رسالة الشكر بعد المقابلة الشخصية لوظيفة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤١ ، ٢٣ فبراير ٢٠٢٠
رسالة الشكر بعد المقابلة الشخصية لوظيفة

المقابلة الشخصية لوظيفة

منذ أن يبدأ الإنسان رحلة دراسته يبدأ بالتخطيط لوظيفة العمل التي يحلم أن يحظى بها، فيزداد السعي في كل يومٍ من أيام حياته، ويبدأ بالإعداد لذلك اليوم الذي سيتقدَّم فيه لتلك الوظيفة منذ نعومة أظافره، لكن قد تحدث بعض الأمور التي ليست في الحسبان، فيخسر الشخص وظيفته حتى قبل أن يُزاولها؛ لذلك كان لا بد من عرض مقال يتعامل مع النقاط الحساسة التي تؤثر على زيادة فرصة القبول في العمل المطلوب، ومن أهمها أن يتمَّ تقديم الشكر لأصحاب العمل بعد المقابلة الشخصية، وسختص هذا المقال بالحديث عن رسالة الشكر بعد المقابلة الشخصية لوظيفة، والعديد من أسرار نجاح تلك المقابلة.[١]

أسرار نجاح المقابلة الشخصية لوظيفة عمل

لا يرغب أيُّ شخصٍ أن يُواجه بالرَّفض حيال الوظيفة التي يرغب بها ويسعى بالحصول عليها، والفيصل في ذلك الأمر هو المقابلات التي يُجريها الإنسان مع الجهات المعنية بسيرته الذاتية؛ لذلك سيتم الحديث عن أهم الأسرار التي تُساعد في نجاح مقابلة العمل، وفيما يأتي سيكون ذلك:[٢]

  • لا بدَّ من أن يمتلك المُتقدِّم معلومات وافية عن الشخصيات المؤثرة في عملية التوظيف، أو التي تُشرف على ذلك بشكل مباشر.
  • لا بدَّ من مراعاة استخدام لغة الجسد بشكل جيِّد، والانتباه من عدم إرسال رسائل غير مرغوب فيها عن طريق حركات الجسد.
  • الابتسامة هي مفتاح القلوب والنُّفوس؛ لذلك لا بدَّ من التَّحلي بها طوال فترة المقابلة.
  • يجب على المُتقدِّم أن ينوِّع في نبرة صوته بما يتناسب مع السؤال المطروح والجواب المطلوب.

رسالة الشكر بعد المقابلة الشخصية لوظيفة

إنَّ مقابلة العمل هي الخطوة الأولى في سبيل الحصول على الوظيفة، فمن خلالها يستطيع أصحاب العمل التعرُّف على شخصية الإنسان ومحاورته واكتساب فكرة جيدة عن ثقافته واهتماماته، وغالبًا ما تكون هامَّةً أيضًا للطرف الآخر الذي يتمثل بالشخص المتقدِّم للوظيفة؛ ليحصل على معلومات تخص الشركة التي يرغب في مزاولة العمل بها، وهناك بعض الأخطاء التي يرتكبها المقبل على مقابلة مع أرباب العمل أو بعض التصرفات التي لا يفعلونها مما يسعى إلى إيصال صورة خاطئة عن ذلك المُتقدِّم؛ لذلك فقد وجب التنبيه إلى واحدٍ من الأعمال التي تُؤخذ بعين الاعتبار في عين صاحب العمل ألا وهي رسالة الشكر.

لا بدَّ بعد إجراء المقابلة بأقل من ثمان وأربعين ساعة أن يقوم المتقدِّم بإرسال رسالة شكر إلى أرباب العمل توضِّح لهم عن امتنانه لمنحهم وقتهم الثمين له، وعن رضائه التَّام عن مجريات المقابلة والأسئلة التي وُجهت إليه ويظنُّ أنَّها بالفعل وافية، ولا مانع من الإطراء على لباقة الشخص الذي أجرى معه المقابلة، ويجب أن يكون النَّص مختصرًا ويؤدي الغرض المطلوب وألا يتعدى على الأرجح الأربعين كلمة على وجه التحديد، ومن الجدير بالشخص أن يُتابع حسابه على البريد الإلكتروني وأن يكون مهتمًا بتلقي جواب من الشركة؛ لأنَّ عدم الرَّد بسرعة من شأنه أن يُوصل صورة غير صحيحة عن المتقدم تتمثل في الإهمال وعدم الاهتمام، وفي ذلك كشفٌ عن أسرار رسالة الشكر بعد المقابلة الشخصية لوظيفة.[٣]

المراجع[+]

  1. "50 سؤالاً لن تخــرج عنهــم أسئلـة مقابــلات العمــل فى أي مجــال"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 23-02-2020. بتصرّف.
  2. "اكتشفي أسرار نجاح مقابلة العمل!"، www.sayidaty.net، اطّلع عليه بتاريخ 23-02-2020. بتصرّف.
  3. "كيف تتصرفين بعد مقابلة العمل؟"، www.hiamag.com، اطّلع عليه بتاريخ 23-02-2020. بتصرّف.