علامات جنون الشك والاضطهاد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٢٧ ، ١٣ فبراير ٢٠٢٠
علامات جنون الشك والاضطهاد

تعريف اضطراب الشخصية الإضطهادية

الشخصيّة الإضطهادية هي أحد اضطرابات الشخصية التي يتميز بها الشخص بكثرة الشك وعدم الثقة بالآخرين والحساسية المفرطة اتجاه الأشخاص ونواياهم وشعوره بعدم تقدير الناس له وتآمرهم عليه، استغلاله، محاولة إيذائه، ودائمًا ما يحاول الابتعاد عنهم خشية أن يلحق به أي أذى، ويظهر على أصحاب الشخصية الاضطهادية أو الشكاكة محاولات دائمة للبحث عن أي من الأدلة التي تدعم شكوكهم وتبرهن صحتها، ويوجد العديد من علامات جنون الشك والاضطهاد التي يمكن من خلالها التعرف إلى أصحاب هذه الشخصية.[١]

علامات جنون الشك والاضطهاد

تظهر العديد من أعراض وعلامات جنون الشك والاضطهاد على الشخص المصاب باضطراب الشخصية الاضطهادية أو الشكاكة بحيث تظهر في أحد الصور أو أكثر من الأشكال الآتية:[٢]

  • الشك بدون وجود دليل كافٍ بأن الأشخاص يقومون بالتخطيط إلى استغلاله أو يقومون بإذائه، أو يقومون بخداعه.
  • ينشغل الشخص بالشك الذي ليس له أي مبرر في إخلاص أو مصداقية أصدقائه، أقاربه، أهله.
  • مقاومة وكراهية الثقة بالآخرين بسبب الخوف الشديد من قيامهم باستعمال المعلومات ضده.
  • القلق الدائم والسعي إلى معرفة الغاية من وراء الكلام أو الأحداث لاعتقاده بأنها تحمل معاني خفية أو مهددة.
  • الشكوى الدائمة من شعوره بأنه مجروح ومظلوم من قبل الأشخاص الذين يتعامل معهم.
  • إظهار الحساسية الشديدة والمفرطة ورد فعل هجومي، عند الشعور بالإحباط أو بخيبة أو خسارة ما.
  • تكرار الشك بإخلاص الزوجة بدون مبرر.
  • يتصف الشخص غالبًا بأنه شديد الغيرة والجدية والسرية.
  • يهتم بشكل مفرط بحقوقه ويهمل حقوق الأشخاص الآخرين.

إن ظهور علامات جنون الشك والاضطهاد على الشخص ليس لها سببًا واضحًا، ولكن يعتقد أن النقص في مشاعر المحبة والدفء والعطف العائلي وسوء المعاملة يسهم في تطور هذه الأعراض[٢]، وعلاج هذا الاضطراب يتضمن العلاج النفسي المعرفي أو السلوكي أو كليهما، وذلك حسب ما يراه الطبيب النفسي ملائم لحالته بحيث يساعده عللى إدراك نمط عدم ثقته بالآخرين واكتشاف مصادر الضعف لديه، كما يبحث معه عن عن المعتقدات المعرفية اللامنطقية لديه، إضافة إلى العلاج الدوائي من خلال مضادات الاكتئاب والقلق والذهان.[٣]

كيفية التعامل مع أصحاب الشخصية الشكاكة

عند التعامل مع شخص تظهر عليه علامات جنون الشك والاضطهاد، فيجب الحذر والحرص أثناء التعامل معه، وذلك من خلال مراعاة كل من الأمور الآتية التي توضح كيفية التعامل مع أصحاب الشخصية الشكاكة:[٤]

  • التحدث معه بصراحة ووضوح وتجنب المواقف الغامضة، وذلك من أجل تعزيز الثقة بالآخرين لديه.
  • تجنب مجادلته أو انتقاده خاصة أمام الآخرين، واستخدام اللطف في إقناعه.
  • تجنب التعامل او التحدث معه بعنف، أو استخدام الأساليب الهجومية.
  • إظهار الاحترام والتقدير الدائم له من أجل تعزيز ثقته بنفسه.
  • استخدام كلمات مختصرة وبسيطة وسهلة الفهم والتفسير.
  • عدم المبالغة بالصراحة أو الاعتذار عن موضوع ما فيتم تفسيرها على أنها محاولة لإخفاء شيء آخر.
  • عند الحوار يجب استخدام الحجج والأدلة الواضحة، لعدم ترك مجال للشك لديه.

المراجع[+]

  1. "شخصية اضطهادية"، ar.wikipedia.org، اطّلع عليه بتاريخ 29-01-2020. بتصرّف.
  2. ^ أ ب مصطفى شكيب، الأنواع العشرة لاضطرابات الشخصية، صفحة 5. بتصرّف.
  3. "شخصية اضطهادية"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-01-2020. بتصرّف.
  4. "8-طرق-للتعامل-مع-شخصية-زوجك-الشكاكة"، www.sayidaty.net، اطّلع عليه بتاريخ 26-01-2020. بتصرّف.