تقوية الانتصاب بزيت الزيتون: حقيقة أم خرافة قد تضرّك؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٣ ، ٢٨ فبراير ٢٠٢١
تقوية الانتصاب بزيت الزيتون: حقيقة أم خرافة قد تضرّك؟

زيت الزيتون

يعود تاريخ استخدام زيت الزيتون المستخرج من نبات الزيتون إلى 6000 عام، حيث نشأ في إيران وسوريا وفلسطين، قبل أن يعرف في البحر الأبيض المتوسط، حيث ويعرف زيت الزيتون بأنه أحد أكثر الأطعمة الصحية التي قد يتناولها الشخص، حيث يعود ذلك لارتباطه بنظام البحر الأبيض المتوسط الغذائي، إذ يعد زيت الزيتون عبارة عن دهون نقية لا يحتوي على بروتين أو كربوهيدرات، بما في ذلك الألياف أو السكر، حيث يتكون معظم دهونه من دهون أحادية غير مشبعة صحية للقلب، مع كمية صغيرة من الدهون المتعددة غير المشبعة والدهون المشبعة.


كما ويمكن استخدام زيت الزيتون في الطهي والخبز، وذلك لأن الدهون المتواجدة فيه تساعد الجسم على امتصاص الفيتامينات التي تذوب في الدهون مثل فيتامين A, D, K, E، وسيتم الإجابة في هذا المقال عن سؤال هل تقوية الانتصاب بزيت الزيتون حقيقة أم خرافة قد تضرّك.[١]


هل تقوية الانتصاب بزيت الزيتون حقيقة أم خرافة قد تضرّك؟

تعد العناية بالأعضاء الجنسية من أهم الأولويات بالنسبة للرجال والنساء أيضًا، إذ قد يعاني الرجال من ضعف الانتصاب أو ما يعرف بالضعف الجنسي، والذي يعد من المشاكل التي قد تستدعي القلق وخاصًة إذا تكررت بين الحين والآخر، إذ قد تؤدي إلى تفاقم مشاكل أخرى، كزيادة الضغط النفسي والتوتر، أو قد تكون إشارة على الإصابة بأمراض متعددة، كالسكري وارتفاع الكوليسترول وضغط الدم، وكذلك أمراض القلب والأوعية الدموية، أو قد تكون بسبب إدمان المشروبات الكحولية أو السمنة، بالإضافة إلى بعض الأسباب النفسية التي تؤثر على صحة الرجل، كاضطرابات النوم والاكتئاب والإجهاد والقلق، إذ يلجأ الكثير من الرجال للأدوية الطبيعية لعلاج هذه المشكلة ومن أبرز الأدوية الطبيعية المستخدمة لعلاج مشاكل الانتصاب زيت الزيتون:[٢]

  • حيث تثير الدراسات إلى أن إضافة بضع ملاعق من زيت الزيتون على الأطعمة كفيل في حل مشاكل الضعف الجنسي، فهو أكثر فعالية من أي علاج دوائي آخر.[٣]
  • كما وأشارت العديد من الدراسات إلى أهمية زيت الزيتون في خفض نسبة العجز الجنسي؛ حيث قالت الدكتورة كريستينا كريسوهو "الرجال الذين يتبعون نظامًا غذائيّا متوسطيًا لا سيما الذين يستهلكون الكثير من زيت الزيتون يرون أن خطر إصابتهم بالعجز الجنسي ينخفض بنسبة تصل ل 40% في كبار السن".[٣]

قد يساعد تناول زيت الزيتون على المساعدة في تقوية الانتصاب، ولكن لا يزال هناك الحاجة إلى المزيد من الدراسات والأبحاث العلمية لإثبات مدى صحة هذا الاعتقاد.


ما المحاذير والآثار الجانبية لزيت الزيتون؟

تتوافر العديد من الفوائد لزيت الزيتون فقد يستخدم لصنع الدواء، كما وقد يفيد في أمراض القلب وارتفاع الكوليسترول، إلّا وأنّه قد يتسب بحدوث بعض المشاكل الصحية، فقد يسبب الغثيان لمجموعة معينة من الأشخاص، وفيما يأتي بعض من الحالات التي تتطلب الحذر عند استخدامه:[٤]

  • يجب تناوله بحذر خلال مرحلتي الحمل والولادة؛ حيث لا توجد دراسات تؤكد على أن زيت الزيتون آمن للحامل والمرضع.
  • كما ويجب توخي الحذر من الأشخاص المصابون بداء السكري؛ حيث يعمل زيت الزيتون على خفض نسبة السكري بالدم ولذلك يجب على مريض السكري فحص نسبة السكر عند تناوله لزيت الزيتون.
  • يجب الامتناع عن تناول زيت الزيتون قبل الإقبال على إجراء أي عملية جراحية؛ وذلك لما له من تأثير على نسبة السكر في الدم فيوصى بالتوقف عن تناوله لمدة أسبوعين قبل الجراحة.
  • بالإضافة إلى تناول زيت الزيتون قد يتداخل مع أدوية الضغط؛ إذ يؤدي تناول زيت الزيتون بحدوث انخفاض بضغط الدم، وبالتالي فإنّ الأشخاص المصابون بارتفاع ضغط الدم معرضون لخطر الإصابة بهبوط ضغط الدم.

المراجع[+]

  1. "A Detailed Guide to Olive Oil: Why Its Good for You, Whats in It, Whether You Should Use It on Your Skin, and More", www.everydayhealth.com, Retrieved 2020-08-19. Edited.
  2. "Erectile dysfunction", www.mayoclinic.org, Retrieved 2020-08-20. Edited.
  3. ^ أ ب "OLIVE OIL ‘BETTER THAN VIAGRA’ AT SLASHING IMPOTENCE", www.independent.co.uk, Retrieved 28-02-2021. Edited.
  4. "OLIVE", www.webmd.com, Retrieved 2020-08-20. Edited.