من توزيع الأسمنت بالمكان الصحيح.
  • يتم الضغط على الجلد مكان العملية وإغلاق الجرح بواسطة ضمادات لمنع حدوث نزيف ولا يحتاج المريض لغرز جراحية.

النتائج المرجوة من عملية رأب فقرات العمود الفقري

إصابة المرضى بهشاشة العظام أيًا كان السبب في ذلك يؤدي إلى جعل العظام رقيقة وضعيفة مما يجعلها تصاب بالكسور حتى عند التعرض لضربات خفيفة وهذا يسبب آلالام حادة جدًا وإعاقة حركية للمريض؛ لذلك يلجأ المريض لإجراء عملية رأب الفقرات،[٤] وفيما يتعلق بالنتائج المرجوة بعد هذه العملية فهي موضحة كما التالي:[٣]

  • زيادة القدرة الإنتاجية للمريض كما يمكنه العودة للمارسة نشاطه البدني السابق بدون الحاجة إلى أي علاج طبيعي أو إعادة تأهيل.
  • تخفيف الألم الناتج من الكسور الضاغطة في الفقرات حيث يشعر العديد من المرضى بتحسن رهيب فورًا بعد العملية أو بعد أيام منها، وهنالك العديد من المرضى الذين يختفي الألم لديهم نهائيِا.
  • بعد إجراء العملية ٧٥٪ من المرضى يستعيدون قدراتهم الحركية ويصبحون أكثر نشاطًا مما يساعد على مواجهة هشاشة العظام، كما يمكنهم ذلك من الخروج من السرير مما يقلل من خطر اصابتهم بالتهاب الرئة، وبناء مزيد من العضلات.
  • تعتبر هذه العملية من العمليات الآمنة والفعالة والتي لا تحتاج غرز جراحية أيضًا.

مخاطر عملية رأب فقرات العمود الفقري

المخاطر المتعلقة بعملية رأب فقرات العمود الفقري تحدث من ١٪ إلى ٣٪ عند المرضى الذين يعانون من كسر في الفقرات ومن ٧٪ إلى ١٠٪ من المرضى المصابين بسرطانات خبيثة، ومعظم هذه المخاطر تكون عابرة وخفيفة، ومن هذه المخاطر ما يأتي:[٥]

  • حدوث نزيف.
  • كسر في الأضلاع أو الأجزاء الخلفية للفقرات.
  • ارتفاع الحرارة بشكل عابر مع ألم حاد يستمر لعدة ساعات بعد العملية ناتج من تصلب مادة الاسمنت.
  • تهيّج جذور الأعصاب.
  • العدوى.
  • ذهاب أجراء من الاسمنت باتجاه الرئة بواسطة الضفيرة الوريدية الفقرية.
  • استرواح الصدر أو انكماش الرئة.
أما بالنسبة للمخاطر الدائمة التي تحتاج جراحة لتخفيف الضغط وتتم بإزالة اسمنت العظم أو إصلاح الكسر الذي أصاب جزء من الفقرات خلال العملية، ويحدث ذلك بما نسبته أقل من ١٪ من الحالات.[٦]

المراجع[+]

  1. "Vertebroplasty", www.mayoclinic.org, 2020-05-29, Retrieved 2020-05-29. Edited.
  2. "Vertebroplasty for Spine Fracture Pain", familydoctor.org, 2020-05-29, Retrieved 2020-05-29. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Vertebroplasty & Kyphoplasty", www.radiologyinfo.org, 2020-05-30, Retrieved 2020-05-30. Edited.
  4. "Vertebroplasty for treating spinal fractures due to osteoporosis", www.cochrane.org, 2020-05-30, Retrieved 2020-05-30. Edited.
  5. "Percutaneous Vertebroplasty: New Treatment for Vertebral Compression Fractures", www.aafp.org, 2020-05-30, Retrieved 2020-05-30. Edited.
  6. "Percutaneous Vertebroplasty: New Treatment for Vertebral Compression Fractures", www.aafp.org, Retrieved 2020-05-30. Edited.