طرق سهلة لإعداد الحليب المكثف المحلى منزليا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٤ ، ١١ فبراير ٢٠٢٠
طرق سهلة لإعداد الحليب المكثف المحلى منزليا

الحليب المكثف المحلى

يُعدّ الحليب المكثف المحلى من أشهر أنواع الحليب التي يُقبل الناس على تناولها واستخدامها في تحضير العديد من المشروبات وأصناف الحلويات، وهو يختلف عن الحليب المبخّر الذي قد يخلط البعض بينهما، والحليب المكثف هو حليب أبقار نُزعت منه المياه كي تزداد كثافته، ويُضاف له السكر كي يُصبح حلوًا وممكن التخزين لمدّة أطول، وفي العادة يُخزن الحليب المكثف المحلى في علب معدنية دون الحاجة إلى حفظه مبردًا، وتتعدد استخداماته الغذائية، ومن ضمن استخداماته: إعداد القهوة المثلجة وإعداد الحلويات الشرقية والكوكيز، وفيما يأتي عرض طرق سهلة لإعداد الحليب المكثف المحلى منزليًا.[١]

طرق سهلة لإعداد الحليب المكثف المحلى منزليا

يبحث الناس عن طرق سهلة لإعداد الحليب المكثف المحلى منزليًا، خصوصًا أنّه من أنواع الحليب التي يستخدمها الناس بكثرة في إعداد مشروباتهم المفضلة والحلويات، أما أشهر ثلاث طرق سهلة لإعداد الحليب المكثف المحلى منزليًا فهي كما يأتي:[٢]

الحليب المكثف مع الحليب المبخر

المكوّنات اللازمة لهذه الطريقة هي: علبة من الحليب المبخّر وكوب ونصف من السكر الحبيبات ونصف ملعقة صغيرة من الفانيلا "حسب الرغبة"، أما طريقة التحضير: يُمزج الحليب المبحر مع السكر ويوضع المزيج في قدر متوسط ويُرفع على النار حتى يغلي مع التحريك المستمر، ثم يُرفع عن النار ويُترك حتى يبرد، ثم يُغطى ويُبرّد لحين الاستخدام.[٢]

طريقة الحليب المكثف الطويلة

تحتاج هذه الطريقة ساعتين على الأقل لأنها على نار هادئة، ومكوّناتها: كوب ونصف من الحليب كامل الدسم، ونصف كوب من حبيبات السكر، وملعقتان كبيرتان من الزبدة، ونصف ملعقة صغيرة من الفانيلا، أما طريقة التحضير: مزج الحليب مع السكر ووضع المزيج في قدر متوسط، ورفع القدر على نار متوسطة، والطهي على نار خفيفة مع التحريك المستمر حتى يقل حجم المزيج إلى النصف تقريبًا، وخفق الزبدة والفانيلا وإضافة الخليط إلى المزيج والتحريك جيدًا، ثم تغطية المزيج ورفعه على النار وتركه حتى يبرد ثم تخزينه.[٢]

طريقة الحليب المكثف من الحليب المجفف

خلط نصف كوب من الماء المغلي مع كوب من الحليب الجاف غير الدسم وثُلثي كوب من السكر وثلاث ملاعق كبيرة من الزبدة المذابة وقطرات من الفانيلا في الخلاط الكهربائي على سرعة عالية، ثم تخزين المزيج.[٢]

فوائد الحليب المكثف المحلى

بعد التعرف على عدة طرق سهلة لإعداد الحليب المكثف المحلى منزليًا، فيما يأتي الفوائد التي يمكن الحصول عليها من هذا الحليب، خصوصًا أن البعض يظنّه حليبًا غير صحي، لكن في الحقيقة يمدّ الجسم بالعديد من الفوائد، وأبرز هذه الفوائد ما يأتي:[٣]

  • يمدّ الجسم بالسعرات الحرارية الغنيّة التي تعطيه الطاقة والحيوية، إذ تحتوي الملعقة الكبيرة منه على 62 سعرة حرارية.
  • يعدّ مصدرًا مركزًا للدهون، إذ تحتوي الملعقة الواحدة منه على 2 غرام من الدهون.
  • يمدّ الجسم بالبروتينات والكربوهيدرات، إذ تحتوي الملعقة الكبيرة منه على 10 غرام من الكربوهيدرات.
  • يُعدّ مصدرًا جيدًا للكالسيوم، إذ تحتوي كل ملعقة كبيرة منه على 54 ملّيغرام، كما يحتوي على المغنيسيوم وفيتامين A والعديد من الفيتامينات والمعان الأخرى.

الفرق بين الحليب المكثف والحليب المبخر

بعد شرح عدة طرق سهلة لإعداد الحليب المكثف المحلى منزليًا، لا بدّ من توضيح الفرق بينه وبين الحليب المبخّر، خصوصًا أن بعض الناس يخلطون بينهما، لكن يختلفان عن بعضهما بعضًا، فعلى الرغم من أنّ إعداد هذين النوعين متشابه نوعّا ما ويعتمد على التبخير، إلّا أن تبخير الحليب المبخر يكون أعمق وأكثر وعلى درجات حرارة أعلى، كما أنّ الحليب المكثف يُضاف إليه السكر، أمّا الحليب المبخر لا يُضاف إليه السكر، والحليب المكثف يكون سميكًا ولزجًا أكثر من الحليب المبخّر، والمحتوى الغذائي للحليب المبخّر يكون أعلى وتركيز المواد الغذائية فيه أكبر.[٣]

المراجع[+]

  1. "حليب مكثف"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 09-02-2020. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت ث "How to Make Sweetened Condensed Milk, Three Ways", www.thespruceeats.com, Retrieved 09-02-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Is Sweetened Condensed Milk Unhealthy?", www.livestrong.com, Retrieved 09-02-2020. Edited.