تقاليد السنة الجديدة حول العالم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٥ ، ٨ يناير ٢٠٢٠
تقاليد السنة الجديدة حول العالم

رأس السنة الميلادية

يُصادف رأس السنة الميلادية اليوم الأول من يناير، وهو اليوم الأول من السنة الميلادية على حسب التقويم المُتّبع في عدد من الكنائس الأرثوذكسية، ويُطلق عليه التقويم الغريغوري، تحتفل الكنائس في اليوم الأول من السنة الميلادية كذكرى لختان يسوع الإله، يتبادل المسيحيون الهدايا في هذا الاحتفال، كما فعل المجوس الثلاثة الذين قدموا إلى الأرض المقدسة وقدموا الهدايا للمسيح يوم ميلاده، ويطلق على ليلة رأس السنة أيضًا ليلة القديس سلفستر نسبًة إلى البابا سلفستر الأول، وهو من الأيام المقدسة لدى المسيحيين ويؤدون فيه صلوات دينية، ثم تقام الاحتفالات، وتختلف تقاليد السنة الجديدة حول العالم من بلد لبلد تبعًا للعادات والأحكام والخرافات فيها.[١]

التقويم الهجري والميلادي

يعدّ التقويم نظامًا وقتيًا يهدف الى تقسيم الوقت إلى أيام وشهور وسنين، ويبدأ التقويم عند وقوع حدث أو حادثة تكون نقطة البداية للتقويم، كانت الشعوب سابقًا تستند إلى الشمس والقمر لتحديد الزمن، من أهم هذه التقاويم التقويم الهجري والتقويم الميلادي، ولكل تقويم خصائصه، وبيان ذلك فيما يأتي:[٢]:

  • التقويم الهجري: وهو التقويم المستخدم من قبل المسلمين حول العالم، وهو مرتبط بالقمر وأطواره، ويتم من خلاله تحديد المناسبات الدينية، كبداية شهر رمضان ومولد الرسول.
  • التقويم الميلادي: وهو تقويم مدني ومستخدم حول العالم اجمع وهناك تقاليد السنة الجديدة حول العالم، ويعتمد التقويم على السنة الشمسية ويعدّ أدق من التقويم الهجري؛ حيث تكون فيها أيام العام الواحد موحدة وعددها ٣٦٥ يومًا، ما عدا في السنة الكبيسة التي يتم فيها إضافة يوم إلى شهر فبراير ليصبح ٢٩ يومًا.

تقاليد السنة الجديدة حول العالم

يُنظر إلى العام الجديد كبداية جديدة وخُطّة جديدة لأجل قضاء السنة القادمة بسعادة واتقان دون تضييع للفرص، ينتظر الناس حول العالم هذا اليوم أيضًا لقضاء وقت ممتع وللاحتفال فيه، وتختلف تقاليد السنة الجديد حول العالم فلكل دولة اعتقاد وأسلوب مختلف في الاحتفال كما يأتي:[٣]

  • اسبانيا: يحتفل الاسبانيّون على طريقتهم في ليلة رأس السنة يأكل الإسبانيين ١٢ حبة عنب عند منتصف الليل تمامًا، وهو باعتقادهم وسيلة لجلب الحظ السعيد في العام الجديد.
  • الدنمارك: يقوم الدينماركيّون ليلة رأس السنة بتحطييم أطباق زجاجية أمام منازل جيراهم، وكلما كان الحطام أكثر كان ذلك أفضل من أجل جلب الحظ لأهل البيت.
  • كولومبيا: من أغرب تقاليد السنة الجديدة حول العالم يقوم الكولومبيون بتحضير حقيبة السفر وحملها معهم في نهاية العام، على أمل أن يكون عامهم الجديد مليئًا بالسفر والترحال.
  • الإكوادور: في الإكوادور يحتفل الناس بقدوم السنة الجديدة عن طريق اضرام النّار في الصور القديمة من العام الماضي وحرق الدمى والفزاعات ليتركوا السوء خلفهم.
  • المكسيك: يقوم المكسيكيون بالاحتفال في العام الجديد عن طريق تزيين منازلهم بالألوان، ولكل لون منها رمز، حيث يرمز اللون الأحمر إلى جلب الحب للعام القادم، أما اللون الاصفر فهو من أجل ازدهار، الأعمال وأخيرًا اللون الأخضر من أجل كسب الثروة والمال.

المراجع[+]

  1. "رأس السنة الميلادية"، ar.wikipedia.org، اطّلع عليه بتاريخ 2-1-2020. بتصرّف.
  2. "التقويم الهجري و الميلادي"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 3-1-2020. بتصرّف.
  3. "50 New Year Traditions From Around the World", www.lifehack.org, Retrieved 3-1-2020. Edited.