تفسير الطواف حول الكعبة في المنام

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٠٨ ، ٢٦ أغسطس ٢٠١٩
تفسير الطواف حول الكعبة في المنام

الطواف حول الكعبة

الطَّوافُ لغةً "الدورانُ"، واصطلاحًا "هو التعبُّدُ لله تعالى، بالدَّوَرانِ حولَ الكعبةِ على صفةٍ مخصوصةٍ"،[١] ودليله من القرآن الكريم قوله تعالى: {وَإِذْ جَعَلْنَا الْبَيْتَ مَثَابَةً لِّلنَّاسِ وَأَمْناً وَاتَّخِذُواْ مِن مَّقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى وَعَهِدْنَا إِلَى إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَن طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ}،[٢]ومن السنّة ما رواه عبد الله بن عمر-رضي الله عنه- "أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم كان إذا طاف في الحَجِّ أو العُمْرةِ أوَّلَ ما يَقْدَمُ سعى ثلاثةَ أطوافٍ، ومشى أربعةً، ثم سجَدَ سجدتينِ، ثم يطوفُ بين الصَّفا والمروةِ"،[٣]وللطّواف أنواعٌ هي "طواف الإفاضة، طواف القدوم للحجّ، طواف الوداع، طواف العمرة، طواف الوفاء بالنّذرِ، والتّطوع"، ويأتي هذا الإيجاز تمهيدًا للحديث عن صفة وشروط الطّواف، وتفسير الطّواف حول الكعبة في المنام وهو عنوان المقال.[٤]

صفة وشروط الطواف حول الكعبة

صِفةُ الطَّوافِ بالكعبة تكون باستقبال الرُّكن الذي فيه الحَجر الأسود، واستلامه وتقبيله، بشرط عدم إيذاء النَّاس أو مزاحمتهم، ثم يُبدأ بالطّواف جاعلًا يسارَه إلى جهةِ الكعبة، ويدورَ حوله مرورًا بالرُّكنِ اليمانيِّ، ومنتهيًا بركُنِ الحَجَرِ الأسودِ، وهو المحلُّ الذي بُدأ منه الطّواف، وبهذا يكون قد تمّ طوفةً واحدةً، ويكرّر ذلك حتى يتمّ سبعة أشواط، وللطّواف حول الكعبة شروطٌ، توجز بالآتي:[٥]

  • النيّة: لقوله -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم-: "إنَّما الأعْمالُ بالنِّيّاتِ،...".[٦]
  • ستر العورة: لما رواه أبو هريرة -رضي الله عنه- قال: "أنَّ أبَا بَكْرٍ -رَضِيَ اللَّهُ عنْه-، بَعَثَهُ في الحَجَّةِ الَّتي أمَّرَهُ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ عَلَيْهَا قَبْلَ حَجَّةِ الوَدَاعِ، في رَهْطٍ يُؤَذِّنُونَ في النَّاسِ: أنْ لا يَحُجَّنَّ بَعْدَ العَامِ مُشْرِكٌ، ولَا يَطُوفَ بالبَيْتِ عُرْيَانٌ".[٧]
  • الطَّهارةُ مِنَ الحدثِ الأصغرِ والأكبرِ: لما روته عائشةَ -رَضِيَ اللهُ عنها- قالت: "أوَّلُ شيءٍ بدأ به حين قَدِمَ مكَّة أنه توضَّأَ ثم طاف بالبيتِ".[٨]
  • ابتداءُ الطَّوافِ مِنَ الحَجَرِ الأسودِ: لما رواه ابنِ عُمَرَ رَضِيَ اللهُ عنهما قال: "رأيتُ رسولَ الله -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- حين يَقْدَمُ مكَّةَ، إذا استلَمَ الرُّكْنَ الأسودَ أوَّلَ ما يطوف؛ يَخُبُّ ثلاثةَ أطوافٍ مِنَ السَّبْعِ".[٩]
  • أن تكون الكعبة عن يَسارِ الطّائف: لما رواه جابِرِ بنِ عبدِ الله -رَضِيَ اللهُ عنهما- قال: "أنَّ رسولَ الله -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- لَمَّا قَدِمَ مكَّة أتى الحَجَرَ فاستلَمَه ثم مشى على يمينِه فرَمَلَ ثلاثًا ومشى أربعًا".[١٠]
  • دخولُ الحِجْرِ ضمِنَ الطَّوافِ: لما روته عائشةَ -رَضِيَ اللهُ عنها- قالت: "لولا أنَّ قَوْمَك حديثو عهدٍ بجاهليةٍ، أو قال: بكُفْرٍ، [١١]لأنفقْتُ كَنْزَ الكعبةِ في سبيلِ اللهِ؛ ولجعَلْتُ بابَها بالأرضِ؛ ولأدخَلْتُ فيها مِنَ الحِجْرِ".
  • أن يقَعَ الطَّوافُ داخِلَ المسجِدِ الحرام: لقوله تعالى: {ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ*}.[١٢]
  • الطَّوافُ سبعة أشواط: لما رواه ابنِ عُمَرَ -رَضِيَ اللهُ عنهما- قال: "رأيتُ رسولَ الله -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- حين يَقْدَمُ مكَّةَ، إذا استلَمَ الرُّكْنَ الأسودَ أوَّلَ ما يطوف؛ يَخُبُّ ثلاثةَ أطوافٍ مِنَ السَّبْعِ".[٩]
  • الموالاةُ بينَ الأشواطِ: والدّليل أنَّ النبيَّ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- والى بين أشواطِ طَوافِه، وقد قال: "لِتَأْخُذوا مناسِكَكم، ...".[١٣]
  • المَشيُ للقادِرِ عليه: والدّليل ترخيصُ الرسول -صلى الله عليه وسلّم- لأمّ سلمة بالطَّوافِ راكبةً بسبب العُذْرِ خلافًا للأَوْلى، ووجه الدّلالة أنَّ الأصلَ في الطّواف المشي، فعن أمِّ سَلَمةَ -رَضِيَ اللهُ عنها- قالت: "شكوتُ إلى رسولِ الله -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- أنِّي أشتكي، قال: طوفي مِن وراءِ النَّاسِ وأنت راكبةٌ، فطفتُ ورسولُ الله -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- يُصَلِّي إلى جَنْبِ البيتِ، يقرأُ بالطُّورِ وكتابٍ مَسطورٍ".[١٤]

تفسير الطواف حول الكعبة في المنام

أورد الإمام النابلسيّ اجتهاده في تفسير الطّواف حول الكعبة في المنام، فقال: "مَن رأى أنّه يطوف حول الكعبة في المنام، أُعتق إن كان عبدًا، وإن كان عاصيًا اُعتق من النّار، وإن كان عازبًا تزوّج، وإن كان أهلًا للتّقدم نال مرتبةً رفيعةً، وربّما دلّ ذلك على الوفاء بالنّذر لقوله تعالى: {ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ}،[١٢]ومن رأى أنّه حجّ وطاف بالبيت فهو صلاحٌ لدينه واستقامته على منهاجه، وهو ثوابٌ يناله من الله تعالى، وأمنٌ ممّا يخافه، ودَينٌ يقضيه، وأماناتٌ يؤديها للمسلمين، وربّما دلّ طوافه على إيفائه بنذرٍ أو كفّارة يمين"، وفي الختام يتّضح بأنّ في هذه المضامين بشارة إلى الخير، ودلالةٌ على الرّؤيا الصّالحة بتوفيق الله، والله تعالى أعلم.[١٥]

المراجع[+]

  1. "تعريف و معنى طواف في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 22-08-2019. بتصرّف.
  2. سورة البقرة، آية: 125.
  3. رواه البخاري ، في صحيح البخاري، عن عبدالله بن عمر، الصفحة أو الرقم: 1616 ، خلاصة حكم المحدث، صحيح.
  4. "أنواع الطواف حول الكعبة"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 22-08-2019.
  5. "شروط صحة الطواف"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 22-08-2019. بتصرّف.
  6. رواه البخاري ، في صحيح البخاري، عن عمر بن الخطاب، الصفحة أو الرقم: 1، خلاصة حكم المحدث، صحيح.
  7. رواه البخاري ، في صحيح البخاري، عن أبو هريرة، الصفحة أو الرقم: 4657 ، خلاصة حكم المحدث، صحيح.
  8. رواه شعيب الأرناؤوط، في تخريج صحيح ابن حبان، عن عائشة ، الصفحة أو الرقم: 3808 ، خلاصة حكم المحدث، إسناده صحيح على شرط مسلم.
  9. ^ أ ب رواه البخاري ، في صحيح البخاري، عن عبدالله بن عمر ، الصفحة أو الرقم: 1603 ، خلاصة حكم المحدث، صحيح.
  10. رواه مسلم ، في صحيح مسلم، عن جابر بن عبدالله ، الصفحة أو الرقم: 1218 ، خلاصة حكم المحدث، صحيح.
  11. رواه مسلم ، في صحيح مسلم، عن عائشة أم المؤمنين ، الصفحة أو الرقم: 1333 ، خلاصة حكم المحدث، صحيح.
  12. ^ أ ب سورة الحجّ، آية: 29.
  13. رواه مسلم ، في صحيح مسلم، عن جابر بن عبدالله ، الصفحة أو الرقم: 1297 ، خلاصة حكم المحدث، صحيح.
  14. رواه البخاري ، في صحيح البخاري، عن أم سلمة هند بنت أبي أمية ، الصفحة أو الرقم: 464 ، خلاصة حكم المحدث، صحيح.
  15. "كتاب: تعطير الأنام في تعبير المنام"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 22-08-2019. بتصرّف.