طريقة تحميص البن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٤١ ، ٢٧ ديسمبر ٢٠١٩
طريقة تحميص البن

البن

ينتمي البُن أو ما يُعرف بالقهوة إلى فصيلة النباتات الفوية، التي تنمو في المناخات الاستوائيّة التي تتميز بالمناخ الرطب والحار مثل، أمريكا الجنوبيّة والشماليّة وشبه القارة الهندية وجنوب شرق آسيا، وتُعدّ شجرة البُن دائمة الخضرة والتي تنتج بذور ذو لون أخضر، وعندما تنضج هذه البذور يتمّ قطفها وتجفيفها لتصبح جاهزة لعملية التحميص، إذ يتم تحميصها بدرجات متفاوتة وذلك حسب المذاق المطلوب، حيث إنّ جمهوريّة اليمن هي أول من قام بزراعة شجرة البُن ثم قامت بتصديره إلى جميع أنحاء العالم، ومن الجدير بالذكر إنّ هناك أنواع عديدة من القهوة مثل القهوة العربية والتركية والأمريكيّة التي يتم تحضيرها باستخدام بذور البن المحمّصة، وفيما يأتي سيتم ذكر طريقة تحميص البُن.

مقادير تحميص البن

يعتقد العديد من الأشخاص إنّ طريقة تحميص البُن أمرًا صعبًا وتحتاج إلى العديد من المكونات، لذلك يقومون بشراء البُن المُحمص والجاهز للاستخدام من المحلات التجارية المتخصصة ببيع القهوة، إلا إنّ عملية التحميص بسيطة جدًا وهي التي تمنح حبّات البن المذاق والرائحة الرائعة، ومن الجدير بالذكر إنّ المكون الوحيد الذي سيتمّ الحاجة إليه في إعداد طريقة تحميص البُن هو بذور البُن الطازجة ذو اللون الأخضر، وذلك حسب الكمية المرغوب بها.

طريقة تحميص البن

تتمّ عملية تحميص البُن بطرق عدة، وذلك من خلال استخدام الفرن أو الغاز أو الآلات متخصصة لتحميص بذور البن التي تسمى المحمصة، حيث إنّ جميع هذه الطرق تعطي نفس النتيجة والجودة والمذاق لبذور البن، ولكن يقوم كل شخص باستخدام الطريقة التي يرغب بها أو التي يجدها أكثر سهولة، إذ إنّ كثير من الأشخاص يستخدمون الغاز؛ وذلك بسبب القدرة على تحريك بذور البن بكل سهولة، وفيما يأتي سيتم ذكر طريقة تحميص البن باستخدام الغاز والتي تتلخص بالخطوات الأتية:

  • تحضير بذور البن من خلال وضعها في غربال وهزه، ليتمّ التخلص من جميع الشوائب.
  • تحضير مقلاة تيفال ووضعها على النار لتسخينها.
  • إضافة كميّة من بذور البُن في المقلاة، وتحريكها بين الحين والأخر.
  • تبدأ عملية التحميص عند بدء تغير لون وظهور رائحة لبذور البُن.
  • ترك بذور البُن تتحمص حتى تصبح باللون المرغوب به، إما باللون الأشقر أو البنيّ أو الأسود.
  • رفع المقلاة عن النار عند انتهاء عملية التحميص وتركها حتى تبرد.
  • تعبئة البُذور في مرطبان زُجاجي وغلقه بإحكام للمحافظة على مذاقها، وطحنها عند الحاجة لاستخدامها.

فوائد البن

يُعدّ مشروب القهوة المحضر من بذور البُن من المشروبات الأكثر شعبيّة في جميع أنحاء العالم، حيث إن هذا المشروب متعدد الفوائد الصحيّة، وذلك لاحتوائه على مستويات عالية من مضادات الأكسدة والمواد الغذائيّة المفيدة لصحة الجسم، ومن ضمن هذه الفوائد ما يأتي:[١]

حرق الدهون

تحتوي بذور البُن على مادة طبيعية تسمى الكافيين، حيث إنّ هذه المواد تتواجد في كل المكملات المستخدمة لحرق الدهون، وذلك لأنها تزييد من معدل الأيض بنسبة 11%، مما يؤدي إلى زيادة في معدل حرق الدهون، وتشير بعض الدراسات إنّ الكافيين يزيد من حرق الدهون بنسبة تصل إلى 10% وخاصةً للأشخاص الذين يُعانون من السمنة المفرطة.[١]

مرض الزهايمر والخرف

مرض الزهايمر هو مرض التنكس العصبي والمسبب الرئيس لمرض الخرف الشائع في العالم، وقد يكون لشرب القهوة مع الالتزام بالتمارين الرياضية واتباع نظام غذائي صحي آثار كبيرة لتقليل من خطر الإصابة بهذا المرض بشكل لا يصدق، حيث تشير بعض الدراسات إنّ الأشخاص الذين يشربون القهوة قد تقل لديهم مخاطر الإصابة بمرض الزهايمر بنسبة 65%.[١]

حماية الكبد

يُعدّ الكبد إحدى أعضاء الجسم المهمة الذي تقوم بمئات الوظائف المهمة لجسم الإنسان، حيث إنّ العديد من الأمراض تؤثر بشكل سلبي على الكبد منها، التهاب الكبد وأمراض الكبد الدهنيّة والعديد من الأمراض الأخرى التي تؤدي إلى تليف الكبد، حيث تشير الأبحاث إلى إنّ الأشخاص الذين يشربون 4 أكواب من القهوة في اليوم، قلت لديهم مخاطر الإصابة بمرض تليف الكبد بنسبة 80%.[١]

القيمة الغذائية للبن

بعدما تمّ ذكر طريقة تحميص البُن وبعض من فوائده العديدة، سيتم ذكر قيمه الغذائيّة، إذ يعد البن غنيّ بمضادات الأكسدة وبعض من أنواع فيتامين B المفيدة لجسم الإنسان، حيث إنّ القيمة الغذائيّة التفصيليّة 237 غرام من البُن هي:[٢]

العناصر الغذائية القيمة الغذائية
السعرات الحرارية 2.4 سعرة حرارية
إجمالي الدهون 0.1 غرام
الألياف الغذائية 0 غرام
الكربوهيدرات 0 غرام
البروتين 0.3 غرام
السكريات 0 غرام
الصوديوم 4.7 مليغرام
الكالسيوم 5 مليغرام
البوتاسيوم 116 مليغرام
الكوليسترول 0 مليغرام
الكافيين 94.8 مليغرام

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث "13 Health Benefits of Coffee, Based on Science", www.healthline.com, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  2. "Coffee", www.nutritionix.com, Retrieved 12-27-2019. Edited.