عدد سكان المغرب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٠٠ ، ٨ نوفمبر ٢٠١٩
عدد سكان المغرب

المملكة المغربية

تقع في الركن الشمالي الغربي لأفريقيا، بنقطة في أقصى الشمال على بعد 29 كم جنوب جبل طارق، وتبلغ مساحتها الإجمالية 44650 كيلومتر مربع، منها الصحراء الغربية تتألف من 252،120 كيلومتر مربع، ويطالب المغرب بإدارة الصحراء الغربية لكن اعتبارًا من عام 2006، ظلت السيادة دون حل، نسبيًا المنطقة التي يحتلها المغرب أكبر قليلًا من ولاية كاليفورنيا وهذا ما يزيد عدد سكان المغرب، بحيث يمتد المغرب إلى 1.809 كم شمالًا و525 كم، ويحدها من الشمال البحر الأبيض المتوسط والجيبين الإسبانيين في سبتة ومليلة، ومن الجزائر الجنوب الغربي ومن الصحراء الغربية ومن المحيط الأطلسي بحدود برية كاملة وبطول 2.018 كم وخط ساحلي يبلغ 1.835 كم، وتقع العاصمة المغربية الرباط على ساحل المحيط الأطلسي.[١]

عدد سكان المغرب

يبلغ عدد سكان المغرب ما يقارب 36624733 نسمة في عام 2019، في حين بلغت في عام 2013 ما يقارب 32.649.130، بحيث تبلغ الكثافة السكانية الإجمالية لكل كيلومتر مربع ما يُقارب 81، وبذلك فإن المغرب تحتل المركز الأربعين في العالم من حيث عدد السكان في المغرب، وما يزيد من ذلك هو احتواءها على السواحل الأطلنطية والمتوسطية التي تبلغ مساحتها ما يقارب 1835 كم، وبذلك تتميز عن غيرها من الدول الإفريقية، ويقطن غالبية سكانها إلى الغرب من جبال غابة الأطلس والتي تتميز باحتوائها على مجموعة كبيرة من الصحراء الكبرى التي تُقدم الحماية للبلاد، أما المدينة التجارية والتي يقطنها أكثر عدد من السكان هي الدار البيضاء حيث يبلغ عدد سكانها أكثر من 3.000.000.[٢]

إن 99 % تقريبًا من عدد سكان المغرب من المسلمين السُنة، ومعظمهم من البربر والعرب والنيجر، حيث كان البلد نفسه يسكنه البربر والذين كانت نسبتهم ما يُقارب نحو 99.1% من السكان المغاربة على الرغم من أنه تم تعريب معظم السكان الأصليين من بربر وشعوب الحضارة الرومانية إلا أنهم ما زالوا يشكلون الغالبية والذين يُعرفون باسم الحرتين أو كناوا، ثم تم غروتها من قِبل العرب الذين أطلقوا عليها اسم المغرب وذلك منذ ما لا يقل عن 5000 عام أي ما بين القرنين السابع والحادي عشر.[٢]

ويبلغ معدل المواليد في المغرب 18.73 ولادة لكل 1000 شخص وهذا ما يزيد من عدد سكان المغرب، مما يجعله يحتل المرتبة 101 في العالم، ولكن في الوقت نفسه بلغ معدل الوفيات 4.78 حالة وفاة لكل 1000 شخص في عام 2013، لتحتل المرتبة 195 في العالم، وعلى الرغم من هذه الأرقام غير الملحوظة، ظل المغرب منذ فترة طويلة موطنًا للاجئين، حيث ساهم في معدل نمو ثابت إلى حدٍ ما، وفي الوقت الحاضر معدل النمو هو 1.23 %.[٢]

السياحة في المغرب

السياحة في المغرب متطورة بشكل جيد فمع وجود صناعة سياحية قوية تُركز على ساحل البلاد وثقافتها وتاريخها، كان المغرب أحد أكثر البلدان استقرارًا من الناحية السياسية في شمال إفريقيا، والذي سمح للسياحة بالتطور، وزيادة عدد سكان المغرب، وأنشأت الحكومة المغربية وزارة للسياحة في عام 1985، حيث تُعد السياحة واحدة من أهم مصادر النقد الأجنبي في المغرب ومنذ عام 2013 كان لديها أكبر عدد من الوافدين من البلدان الأفريقية، وفي عام 2018 تم الإبلاغ عن زيارة 12.3 مليون سائح للمغرب.[٣]

أسباب زيارة المغرب

يوجد في المغرب أربع مدن إمبراطورية وهي: مراكش وفاس ومكناس والرباط، الرباط هي العاصمة الحالية على الرغم من أنها مدينة حديثة للوهلة الأولى، إلا أنها تضم العديد من المعالم التاريخية المثيرة للاهتمام، مثل: Kasbah of the Oudaias والمدينة القديمة وبرج الحسن، وضريح رويال اللامع، المغرب في شمال إفريقيا هو مقصد شهير يجذب مُحبي الثقافة والرحالة والمسافرين المغامرين والأزواج والعائلات وأكثر من ذلك، ويمتاز سكان المغرب بحسن ضيافتهم وطبيعتهم الدافئة والوُدية، وفيما يأتي عدد من الأسباب التي تُشجع على زيارة المغرب:[٤]

  • وجود المُدن الإمبراطورية القديمة مع الكثير من التاريخ والشخصية.
  • الشواطئ الرائعة على طول السواحل الممتدة.
  • نطاقات الجبال المتنوعة التي تُناشد عشاق الهواء الطلق.
  • سهولة الوصول إلى الصحراء المذهلة.
  • التأثيرات الثقافية المُختلطة من العرب والبربر وغيرهم.
  • العمارة الرائعة في جميع أنحاء البلاد.
  • إمكانية التسوق وتنوعه في أسواقٍ نابضة بالحياة.
  • احتوائه على مجموعة واسعة من أماكن الإقامة لتناسب جميع الأذواق والميزانيات.
  • مجتمع متسامح بحيث يتميز سكان المغرب بحسن الضيافة والطبيعة الودية.

تحذيرات للسُياح في المغرب

بعد أن تم التعرف على عدد سكان المغرب مع مجموعة من المعالم السياحية والأنشطة التي تناسب جميع أنواع السُياح، فإن المغرب وجهة جذابة، في حين أن البلاد تجتذب المسافرين منفردين والأُسر والأزواج ومجموعات الأصدقاء وكذلك الأشخاص الذين لديهم ميزانيات واهتمامات مختلفة، إلا أن هناك بعض الأشياء التي لا ينبغي للسائح القيام بها عند زيارة المغرب ومنها ما يأتي:[٥]

  • عدم احترام الاسلام: مع أكثر من 90 % من عدد سكان المغرب الذين يتبعون الإسلام، حيث يتبع العديد من المواطنين الفرع السني من الإسلام، على الرغم من وجود عدد كبير من الناس الذين يتبعون مذهب الصوفية.
  • عدم احترام النظام الملكي: تنظر مملكة المغرب أن السُخرية أو الانتقاد أو التحدُث بشكل سيئ عن الملك المغربي من الأمور غير القانونية.
  • استخدام اليد اليُسرى لتناول الطعام: تُعد اليد اليسرى غير نظيفة حيث إنها عادةً اليد التي يستخدمها المغاربة للتنظيف بعد الذهاب إلى المرحاض.
  • عدم نسيان المساومة في الأسواق: يشتهر المغرب بأسواقه الملونة الأسواق التقليدية التي تبيع مجموعة متنوعة من السلع التجارية، من الملابس التقليدية والأحذية إلى التوابل وأنابيب الشيشة والمصابيح ومجموعات الشاي والسلع الجلدية، الأسعار معقولة عمومًا ولكن يجب تذكر المساومة.

المراجع[+]

  1. "Morocco (Kingdom)", www.encyclopedia.com, Retrieved 05-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Morocco Population 2019", www.worldpopulationreview.com, Retrieved 05-11-2019. Edited.
  3. "Tourism in Morocco", www.wikiwand.com, Retrieved 05-11-2019. Edited.
  4. "10 Reasons Why You Should Visit Morocco", www.theculturetrip.com, Retrieved 05-11-2019. Edited.
  5. "11 Things That Tourists Should Never Do in Morocco, Ever", www.theculturetrip.com, Retrieved 05-11-2019. Edited.