دعاء تحصين الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠١ ، ١٠ أبريل ٢٠١٩
دعاء تحصين الأطفال

تحصين الأطفال

تحصينُ الأطفال من المسائل التي يجبُ ألّا يغفل عنها الآباء والأمهات، خصوصًا أن الأطفال لا يعرفون كيف يرقون أنفسهم أو يُحصّنونها، وهم في الوقت نفسه معرّضون للإصابة بالحسد والعين، لذلك فإنّ تحصين الأطفال واجبٌ على الأهالي، فقد كان الرسول -عليه الصلاة والسلام- يُحصّن الحسن والحسين، ويُشترط عند تحصين الأطفال بالرقية الشرعية أن تتوفر في هذه الرقية بعض الشروط وهي: أن تكون بأسماء الله وكلامه وصفاته، وأن تكون باللغة العربية وليس فيها أي تمتمات أو طلاسم أو عبارات غير واضحة، وأن يكون الراقي والمَرقي على يقين بأنّ النفع كله بيد الله وحده، وفي هذا المقال سيتم ذكر دعاء تحصين الأطفال.

أعراض إصابة الأطفال بالحسد والعين

يتعرّض الأطفال للإصابة بالعين والحسد، خصوصًا إن كانوا ملفتين للنظر بجمالهم أو طريقة كلامهم، كما أنّ تغاضي الأم والأب عن تحصين الأطفال يُسبّب إصابتهم بالحسد والعين الذي قد يكونُ قاتلًا ويُسبّب لهم الأمراض والأوجاع والكثير من التراجع وتغير الطباع، وأهمّ أعراض إصابة الأطفال بالحسد والعين ما يأتي: [١]

  • رفضُ الطفل للرضاعة من ثدي أمّه: يُمكن أن يكون أحد أعراض الإصابة بالحسد والعين أن يرفض الطفل الرضيع ثدي أمّه، وفي هذه الحالة يجب قراءة الرقية الشرعية عليه وتحصينه من أثر العين والحسد.
  • توقف الطفل عن الكلام: يتمتع كثير من الأطفال بقدرتهم على الكلام الجميل الملفت للنظر، وقد يصل الأمر بآبائهم وأمهاتهم إلى الافتخار بهم أمام الآخرين ودعوتهم للحديث أمامهم، فيُصابون بالعين والحسد، وفي هذه الحالة يجب تحصينهم بقراءة الرقية الشرعية عليهم.
  • إصابة الطفل بالمرض: يُمكن أن يُصاب الطفل بالمرض والأوجاع نتيجة إصابته بالعين والحسد، وفي بعض الأحيان يُمكن أن يعجز الأطباء عن العلاج فيحصل موت الطفل المحسود أو المصاب بالعين.

دعاء تحصين الأطفال

يجب تحصين الأطفال باستمرار وقراءة الرقية الشرعية عليهم، علمًا أنّ تحصين الأطفال يكون بطريقتين: تحصين الأطفال قبل إصابتهم بالعين والحسد، وتحصين الأطفال بعد الإصابة، أي قد يكون التحصين وقائيًا للأطفال أو قد يكون علاجيًّا، وأفضلُ تحصين ورقية للأطفال ما ورد عن النبي -عليه الصلاة والسلام-، ومن دعاء تحصين الأطفال ما يأتي:

  • دعاء تحصين الأطفال وتعويذ الذريّة والأبناء والأموال: "أُعيذُكَ بكلمات اللهِ التَّامَّةِ مِنْ كُلِّ شيطانٍ وهامَّة، ومنْ كُلِّ عيْنٍ لامَّةٍ"، فقد كان النَّبيُّ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- يُعوِّذُ الحسن والحُسَينَ ويقولُ: "إنّ أَباكُما كان يعوذ بها إِسْمَاعِيل وإِسحاق؛ أَعُوذ بكلمات اللَّهِ التَّامة مِنْ كُلّ شيْطان وَهامَّة، وَمِن كُلِّ عَيْنٍ لامَّة"[٢] [٣]
  • قراءة المعوّذتين وسورة الإخلاص على الأطفال: وذلك لتحصينهم من كلّ شر، والإكثار من ذكر الله تعالى، إذ إنّ الإكثار من الذكر يمنع من الحسد والعين ويطرد الشياطين. [٣]
  • وضع اليد على رأس الطفل والدعاء بهذا الدعاء: "اللهم ربَّ الناس، أذهب الباس، واشفِ أنت الشافي، لا شفاءَ إلا شفاؤك، شفاء لا يغادر سقمًا"[٤] [١]
  • تحصين الأطفال بقراءة دعاء التحصين على ماء كما يأتي: قراءة المعوذات "الفلق والناس والإخلاص"، وقول: "اللهم ربَّ الناس، أذهب الباس، واشف أنت الشافي، لا شفاء إلا شفاؤك، شفاء لا يغادر سقمًا"[٥][١]، حيث يُقال هذا الدعاء ثلاث مرات، وقول: "بسمِ اللَّهِ أرقيكَ، مِن كلِّ شيءٍ يؤذيكَ، مِن شرِّ كلِّ نفسٍ أو عَينٍ، أو حاسِدٍ اللَّهُ يَشفيكَ، بِسمِ اللَّهِ أَرقيكَ"[٦]، ويُقال هذا الدعاء أيضًا ثلاث مرات، وبعدها يُسكب ماء الإناء على رأس الطفل المصاب بالعين أو الحسد مرةّ واحدة حتى يُعمم الماء جميع جسده. [٣]
  • تحصين الأطفال بقراءة السور الآتية: المعوذتين وسورة الإخلاص وآية الكرسي وخواتيم سورة البقرة، بالإضافة إلى أدعية تحصين الأطفال التي ذُكرت. [٧]
  • تحصين الأطفال بالرقية الشرعية: يجب قراءة الرقية الشرعية على الأطفال وتحصينهم بها وهي: قراءة سورة الفاتحة وخواتيم سورة البقرة وسورة الإخلاص وآية الكرسي والمعوذتين"، وبعدها قراءة هذا الدعاء على الطفل: "بسم الله أرقيك من كل شيء يؤذيك من شر كل نفس أو عين حاسد، الله يشفيك، بسم الله أرقيك"[٨]، كما يجب المداومة على قراءة الأذكار والأوراد الواردة عن النبي -عليه الصلاة والسلام-ن وذلك للوقاية من العين والحسد. [٩]

    أهمية تحصين الأطفال من العين والحسد

    العين حقّ، وأي شخص معرّض للإصابة بالعين، لذلك فإنّ تحصين الأطفال من العين لازمٌ لحمايتهم من الإصابة بأثرها، فقد قال الرسول -عليه الصلاة والسلام-: "العَينُ حَقٌّ، العَينُ حَقٌّ، تَستَنزِلُ الحالِقَ" [١٠]، ولا يوجد احد معصوم من العين، فقد يُصيب الرجل المرأة أو الطفل بالعين، كما قد تُصيب المرأة الرجل أو الطفل بالعين، وقد تقع العين بغير اختيار من الشخص العائن، إذ قد يُصيب غيره بالعين دون أن يدري، لذلك من الأولى تحصين الأطفال من العين والحسد، إذ إنّ تاثير الحسد لا يقل عن تأثير العين؛ وذلك اتقاءً من الإصابة بالأمراض والشرور.[١١]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت علاج العين والحسد والفرق بينهما, ، "www.alukah.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 9-8-2018، بتصرّف.
  2. الصفحة أو الرقم: 1012، خلاصة حكم المحدث: أخرجه في صحيحه
  3. ^ أ ب ت الطُّرُقُ الشَّرعيَّةُ لِلوقايةِ من العَينِ وعلاجِها, ، "www.saaid.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 9-8-2018، بتصرّف.
  4. الصفحة أو الرقم: 279/3، خلاصة حكم المحدث: ثابت
  5. الصفحة أو الرقم: 279/3، خلاصة حكم المحدث: ثابت
  6. رواه الألباني، في صحيح ابن ماجه، عن أبو سعيد الخدري، الصفحة أو الرقم: 2856، حديث صحيح.
  7. الطفل الصغير الملفت للانتباه عرضة للإصابة بالعين, ، "www.fatwa.islamweb.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 9-8-2018، بتصرّف.
  8. رواه البغوي، في شرح السنة، عن أبو سعيد الخدري، الصفحة أو الرقم: 3/181، حديث صحيح.
  9. كيفية حماية الأطفال من العين وحماية الممتلكات من السرقه, ، "www.fatwa.islamweb.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 9-8-2018، بتصرّف.
  10. الراوي: عبدالله بن عباس، المحدث: أحمد شاكر، الصفحة أو الرقم: 4/237، خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح
  11. بيان أن العين حق وعلاج الحسد, ، "www.binbaz.org"، اطُّلع عليه بتاريخ 9-8-2018، بتصرّف.