طرق فعالة لإقناع الأشخاص بتجريب أطعمة جديدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
طرق فعالة لإقناع الأشخاص بتجريب أطعمة جديدة

من الصعب إجبار الأشخاص على تناول ما لا يرغبون به, و خاصة هؤلاء الذين يصعب إرضائهم بشتى الطرق, فهم دائما محتارون و غير متقبلين لأي نوع جديد من الطعام, الأمر الذي يسبب الإحباط للكثير من حولهم, لذا يفضل اتباع أساليب جديدة قد تفي بالغرض, و ترضي أذواقهم, و تدفعهم لتناول و تنويع وجباتهم,  و من أبرزها ما يلي:

تجربة أطعمة جديدة كأسرة واحدة

يمكن تجربة وجبة جديدة مع العائلة, لكسر الروتين, و تشتيت التفكير بمكونات الطعام, و تعزيز مبدأ العائلة, و التركيز على فتح الحوار أثناء الطعام عن طعم, و لذة الوجبة الجديدة, و إمكانية إعادتها في المرات القادمة.

إدخال نكهات جديدة في الحلوى الصحية

يعشق الأطفال, أو الأشخاص بشكل عام جميع الحلوى التي تحتوي على السكر, الأمر الذي قد يدفع بعض الأمهات إلى إدخال بعض النكهات الطبيعية, و الصحية إلى بعض الحلوى, كالمثلجات البيتية مثلا, ليتم أكلها, و التعرف على طعمها.

إعطاء الأطعمة شكل جديد

قد يساعد تغيير الشكل الذي يتم تقديم الأطعمة من خلاله, على تغيير نفسية الشخص الذي يصعب إرضاؤه, بطريقة تدفعه لتجربتها, نظرا ذلك للشكل الجديد المقدم له.

إضافة شيئ جديد إلى الشيء الذي يحبونه

يرغب الأشخاص, أو الأطفال الذين يصعب إرضائهم ببعض الأطعمة, التي يمكن إضافة بعض الأشياء إليها لجعلها صحية, بطريقة قد يكتشفها البعض, و قد يجدها الآخرين لذيذة, و ممتعة, بحيث ينتظروا المرة القادمة, لإكتشاف الطعم الجديد.

اللعب بالأطعمة

يساعد التفنن في صنع الأطعمة التي قد لا يرغب بها البعض, و اختيار بعض الأشكال التي يحبونها في تزين الأطعمة, من إمكانية تناولهم لها, و زيادة رغبتهم بها.

عرض مجموعة من المواد الغذائية في أجزاء صغيرة

عن طريق التنويع في الأطعمة, باختيار أكثر من صنف و عرضها على شكل أجزاء صغيرة, كتقطيعها, أو استخدام بعض الصحون الصغيرة, لتبدو الكمية قليلة, مما يدفعهم لتجريبها, و التفكير بتناولها.