طرق للتعامل مع كراهيتك لمظهرك

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٥ ، ١٧ فبراير ٢٠٢٠
طرق للتعامل مع كراهيتك لمظهرك

المظهر الخارجي

للمظهر الخارجي تأثير كبير على حياة كُل شخص، كما يلعب دورًا مهمًا في مُختلف مجالات الحياة، يقول علماء النفس: "البشر جميعًا يقومون بالحكم على الأشخاص بحسب مظهرهم من النظرة الأولى، وذلك بهدف تصنيفهم وتشكيل انطباع أولي، حيث يُعتقد أنّ منبع هذا الأمر يعود إلى الأزمان الغابرة حين كان مظهر الشخص كافٍ لمعرفة ما إن كان هذا الشخص عدو يجب محاربته أو أخذ الحيطة منه أم صديق"، وبالتالي فإنَّ المظهر الخارجي يخلق انطباع عن شخصية الفرد وعن أفكاره وقدراته، ولكن بعض الأشخاص يُعانون بصورة كبيرة من مظاهرهم، الأمر الذي يُقلل من ثقتهم بأنفسهم، وفي هذا المقال سيتم توضيح طرق للتعامل مع كراهيتك لمظهرك، وآثار هذه المشاعر.[١]

طرق للتعامل مع كراهيتك لمظهرك

هُناك مجموعة كبيرة من الناس الذين يُعانون من قلة الثقة بأنفسهم، ولعل أبرز الأسباب المؤدية إلى ذلك هي كرههم لمظهرهم الخارجي، لكن يجب ألا يُترك الأمر على هذا الحال، بل لا بُدَّ من البحث عن طرق للتعامل مع كراهيتك لمظهرك، هذه الطرق يُمكن إجمالها في الآتي:[١]

  • من المُفترض أن يرتدي كل إنسان أنواع الملابس المُناسبة له ولطبيعة المكان الذاهب إليه، فلمكان العمل زي خاص من الواجب ارتدائه، فعلى سبيل المثال من غير الممكن الذهاب إلى مُقابلة عمل لأول مرة بملابس الرياضة، هذا الأمر سيخلُق انطباع سيئ عن الشخص.
  • من الطرق للتعامل مع كراهيتك لمظهرك ارتداء ثياب مُتناسقة، هذا الأمر لا يعني شراء أغلى أنواع الثياب، المهم أن تُعزز من المظهر الخارجي.
  • المُحافظة على لياقة الجسم الصحية والجسمية، من خلال ممارسة التمارين الرياضية، بالإضافة إلى تناول الغذاء المتوازن، والنوم لمدة لا تقل عن ثمانية ساعات يوميَّا، هذه التعليمات والنصائح لها تأثير إيجابي على الصحة، كما تُسهم في تعزيز المظهر الخارجي.
  • الثقة بالنفس تخلق انطباع لأفضل عن الأشخاص كما تجعلهم أكثر تأثيرًا في غيرهم.
  • المُحافظة على النظافة الشخصية، فانبعاث رائحة للجسم كريهة تخلق انطباع سيئ عن الشخص، وبالتالي لا بُدَّ من إعطاء الجسم حقه من النظافة.
  • الحرص على الجدية في الأماكن التي تستدعي ذلك، كالعمل والحياة الدراسية، هذا الأمر يخلق انطباع جيد لدى الآخرين.

آثار كراهيتك لمظهرك

إنَّ كره الإنسان لمظهره وعدم ثقته بنفسه يُرتب العديد من الآثار الضارة عليه وعلى من حوله، كذلك فإنَّ المظهر الخارجي هو سلاح ثقة الإنسان وقدرته على التواصل البشري مع غيره، وفيما يأتي ذكر بعض الآثار التي تترتب على كراهية المظهر:[٢]

  • من آثار كراهية الإنسان لمظهره انعدام الثقة بالنفس، والظن بأنّ جميع الأشخاص من حوله غير مُتقبلين له.
  • العيش في حزن شديد وعد القدرة على استغلال الحياة بما ينفع.
  • الحسرة والندم على الأيام التي تمضي دون إيجاد أي حل.
  • عدام القدرة على النجاح في أي أمر كان، سواء أكان النجاح في العمل أو الدراسة.
  • ربط معالم الجمال بالمظهر الخارجي، ونسيان أنَّ الجمال الحقيقي يكمُن في جمال الروح.
  • حب العيش وحيدًا بعيدًا عن كل الأشخاص.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "المظهر الخارجي مؤثر للغاية في حكم الآخرين عليك.. حتى لو قالوا غير ذلك"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 10-02-2020. بتصرّف.
  2. "كراهية الذات وعدم الثقة بالنفس"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 10-02-2020. بتصرّف.