حبوب بريمولوت (Primolut): هل تخفف من اضطراب الدورة الشهرية؟

حبوب بريمولوت (Primolut): هل تخفف من اضطراب الدورة الشهرية؟
حبوب بريمولوت (Primolut): هل تخفف من اضطراب الدورة الشهرية؟

حبوب بريمولوت ان

بريمولوت نور أو بريمولوت ان (Primolut-N)؛ هي حبوب تحتوي على هرمون صناعي يسمى نوريثيستيرون (Norethisterone)،[١] ويُعرف عنها الآتي:

  • آلية عمل الدواء: لمادّة نوريثيستيرون (Norethisterone) الفعالية ذاتها لهرمون البروجسترون الطبيعي الموجود في جسم الأنثى،[١] بالإضافة إلى أنه مثبط لإفراز هرمونات موجهات الغدد التناسلية أو الغونادوتروبينات (Gonadotropins) من الفص الأمامي للغدة النخامية.[٢]
  • الاستخدام العام: يستخدم لعلاج العديد من الاضطرابات الهرمونية مثل اضطرابات الدورة الشهرية.[٢]
  • الأشكال الدوائية والتركيز: يتوفر بريمولوت ان على شكل أقراص بتركيز 5 ملغرام.[٢]
  • الشركة المصنعة: بريمولوت ان من إنتاج شركة باير (BAYER).[٢]


هل تخفف حبوب بريمولوت من اضطراب الدورة الشهرية؟

نعم، قد تساعد حبوب بريمولوت ان تساعد على تخفيف اضطرابات الدورة الشهرية،[١] ومن هذه الاضطرابات ما يأتي:


غزارة دم الحيض

يساهم هرمون البروجسترون الطبيعي في إبطاء نمو بطانة الرحم، وهو بذلك يقلل كمية الدم والنزيف خلال أيام الحيض،[١] لذلك، ربما يقوم بريمولوت ان بنفس دور البروجسترون في حال استخدمته المرأة التي تعاني من غزارة دم الحيض.[٣]


وغالبًا ما يُعطى الدواء بجرعة 1 حبة تُكرَّر 3 مرات يوميًّا ولمدة 10 أيام متواصلة، وغالبًا ما تلاحظ المرأة توقف غزارة الدم بعد مرور 3 أيام من تناول الحبوب، وبعد وقف الدواء بـ 2-4 أيام يبدأ نزول دم الحيض عادةً بشكلٍ طبيعي، وقد يوصي الطبيب تناول الحبوب 3 مرات في اليوم بدءًا من اليوم 5-26 من الدورة، والاستمرار على هذا العلاج ثلاثة أو ستة أشهر متتالية في حالة استمرار غزارة الحيض.[٣]


آلام الدورة الشهرية

يوصي الطبيب في بعض الحالات التي تعاني فيها المرأة من آلام الحيض الشديدة بتناول حبوب بريمولوت ان في فترة محدّدة من الشهر، إذْ تساهم حبوب البريمولوت ان بخصائصها المماثلة لهرمون البروجسترون في عكس آثار هرمون الإستروجين في جسم الأنثى، وتخفيف آلام الدورة الشهرية، والتقلصات المصاحبة للحيض.[١]


وفي هذه الحالة قد يصف الطبيب تناول الدواء 1 حبة (50 ملغرام) ثلاث مرات في اليوم بدءًا من اليوم 5 من نزول الحيض وحتى اليوم 24، وغالبًا ما يوصي الطبيب باستخدامه 3-4 شهور.[٣]


المتلازمة السابقة للحيض

تعاني بعض النساء من المتلازمة السابقة للحيض (PMS)؛ وهي عبارة عن مجموعة من الأعراض المزعجة المرتبطة بالحيض، كالاضطرابات المزاجية، والقلق، والإرهاق، والنفخة، وألم الثدي، والصداع، وقد يستخدم بريمولوت ان لعلاج هذه الأعراض.[١]


ولكن لا يوصى دائمًا باستخدامه لهذا الغرض، فتناول الغذاء الصحي، وممارسة الرياضة، وتخففي التوتر وتحسين النوم، قد يُساهم في تخفيف أعراض هذه المتلازمة بشكل كبير دون اللجوء للعلاج بالهرمونات.[١]


أمور مُعتبرة عند أخذ حبوب بريمولوت

من الضروري الانتباه إلى الإرشادات الآتية عند استخدام حبوب بريمولوت ان:[٤]

  • الالتزام بالجرعة وعدم التوقف عن استخدام الحبوب دون توصية من الطبيب.
  • تناول قرص بريمولوت ان كاملًا بواسطة الفم، وبلعه مع كوب من الماء، ولا يؤثر تناوله مع الطعام أو عدمه.
  • تجنب الاعتماد على بريمولوت ان في منع الحمل، فهو ليس وسيلة لمنع الحمل.


محاذير استخدام دواء بريمولوت

يجب استشارة الطبيب قبل البدء باستخدام حبوب بريمولوت ان للتأكد من أنها تناسب الحالة، إذ يوجد محاذير معينة بشأن استخدامها من قبل فئات معينة أو الأفراد الذين يعانون مشكلات صحية، والتي منها:[٤]

  • الإصابة بجلطات دموية سابقًا.
  • الحمل أو التخطيط للحمل، فهو قد يلحق الضرر بالجنين أثناء تطوره في الرحم.
  • الرضاعة الطبيعية، فقد يعبر إلى حليب الثدي ويؤثر على الطفل الرضيع.
  • الصداع النصفي.
  • النزيف المهبلي أو نزول الدم مع البول، وعدم معرفة سببه.
  • أمراض الكبد المزمنة أو الأورام.
  • السرطان الذي يتأثر بالهرمونات مثل سرطان الثدي وغيرها العديد من الحالات الطبية الأخرى.


التفاعلات الدوائية لدواء بريمولوت

يجب إطلاع الطبيب على كافة الأدوية التي تتناولها المرأة قبل استخدام بريمولوت ان، فقد يحدث تفاعل دوائي بين هذه الحبوب والأدوية الأخرى عند تناولها سوية، ومن هذه الأدوية:[٤]

  • أدوية مضاداة لفيروس ج الكبدي، مثل دواء باريتابريفير (Paritaprevir).
  • أدوية للصرع، مثل: فينيتوين (Phenytoin).
  • أدوية لمرض السل، مثل: الريفامبيسين (Rifampicin).
  • أدوية لعلاج عدوى فيروس عوز المناعة البشري (HIV)، ومنها: ريتونافير (Ritonavir).
  • بعض الأدوية الموسعة للقصبات، مثل ثيوفيللين (Theophylline).
  • بعض الأعشاب، مثل عشبة سانت جون (St John’s Wort).


الآثار الجانبية للدواء بريمولوت

من الضروري مراجعة الطبيب في حالة ظهور آثار جانبية شديدة عند استخدام حبوب بريمولوت ان، ولكن توجد آثار جانبية متوسطة الشدة قد ظهرت على بعض مستخدمي الدواء، ومنها:[٢]

  • اضطراب الرؤية.
  • الغثيان.
  • الصداع واحتباس السوائل بالجسم.
  • الصداع النصفي.
  • ضيق التنفس.
  • أعراض حساسية مثل الطفح الجلدي والحكة.


كما توجد مجموعة أخرى من الآثار الجانبية الخطِرة، والتي قد تنتج عن تكون جلطة دموية في إحدى أوردة الساق، وتكون عرضه للانتقال إلى القلب أو الرئتين، وهو ما يستدعي التوقف عن تناول الحبوب فورًا ومراجعة الطبيب، ومن هذه الآثار:[٤]

  • تورم إحدى الكاحلين أو الساقين.
  • ألم بالساق الذي يظهر مع الوقوف أو المشي.
  • سخونة واحمرار في إحدى الساقين.
  • الشعور بضيق مفاجئ في التنفس، أو سرعة التنفس.
  • حدوث سعال مفاجئ، أو سعال مصحوب بدم.
  • المعاناة من دوار ودوخة شديدة.
  • حدوث تنميل مفاجئ بالوجه أو الذراع، خاصةً في نصف واحد من الجسم.
  • فقدان الوعي.
  • الشعور بالامتلاء، أو عسر الهضم، أو التخمة.
  • التعرق، أو الغثيان، أو التقيؤ.
  • المعاناة من صداع مفاجئ وشديد ومستمر، دون سبب واضح.


ملخص المقال

بريمولوت ان؛ هي حبوب تحتوي على هرمون بروجسترون صناعي يماثل البروجستيرون في الجسم، وتستخدم هذه الحبوب لعلاج الاضطرابات الهرمونية المختلفة، مثل اضطراب الدورة الشهرية والآلام التي تصاحبها، والأعراض المزعجة التي تسبقها، ولكنه من الأدوية التي يجب ألا تستخدم إلا بوصفة طبية لضمان عدم وجود ما يمنع استخدامها، كما يجب أن تكون المرأة على دراية بالآثار الجانبية التي قد يسببها دواء بريمولوت ان، فبعض الآثار يستدعي التوقف عن تناول الدواء ومراجعة الطبيب على الفور.


المراجع

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Primolut-N Tablet"، 1mg، اطّلع عليه بتاريخ 7/7/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "PRIMOLUT N"، bayer، اطّلع عليه بتاريخ 8/7/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Everything you need to know about norethisterone", netdoctor, Retrieved 7/7/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "Primolut N", nps, Retrieved 8/7/2021. Edited.

37 مشاهدة