طرق أمنه لاستخدام المكملات الغذائية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
طرق أمنه لاستخدام المكملات الغذائية

إن المكملات الغذائية عبارة عن فيتامينات أو معادن أو أعشاب تأتي على شكل أقراص أو مساحيق, و يتم استخدامها في بعض الحالات للإبقاء على الجسم في حالة صحية جيدة, و لكن في بعض الأحيان لا يوجد داعي لاستخدام مثل هذه المكملات, و الجدير بالذكر بأن بعض الحالات الصحية ينصح بعدم استخدام المكملات, و ذلك لكونها قد تكون مضرة, و للتعرف أكثر على طريقة استخدام هذه المكملات في ما يلي أهم المعلومات.

الأنظمة المتبعة

إن إدراج العلاجات و المكملات الغذائية في الأسواق لا يتم بشكل عشوائي, بل هناك العديد من الإجراءات التي يتم اتخاذها من قبل جهات طبية رسمية للتأكد من سلامة استخدامها, حيث تخضع هذه العقاقير للتحاليل و التجارب للتأكد من عدم وجود أي مضاعفات جانبية خطيرة, و كما يجب أن تكون هذه العقاقير فعالة, و في الغالب لا يخضع أي منتج للتدقيق الشديد إلا في حال وجود مكونات جديدة لهذا العقار, و أما بعد إدراج هذه العقاقير في الأسواق فيتوجب على الشركة المصنعة أن تتابع جميع التقارير و الملاحظات من قبل المستخدمين و دراستها مع الجهة المسئولة عن الرقابة من أجل تحسين المنتج.

الأمان و الفوائد

إن استخدام المكملات الغذائية لا ينتج عنه أي مشاكل صحية خطير على الأغلب, حيث أن هناك ملايين الأشخاص الذين يتناولن الفيتامينات المتعددة بشكل مستمر للتدعيم صحتهم دون تعرضهم لمضاعفات جانبية, و إن معظم هذه المكملات يتم التوصية بها و ذلك للكفاءة التي تظهرها, فعلى سبيل المثال, إن تناول المرأة الحامل لحمض الفوليك يعمل على تجنب إصابة المواليد بالعديد من الأمراض المرتبطة بالولادة.

المخاطر المتوقعة

يوجد بعض المكملات الغذائية التي تحمل بعض المخاطر على جميع البشر, و تتمثل هذه المخاطر في المكملات التي تحتوي على مكونات غير مدرجة في قائمة المحتويات, أو أن نسب الكميات التي يتم الإعلان عنها لا توافق النسب الحقيقية, و مثل زيادة في النسب, إن تناول المرء لكميات كبيرة من بعض العناصر الغذائية مثل المعادن الثقيلة, قد يؤدي إلى التسمم, بالإضافة إلى أن هناك العديد من العناصر الغذائية التي قد ينتج عن زيادة نسبتها في الجسم بعض المشاكل الصحية, و بالتالي يتوجب على المرء اختيار المنتجات الموثوق بها و التي لها خبرة كبيرة في هذا المجال.