طريقة عمل المقروض

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٨ ، ١٦ ديسمبر ٢٠١٩
طريقة عمل المقروض

الدقيق

الدَّقيق هو نوعٌ من المنتجات الغذائية التي يتم الحصول عليها من القمح أو الأرز، أو غيرها من المواد التي تحتوي على الكثير من النشويات، ويعدّ الدقيق المادة الأوليَّة لصنع الكثير من المنتوجات الغذائية؛ مثل الحلوى أو الخبز، وأشهر أنواع الدقيق هو دقيق القمح، وتعود الأصول التَّاريخية للدقيق إلى وقتٍ قديمٍ جدًّا، حيث يعدّ غذاء الإنسان الرئيس منذ أكثر من ثلاثة آلاف عامٍ، وللدقيق البصمة الأولى في كثير من المأكولات سواء أكانت تنتمي إلى صنف الحلوى، أو إلى بعض أنواع الفطائر والمعجنات، وفيما يأتي تفصيلٌ هامٌّ لطبق من الأطباق التي يشكل فيها الدقيق مادة رئيسة؛ وهو المقروض، وسيتحدث المقال الآتي عن طريقة عمل المقروض.

مكونات حلى المقروض

تتعدد المكونات وتكثر حيث يحتاج كلّ طبقٍ إلى مكونات تختلف عن الآخر، منها ما تكون سهلةً وفي متناول أيدي الجميع، ومنها ما تكون صعبةً وتحتاج إلى بعض البحث، أمّا مكونات حلى المقروض فهي سهلةٌ ولا تحتاج إلى كثيرٍ من المجهود، وفيما يأتي ذكر مكونات طريقة عمل المقروض:

  • أربع أكواب من الدقيق.
  • نصف كوب من الزبدة.
  • ملعقة كبيرة من السكر.
  • ملعقة صغيرة من الخميرة.
  • كوب واحد من الماء الدافئ.
  • القليل من الزعفران.
  • بيضة واحدة.
  • نصف ملعقة صغيرة من القرفة المطحونة.
  • ربع ملعقة صغيرة من الملح.
  • ملعقتان كبيرتان من ماء الزهر.
  • ملعقة كبيرة من الخل.
  • زيت نباتي.
  • قطر.

طريقة عمل المقروض

دائمًا ما يجب على المرء أن يتبع الخطووات السليمة للوصول إلى ما يرجوه بشكلٍ صحيح، والسير على خطوات محددة وصحيحة في طهي أيّ طبقٍ لا بدَّ من أن يُوصل إلى طبقٍ لذيذٍ وشهي، وحلى المقروض هو من الأطباق التي تستهوي فئة كبيرة من النَّاس، لذلك لا بدَّ من الحديث عن طريقة عمل حلى المقروض بالتفصيل:

  • تُوضع كمية قليلة من الماء مع كمية الخميرة وقليل من السكر؛ لتذوب مع بعضها، وتُترك جانبًا.
  • يُوضع الزعفران مع كمية قليلة من الماء، ويُترك جانبًا، حتى يتغيَّر لون الماء ويأخذ لون الزعفران.
  • تُوضع الزبدة في وعاءٍ عميقٍ مع كمية السكر كاملةً، وتخفق لمدة لا تقل عن خمس دقائق.
  • تُوضع نصف كمية الدقيق مع كمية الملح، ويُحركا، ومن ثم يضافا بشكلٍ تدريجي إلى مزيج السكر والزبدة، مع الاستمرار بالخفق الجيد.
  • يُوضع خليط الخميرة والزعفران والبيض ويُتابع العجن بشكلٍ مستمرٍ.
  • يُوضع ماء الزهر والخل فوق العجينة، وأخيرًا يُضاف الدقيق مع الاستمرار بالعجن.
  • تُوضع العجينة جانبًا حتّى ترتاح لمدة نصف ساعة.
  • يُمدّ العجين على دفة من الخشب، ويُحشى إمّا بالتمر أو الفستق المطحون، ومن ثم يُلف بشكلٍ أسطواني، ويٌقطَّع إلى حلقاتٍ متساوية.
  • تُوضع مقلاة على النار فيها الزيت النباتي، ويُقلّى المقروض، ومن ثم يُخرج من الزيت، ويُوضع في القطر، وبعدها يُخرج ليصفّى من القطر الزائد.
  • يُوضع في طبق التقديم، ويزَّين بقليلٍ الفستق المطحون، وفي ذلك تفصيلٌ لطريقة عمل المقروض.

القيمة الغذائية للدقيق

بعد أن توضحت طريقة عمل المقروض، لا بدَّ من الانتباه إلى العناصر الغذائية التي يحويها المكون الرئيس فيها وهو الدقيق، إذ إنّ كثرة استهلاكه ربما تُعرض المرء لبعض الأمراض التي هو بغنىً عنها، لذلك لا بدَّ من التركيز جيدًا على تلك النقطة الحساسة، وفيما يأتي تفصيلٌ للقيمة الغذائية التي يحويها الدقيق:[١]

العناصر الغذائية القيمة الغذائية
الكربوهيدرات 86 غرام
البروتين 16 غرام
الفوسفور 61 % RDI

المراجع[+]

  1. "Wheat Flour Nutrients & Facts", healthyeating.sfgate.com, Retrieved 15-12-2019. Edited.