ردود أفعال غريبة للجسم

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٢٤ ، ٨ مايو ٢٠٢٠
ردود أفعال غريبة للجسم

ردود أفعال غريبة للجسم

يُعد الجهاز المناعي واحدًا من أكثر الأجهزة تعقيدًا في الجسم، حيث يتفعّل كنتيجة لأي عامل يتعرّض له الجسم، من بكتيريا أو فيروسات أو حتى أحداثًا مفاجئة، وتُعد الخلايا المناعية البائية والتائية بمختلف أشكالها ذات عمل مثير للاهتمام بشكل متزايد، بسبب تدخلها في العديد من الارتكاسات وردود الفعل التحسسية وغيرها، ومنذ وجود الإنسان على هذه الأعراض تمت ملاحظة العديد من ردود أفعال غريبة للجسم، ولعلّ الحرارة واحدة من أبرز هذه الردود، إذ ترتفع عند تعرّض الجسم للعدوى مما يُساهِم في القضاء على العوامل الممرضة من خلال اعتماد عدة آليات تهاجِم من خلالها البكتيريا، ولذلك من الأفضل عدم استخدام خافضات الحرارة عند التعرض للعدوى إلا عند حدوث ارتفاع خطير في درجاتها، وبسبب هذه الخاصية تم اقتراح علاج للسرطان بالاعتماد على الحرارة، ولأنّ جسم الإنسان لا يزال يتميز بالعديد من الأمور الغامضة التي تحتاج لتفسير علمي، هنا وفي هذا المقال سيتم تقديم تفسير تجاه ردود أفعال غريبة للجسم.[١]

التفسيرات العلمية حول بعض الردود الأفعال الغريبة للجسم

يقوم الجسم بالدفاع عن نفسه من خلال العديد من ردات الفعل والارتكاسات المختلفة، حيث تتفعل آليات مقاومة الخطر والدفاع عن النفس عند إحساس الجسم بالتعرض لأي أذى، كأن يسحب الإنسان يده بسرعه عند لمس الأشياء الساخنة، وتقبض الحدقة عند التعرض لتغير في الضوء، ومعظم هذه الردود قد تم تفسيرها، كما تم البحث والاستدلال حول ردود أفعال غريبة للجسم ومحاولة تفسيرها وتم دعم ذلك بالتجارب والخبرات، وعلى الرغم من ذلك لا تزال العديد من هذه الردود غير قابلة للتفسير حاليًا بسبب قلّة الدراسات المرتبطة بها، وفي الفقرات الآتية سيتم توضيح أسباب هذه الردود الغريبة بطريقة علمية مُثلى، وأقرب ما تكون للحقيقة على الرغم من عدم وجود أدلة قطعية في بعض هذه الأمور إذ أنّها تحتمل عدّة خيارات يمكن التفكير بها.

انكماش الجلد عند تعرضه للماء لفترة طويلة

يُعد الجلد العضو الأكبر في الجسم، ويشكِّل حاجزًا فيزيائيًا يقوم بحماية الجسم من كل العوامل الفيزيائية والكيميائية التي يتعرَّض لها، ولفترة طويلة تم تفسير التجاعيد التي تظهر على الجلد بعد نقعها في الماء بطريقة فيزيائية، مستندين بذلك على نظرية تناضح السوائل والتي تتضمن تحرك الماء من داخل الخلايا إلى خارجها، ولكن بعد إجراء العديد من الدراسات حول هذه الظاهرة تبيّن أنّ الأشخاص الذين يعانون من اعتلال في أعصاب اليدين والقدمين لم تظهر لديهم هذه التجاعيد، مما يدلّ على أنّ التجاعيد كانت كرد فعل لا إرادي من قبل الجهاز العصبي، وفي الحالة الطبيعية وتحت تأثير الجهاز العصبي تتقبض الأوعية الدموية الموجودة في الأطراف والمتوضعة تحت الجلد عندما تتواجد في الماء لفترة طويلة، مما يتسبب بانهيار الجلد وانكماشه، وتبيّن أن هذه التجاعيد تُساهم في جعل الإمساك بالأشياء أكثر سهولةً، وتجعل القدمين أكثر ثباتًا على الأرض إذا ما كان الجسم رطبًا، مما يجعلها طريقةً لتحقيق سلامة الإنسان.[٢]

الشعور بنفضة في الجسم قبل النوم

يعاني العديد من الناس من حدوث هذه الظاهرة، والتي تتظاهر على شكل نفضة عضلية لا إرادية تحدث في بداية النوم، أو قبل الاستيقاظ بقليل، وقد تشمل هذه النفضة جزءًا من الجسم كالساق أو اليد، أو يهتز الجسم بكامله وهي الحالة الأكثر شيوعًا، وقد تترافق هذه النفضة مع الاستيقاظ بسبب الشعور الشخص بالسقوط لبضع لحظات، ولكن عند بعض الناس لم تترافق مع حدوث الاستيقاظ، وتم تفسير هذه الحالة بوجود تفريغ كهربائي مرسل على طول أعصاب الجسم، في محاولة دماغية لتفسير ما حدث قبل الشعور بالرعشة العضلية، وتكرار هذه النفضة قد يعود على الإنسان بالقلق والخوف من النوم بسبب الحالة التي يتخيّل الإنسان فيها نفسه وهو يسقط، رغم أنها وفي كثير من الأحيان لا تترافق مع عوامل خطورة مرضية، وتتميز هذه الرعشة بأنها تحدث بعد النوم بفترة قصيرة، ويتذكرها الإنسان بشكل جيد لأنها تحدث في الفترة الأقل عمقًا من النوم، ولذلك قد تتكرر هذه الرعشة في باقي مراحل النوم ولكن لا يتذكرها الشخص بسبب الدخول بمراحل النوم العميق، وهنا بعض الأسباب التي تفسر هذه الحالة:[٣]

  • تناول الكافيين والمنبهات بكمية كبيرة قبل النوم.
  • ممارسة التمارين الرياضية العنيفة، أو المعاناة من الإجهاد العاطفي.
  • التعرض لنوب انقطاع التنفس أثناء النوم.

الشعور بوخز أو رفة في جفن العين

تُعد واحدةً من عدة ردود أفعال غريبة للجسم، ويفسِّرها الناس بشكل خاطئ دائمًا من خلال ربطها مع بعض المعتقدات الشعبية، وترتبط هذه الرفة أو الوخز في الجفن مع العديد من الأسباب، ولعلّ الحرمان من النوم يشكِّل السبب الأشيع لذلك، كما ترتبط مع حدوث التحسس بمختلف أشكاله، وفي ما يأتي بعضًا من أسباب الشعور بوخز الجفن:[٤]

  • حمى القش: تُعد ظاهرةً من المظاهر التحسسية، والتي تحدث بسبب التعرض لغبار الطلع وجزيئات العفن، وتترافق مع احتقان في الأنف وحكة في العين، ومظاهر تحسسيةً أخرى.
  • التهاب الجلد والعضلات: يُصاب في هذا المرض الجلد حول الأجفان ويظهر بلون أرجواني يشبه ذلك الناتج عن التكدم، كما يترافق مع حدوث تورم في العضلات وإصابة في المفاصل.
  • الحرمان من النوم: تُؤثِّر قلة النوم على أجهزة الجسم كلّها، ومن بينها العين، ولذلك قد يكون النوم غير المريح سببًا لهذه الرفة.

التهاب الملتحمة التحسسي: تترافق هذه الحالة مع زيادة في إفراز الدموع والشعور بحرقة في العين.

  • الحروق الكيميائية: قد يتسبب التعرض لبعض المواد أو بعد التعرض لأشعة الشمس لحدوث حروق في جلد الوجه بدرجات مختلفة، وتتظاهر بعض أعراض هذه الإصابة بأشكال عينية جفنية.

الشعور بألم في الصدر بعد تناول الأكل بشكل سريع

يحتاج هذا النوع من الأعراض إلى اهتمام كبير ومبالغ فيه بعض الشيء، وذلك لأنّه قد يدلّ على وجود مشكلة قلبية حقيقية، وذلك ما ينبغي على الطبيب نفيه أولًا، وقد ينتج هذا الألم عن وجود حرقة في الصدر بسبب ارتداد الحمض المعدي، ولذلك لا يمكن أن يُعَد كواحدًا من ردود أفعال غريبة للجسم، وذلك لأنّه يُشكِّل طريقةً للمساعدة في تشخيص الأمراض بشكل مبكر، وهنا سيتم التوضيح بشكل أكبر حول كيفية التفريق بين الحالتين:[٥]

  • تترافق النوبات القلبية مع حدوث ضيق في التنفس وتعرق ودوخة وغثيان، في حين تترافق حرقة المعدة مع حسّ انزعاج في الصدر يصل للحلق لا أكثر.
  • تتحسَّن أعراض حرقة المعدة بمجرد تناول مضادات الحموضة أو من خلال أخذ قسط من الراحة، مع التقليل من تناول الأطعمة الدهنية والحارّة والمنبهات، بينما وبالنسبة لألم النوبة القلبية فإنه قد يحدث في وقت الراحة، وأشيع ما يحدث بعد القيام بمجهود بسيط.

نزول دمع العين أثناء التثاؤب

يُعد التثاؤب طريقةً لملئ الرئتين بالهواء وللتخلص من غاز ثاني أوكسيد الكربون، كما يتميز هذا المنعكس بكونه تعبيرًا واضحًا عن التعب والرغبة بالحصول على النوم، وعلى الرغم من ذلك قد يترافق مع العديد من الحالات الأخرى كأن يكون تأثيرًا جانبيًا لمضادات الإكتئاب، كما قد يكون مصاحبًا لنوبات الصرع وأورام الدماغ، ويستمر هذا الفعل لوقت قصير يحدث من خلاله إفراز للدموع، وتصدر في نهايته تنهيدةً تُنَبِّئ بحدوث تنفس عميق، وقد تم ربط التثاؤب مع الحالات التي تُحرِّض العصب المبهم، مما يؤدي لحدوث بطء في ضربات القلب وانخفاض في الضغط، ولأنّ الغدد الدمعية تتعصب بالأعصاب نظيرة الودية المشابهة في تركيبها للعصب المبهم، ربما يترافق تفعيل العصب المبهم مع حدوث تفعيل لهذه الأعصاب، مما يتسبب بإفراز الدمع المُصاحِب للتثاؤب.[٦]

الشعور بقشعريرة في الجسم عند الشعور بالخوف

يترافق الشعور بالخوف مع العديد من المظاهر التي تُعد كرد فعل من الجسم تجاه ما يتعرّض له، وتتظاهر القشعريرة على شكل حدوث خشونة في الجلد وانتصاب للشعر، ويوصَف الجلد عندها بأّنه يبدو كجلد الإوزة، وكان تفسير هذه القشعريرة قائم على أساس ارتفاع الأدرينالين عند الشعور بالخوف والحماس، مما يُؤدي لتشنج العضلات الصغيرة التي تكون مسؤولةً عن سحب جذور الأشعار الموجودة على سطح الجلد مما يجعلها تبدو بشكل واضح أكثر على الجلد، وبالتالي تتظاهر بشكل نتوءات بارزة، والتي تُعد واحدةً من ردود أفعال غريبة للجسم قابلة للتفسير بشكل علمي بحت.[٧]

تشنج وشد عضلات الساق

تتبع تشنجات الساق لمجموعة التشنجات العضلية التي تطال جميع عضلات الجسم، والتي تحدث غالبًا بعد الاستخدام الزائد للعضلات، وبعد الشعور بالتعب وتكون هذه التشجنات قصيرة الأمد ولكنها مؤلمة، وتختلف عن مفهوم الرعشة العضلية ويقف وراء هذه التشنجات العديد من الأسباب وأهمها:[٨]

  • استخدام العضلات لفترة طويلة في العمل دون الحصول على الراحة، أو بقاء الساق في وضعية واحدة لوقت طويل، مما يتسبب بنفاد السوائل والطاقة الموجودة في هذه العضلات، وبالتالي تتقلص العضلة بقوّة كرد من ردود أفعال غريبة للجسم للدفاع عن حياة الطرف.
  • استخدام العضلات في جو حار وضمن بيئة معرضة للشمس لوقت طويل يؤدي لحدوث التقلصات الحرورية بسبب نقص السوائل.
  • يؤدي التجفاف ونقصان الغلوكوز وبعض الشوارد الضرورية للتقلص العضلي كالبوتاسيوم والكالسيوم والصوديوم إلى إحداث تقلص عضلي سريع وتهيج عضلي بسبب اضطراب توازن العضلات، مما يجعلها مُثارةً بشكل كبير.
  • يمكن أن تؤدي أمراض الشرايين الانسدادية إلى حدوث هذه التشنجات بسبب نقص المواد المُغذيّة.
  • يترافق ألم الرقبة وأسفل الظهر مع ظهور تشنجات عضلية في الجذعين والساقين بسبب التغيرات المفصلية التي تطال العمود الفقري، كما يمكن أن يكون الداء السكري وأمراض الغدة الدرقية وأمراض الكلى سببًا في ذلك.

حدوث طقطقة في الركبة بعد الجلوس لفترة طويلة

تُعَد طقطقة المفاصل وصوت الفرقعة الصادر عنها واحدًا من ردود أفعال غريبة للجسم تحدث مع الحركة، والتي تشغَل بال الكثير من الناس، لخوفهم من ارتباطها مع كسر أو تنكس في المفصل، رغم أنّها قد تكون حالةً سليمةً تمامًا، إذ ترتبط في كثير من الأحيان مع وجود فقاعات غازية في المسافة المفصلية، ولذلك يستطيع الطبيب ومن خلال فحص المريض بشكل كامل تحديد في ما إذا كانت الحالة خطيرةً أم لا، وهنا بعض التفسيرات العلمية لطقطقة الركبة:[٩]

  • يُعد السبب الأول لحدوث طقطقة الركبة بعد الجلوس لفترة طويلة هو فرك الغضروف وتماسّه مع السطح المفصلي أو الأنسجة المجاورة.
  • إذا كانت هذه الطقطقة مؤلمةً فإن ذلك قد يشير لوجود تمزق في غضروف المفصل أو وتره مما يجعله عرضةّ للإحتكاك مع كل النواتئ العظمية الموجودة داخل المفصل، حيث يُؤَمِّن السطح الغضروفي تحركًا مريحًا للأسطح العظمية المكوِّنة للمفصل.

وتُعد الطريقة الأفضل للتخلص من هذه الطقطقة هو ممارسة الرياضات التي تقوِّي العضلات الموجودة في الجزء الأمامي من الفخذ كالعضلة مربعة الرؤوس الفخذية، وذلك لأنّها العضلة المسؤولة عن حركة مفصل الركبة، مما يجعلها قادرةً على حمل جزء من الضغط المُطَبَّق على هذا المفصل، وبالتالي وجود احتمال أقل لتآكل الغضروف، ويُعد المشي وركوب الدراجة من أشهر هذه الرياضات وأسهلها، ويجب الانتباه إلى ترافق الطقطقة مع أي وجود للسائل داخل المفصل أو أي كبر في حجم المفصل، لأن ذلك قد يشير لوجود التهاب في المفاصل، يستدعي الفحص والعلاج بشكل فوري.[٩]

تنميل القدم عند الجلوس عليها لفترة طويلة

يشكو العديد من الناس من الإحساس بخدر ونمل في القدم بعد الجلوس عليها لوقت طويل دون تغيير اوت هذه الحالة واحدةً من ردود أفعال غريبة للجسم تحدث عند وضع ساق على الأخرى، وذلك بسبب انضغاط الأعصاب الموجودة في الساقين والقدمين بهذه الوضعيات، كما يُعيق الجلوس لوقت طويل على القدم تدفق الدم الضروري للأنسجة، مما يؤدي إلى رد فعل مشابه للإحساس بالتنميل والخدر، والتنميل المرافق لهذه الحالة يُعد تنميلًا قصير الأمد، وغير مترافق مع أعراض أخرى، ولكن إذا كان التنميل في القدم متكرر ويستمر لفترة طويلة فينبغي التوجه للطبيب لطلب المشورة، إذ يقف خلف هذا العَرَض العديد من الأسباب وأهمها:[١٠]

  • داء السكري: يترافق هذا المرض مع حدوث اعتلال في الأعصاب، مما يسبب الشعور بالتنميل والحرق والألم خاصةً في الأطراف.
  • التهاب العصب الوركي: أو ما يُعرَف بألم عرق النسا، والذي يحدث بسبب وجود ضغط مُطَبَّق على هذا العصب، مما يؤدي للشعور بألم ممتد من أسفل الظهر حتى القدمين، مترافقًا مع الخدر.
  • نقص الفيتامينات: يُعد فيتامين B1 و B12 و B9 من أهم الفيتامينات اللازمة لعمل الأعصاب، ولذلك يتظاهر نقص هذه الفيتامينات مع حدوث تلف في الأعصاب يتظاهر بالشعور بالتنميل في اليدين والقدمين.
  • متلازمة تململ الساقين: والتي تترافق مع الألم الليفي العضلي الذي يطال عدة أجزاء من الجسم، ويُمَثِّل حالةً مزمنةً من الألم والخدر العضلي.
  • التصلُّب اللويحي: يتسبب هذا المرض بإحداث إتلاف في الأعصاب الحسية في الأطراف، أو ضمن منطقة صغيرة من الجسم، مما يتسبب بالشعور بالخدر والتنميل، وفي أغلب الأحيان يكون هذا التنميل قصير الأمد، إلّا أنّه وعند بعض المرضى قد يستمر لفترة أطول يتسبب بصعوبة في أداء الحركة.

المراجع[+]

  1. "Body Reaction", www.sciencedirect.com, Retrieved 08-05-2020. Edited.
  2. "Why Does Water Make You Wrinkle?", www.aurorahealthcare.org, Retrieved 08-05-2020.
  3. "What Is a Hypnagogic Jerk and What Causes Sleep Starts?", www.verywellhealth.com, Retrieved 08-05-2020. Edited.
  4. "Numbness or tingling, Puffy eyelids, Swelling (Eyes) and Swelling (Face)", symptomchecker.webmd.com, Retrieved 08-05-2020. Edited.
  5. "Heartburn or heart attack: When to worry", www.mayoclinic.org, Retrieved 08-05-2020. Edited.
  6. "Tear gland", https://www.britannica.com/science/tear-gland, Retrieved 08-05-2020. Edited.
  7. "The Hair-Raising Science Of Goose Bumps", www.npr.org, Retrieved 08-05-2020. Edited.
  8. "Muscle Spasms", www.medicinenet.com, Retrieved 08-05-2020. Edited.
  9. ^ أ ب "By Itself, Knee “Crunching” Sound Generally Not Cause For Concern", newsnetwork.mayoclinic.org, Retrieved 08-05-2020. Edited.
  10. "Why are my legs and feet numb?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 08-05-2020. Edited.