طبيعة بشرتك, حسناتها و سيئاتها

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٤ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
طبيعة بشرتك, حسناتها و سيئاتها

إن معرفتك بطبيعة بشرتك يساعدك في اختيار الطريقة المناسبة للإعتناء بها, فإن ما قد يناسب نوع معين من أنواع البشرة قد لايناسب نوع أخر, لذلك قوم بهذا الاختبار البسيط لمعرفة طبيعة بشرتك :

1-    إغسل وجهك بإحدى مواد تنظيف البشرة.

2-    جفف وجهك جيدا.

3-    بعد ساعة, أحضر محارم ورقية ملونه, و لا تختار اللون الأبيض لأنه لن يسمح لك بملاحظت أدق التفاصيل, و قم بالضغط على أماكن محددة من البشرة وهي:

أ‌-       الجبهة.

ب‌-  منتصف الخدين.

ت‌-  الجزء الخارجي للخدين.

ث‌-  الأنف.

ج‌-    الذقن.

4-    لاحظ النتائج على المحارم الورقية فإذا كنت :

أ‌-       قد وجدت أثر للزيوت على كافة الأماكن, فهذا يعني أن بشرتك دهنية.

ب‌-  قد وجدت أثر للجلد الميت على كافة الأماكن, فهذا يعني أن بشرتك جافة.

ت‌-  قد وجدت أثر الجلد على بعض المناطق, الزيوت على مناطق أخرى, فهذا يعني أن بشرتك مختلطة.

ث‌-  قد وجدت أنه لا أثر للجلد الميت أو الزيوت, فهذا يعني أن بشرتك طبيعية.

ما في ميزات و عيوب كل نوع من أنواع البشرة ؟

البشرة الدهنية

سيئاتها : تظهر دائما بشكل لامع, و هذا ما يجعل البعض منزعجا, كما أنها أكثر عرضة للرؤوس السوداء و الحبوب, و خصوصا حب الشباب, و كذلك صعوبة تنظيفها.

حسناتها : لا تظهر علامات تقدم العمر على البشرة الدهنية بسهولة, فهي تتغير من الدهنية إلى الطبيعية مع تقدم العمر, لذلك تحافظ على نضارتها حتى عمر متقدم.

البشرة الجافة

سيئاتها : البشرة الجافة معرضة للإصابة بالأكزيما, و إلتهابات الجلد.

البشرة المختلطة

سيئاتها : إن المشكلة في هذه البشرة هو صعوبة الاهتمام بها بسبب وجود نوعين متضادين من البشرة.

حسناتها : أنها أقرب إلى البشرة الطبيعية.

البشرة الطبيعية

البشرة الطبيعية تقف على الحد الفاصل بين الدهنية و  الجافة, فهي غير معرضة لأمراض البشرة كالجافة, و لكنها أيضا لا تقاوم الشيخوخة مثل الدهنية, و تحتاج إلى الإهتمام بنسبة أقل من الأنواع الأخرى.