دورات تصفيف الشعر: أنواعها، محتواها، وأهميتها للتطور الوظيفي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٥ ، ١٠ أغسطس ٢٠٢٠
دورات تصفيف الشعر: أنواعها، محتواها، وأهميتها للتطور الوظيفي

دورات تصفيف الشعر

يتم تقديم دورات متخصصة لتصفيف الشعر من خلال برامج التجميل المعتمدة في بلاد كثيرة، ويمكن أن تستغرق هذه البرامج فترة زمنية طويلة تصل إلى عدة شهور، وتشمل الموضوعات الشائعة في هذه الدورات: قص الشعر وتصفيفه وتلوينه، وعادة ما يكتسب المشاركون خبرة عملية تحت إشراف خبراء متخصصين في هذه الدورات بما يساعدهم في الحصول على ترخيص لممارسة تصفيف الشعر، وهو ما يستلزم معرفة أنماط صبغ شعر الرجال والنساء والأطفال، وكذلك الاطلاع على مزايا وعيوب مجموعات مختلفة من الأصباغ المؤقتة والدائمة وشبه الدائمة، وكذلك تسليط الضوء على خيارات استخدام كل منها، ويتعلم المشاركون تأثير المواد الكيميائية الصبغية على الشعر وطرق استخدام الأصباغ لخلق تأثيرات لونية خاصة ومظهر فريد، وسيتناول هذا المقال توضيح أهم ما يتعلق بدورات تصفيف الشعر وأهمية هذه الدورات للتطوير الوظيفي.[١]

أنواع دورات تصفيف الشعر

يرغب المهتمون بتصفيف الشعر في الاشتراك في دورات متخصصة لتعليم كل ما يتعلق بتصفيف الشعر وفنونه المختلفة، وقد يختلف ذلك من مكان لآخر ومن دولة لأخرى، وقد يكون بعض هذه الدورات مجاني وبعضها مدفوع، ويمكن توضيح أبرز أنواع دورات تصفيف الشعر فيما يأتي:


دورات تصفيف الشعر للمبتدئين

تم تنظيم هذه الدورات للأفراد الذين يرغبون في بدء مهنة تصفيف الشعر، وفيها يتم التعرف على بنية الشعر وجودته ومبادئ التعامل مع أنواع مختلفة من الشعر ومعالجتها، ويتم تقديم الكثير منها عبر شبكة الإنترنت في مواقع ويب متخصصة، وبعضها يتم تقديمه في صالونات متخصصة توفر المواد التعليمية اللازمة، ويمكن أن تستغرق هذه الدورات من أسابيع لعدة شهور، ويتم تقدير نجاح المشاركين في هذه الدورات من خلال اختبارات كتابية وشفوية.


دورات تصفيف الشعر للمحترفين

وفي هذه الدورات يتم تعلم مهارات وتقنيات متقدمة في قص وتصفيف الشعر وتجعيده وتنعيمه وتلوينه، وتشمل المهارات المتقدمة: تصحيح الألوان المعقدة وتهذيب امتدادات الشعر بطرق مبتكرة، ولا تقتصر فائدة الالتحاق بهذه الدورات على تعزيز مهارات تصفيف الشعر فحسب، بل يمكن من خلالها أيضًا اكتساب المهارات الضرورية ليصبح الدارس مصفف شعر ناجحًا للغاية إلى جانب تعلم أسرار هذه المهنة، إذ يدير مصففو الشعر سجلات المنتجات المقدمة للعملاء ويأخذون مدفوعات مقابل الخدمات، ويحتفظ مصففو الشعر أيضًا بسجلات لمنتجات الصالون، بحيث يمكن للعميل الاستمرار في الحصول على نفس تسريحة الشعر في المنزل، وتشمل هذه المهارات: الإبداع وخدمة العملاء بشكل جيد ومهارات الاستماع والقدرة على التحمل البدني والترتيب وإدارة الوقت.


وفي بعض البلاد يحتاج مصففو الشعر للسماح بممارسة المهنة إلى شهادة الثانوية العامة، ويكون الترخيص عبارة عن امتحان أو تطبيق عملي لمرة واحدة في بعض البلاد، بينما يتطلب الترخيص في بعض البلاد اعتمادات مهنية معينة تتفاوت بحسب بعض الاشتراطات النقابية، وينبغي أن يواصل مصففو الشعر تعليمهم طوال حياتهم المهنية للبقاء على اطلاع على معالم وملامح التكنولوجيا ذات الصلة باتجاهات تصفيف الشعر المحلية والعالمية، ويحتاج مصففو الشعر إلى أن يكونوا مستمعين جيدين لتلبية احتياجات العميل، وتجدر الإشارة إلى أن مهارات البيع مفيدة أيضًا لأن صالونات التجميل غالبًا ما تحقق ربحًا من منتجات العناية بالشعر التي تبيعها، وتعد القدرة على التكيف مع المواقف المتغيرة مهمة بسبب تنوع العملاء واحتياجاتهم.


محتوى دورات تصفيف الشعر

يجب على مصفف الشعر الناجح أن يفهم نفسية العميل، وأن يجعل بيئة العمل دائمًا نظيفة ومنظمة، وهذا الشرط ضروري لصحة وسلامة عملائه، وتلبية المعايير والمبادئ المهنية اللازمة، ويمكن توضيح المزيد عن محتوى دورات تصفيف الشعر فيما يأتي:[٢]


  • معرفة المنتجات المناسبة لأنواع الشعر المختلفة
  • معرفة كيفية غسل وتجفيف الشعر.
  • خلال قصة شعر واحدة يجب على مصففي الشعر الاختيار بشكل مناسب من بين العديد من الفرش والمنتجات.
  • يتم تعليم الطرق المناسبة لاستخدام المقصات المختلفة.


أهمية دورات تصفيف الشعر للتطوير الوظيفي

لدورات تصفيف الشعر تأثير واضح على شخصية المشاركين في هذه الدورات، وقد أصبح تصفيف الشعر مهنة شائعة في غالبية بلاد العالم، ويمكن توضيح أهمية دورات تصفيف الشعر للتطوير الوظيفي فيما يأتي:


  • يمكن أن تساعد هذه الدورات الكثيرين في اكتساب أموال إضافية من خلال العمل في ذلك المجال بدوام مؤقت أو دائم.
  • يمكن عند إتقان هذه الدورات تأسيس دورات جديدة مشابهة لتعلم فنون تصفيف الشعر وجذب عملاء جدد.
  • تساعد هذه الدورات بشكل كبير عند فتح مشروعات صغيرة تتعلق بمستحضرات التجميل.


ولا تقتصر أهمية دورات تصفيف الشعر للتطوير الوظيفي على زيادة الدخل فحسب، بل يمكن من خلالها أن يكتسب المرء مزايا متعددة في مجالات أخرى، ويمكن توضيح المزيد عن ذلك فيما يأتي:

  • تعد دورات تصفيف الشعر طريقًا بارزًا للدخول في عالم الموضة والأزياء من أوسع أبوابها.
  • تنقل هذه الدورات مهارات التواصل وخدمة العملاء بشكل كبير.
  • تفيد مثل هذه الدورات في إكساب كل مشارك مهارات الثقة بالنفس، وكذلك الصبر مع كل عميل لإرضائه بشكل مناسب.


وإلى جانب كل ذلك تعد مهنة تصفيف الشعر من أكبر المهن في تحصيل الأجور في بلاد متعددة، ويصل متوسط ​ارتفاع معدلات عمل مصففو الشعر في فرنسا والولايات المتحدة نحو 13% في أعوام 2016-2026 م، وذلك فقًا لمكتبالولايات المتحدة لإحصاءات العمل، ويعزز الطلب المتزايد على علاجات الشعر المتقدمة النمو المطرد في هذه المهن، ويحصل مصففو الشعر وخبراء التجميل في الولايات المتحدة وبعض الدول الأخرى على أجر سنوي متوسط ​​قدره 24،730 دولارًا، وذلك بحسب إحصائيات مكتب العمل الأمريكي لعام 2018، لكن لا يعني هذا أن هذه الرواتب تقتصر على عمل مصفف الشعر بداخل صالونات التجميل، إذ العديد من مصففي الشعر يعملون لحسابهم الخاص وفي أنشطة متنوعة ذات صلة بتصفيف الشعر وتدر عليهم دخلًا إضافيًا.

المراجع[+]

  1. "Hair Stylist Courses and Classes Overview", study.com, Retrieved 2020-06-28. Edited.
  2. "Hairdressing", www.tafesa.edu.au, Retrieved 2020-06-28. Edited.