النظام الغذائي منخفض الفوسفور: هل يُعد مفيدًا لمرض الكلى؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١١ ، ١٥ أبريل ٢٠٢٠
النظام الغذائي منخفض الفوسفور: هل يُعد مفيدًا لمرض الكلى؟

لماذا يُعد النظام الغذائي منخفض الفوسفور مفيدًا في التعامل مع مرض الكلى؟ ما الأطعمة التي تحتوي على الفوسفور؟

الفوسفور هو معدن موجود بشكل طبيعي في العديد من الأطعمة ويضاف أيضًا إلى العديد من الأطعمة المصنعة، وعندما تأكل الأطعمة التي تحتوي على الفوسفور، يدخل معظم الفسفور دمك وتزيل الكلى السليمة الفسفور الزائد من الدم.

إذا لم تعمل الكليتان جيدًا، فقد تعاني من ارتفاع مستوى الفسفور في دمك، مما يزيد خطر إصابتك بأمراض القلب وضعف العظام وآلام المفاصل، بل وحتى الوفاة.

إذا كنت بحاجة إلى الحد من الأطعمة الغنية بالفوسفور

تختلف احتياجاتك من الفوسفور، بناءً على وظيفة الكلى؛ فإذا كنت تعاني من مرض الكلى في مرحلة مبكرة أو إذا كنت تخضع للديلزة -غسيل الكلى-، فقد تحتاج إلى الحدّ من الأطعمة الغنية بالفوسفور، ويحتوي كل طعام تقريبًا على بعض الفسفور، لذلك قد يكون من الصعب القيام بذلك، وتُعد أفضل طريقة للحد من الفوسفور في نظامك الغذائي هي الحد من تناول الأطعمة الغنية بالفوسفور، بما في ذلك:

  • الوجبات السريعة، والأطعمة التي تباع في محطات الوقود، وغيرها من الأطعمة المعلبة والخفيفة.
  • الجبن المطبوخ؛ مثل الجبن الأمريكي والجبن القابل للدهن.
  • اللحوم الطازجة أو المجمدة التي أضيف إليها نكهة أو سوائل لإبقائها رطبة.
  • الكولا والمشروبات الغازية من النوع بيبر -pepper- والكثير من أنواع الماء المنكَّه والشاي المعبّأ في زجاجات ومشروبات الطاقة أو المشروبات الرياضية وخلطات مسحوق المشروبات المخفوقة والبيرة والنبيذ.

يوفر الجدول أدناه أمثلة للأطعمة الأقل في الفوسفور والتي يمكنك استبدالها بالأطعمة الأعلى في الفوسفور، وبالرغم من أن بعض الأطعمة أو المشروبات قد تحتوي على نسبة منخفضة من الفوسفور، ما زال يتعين عليك مراعاة أحجام الحصص الغذائية والحدّ من عدد الحصص الغذائية أو المشروبات التي تتناولها يوميًا.

الأطعمة الغنية بالفوسفور الأطعمة منخفضة الفوسفور
الوجبات السريعة والوجبات الخفيفة ووجبات المطاعم وأطعمة محطات الوقود الوجبات المنزلية أو الوجبات الخفيفة المصنوعة من المكونات الطازجة
الحليب والبودنج واللبن وحليب الصويا والمبيضات الخالية من الحليب والحليب المدعَّم حليب الأرز أو حليب اللوز غير المدعم
الأجبان المطبوخة والجبن القابل للدهن كمية صغيرة من الجبن الأبيض الطري أو الجبن السويسري
الجبنة الطرية منزوعة الدسم أو القشدة الحامضة منزوعة الدسم الجبن الطرية العادية أو قليلة الدهون أو القشدة الحامضة
الآيس كريم أو اللبن المجمد عصائر الفاكهة أو الحلوى المثلجة أو حلوى الفواكه المجمدة
الخبز السريع أو البسكويت أو خبز الذرة أو المافن أو البانكيك أو الوافل لفائف العشاء الطازجة أو الخبز أو البايغل أو المافن الإنجليزي
اللحوم المعالجة، مثل لحم الخنزير المقدد أو البولونيا أو قطع الدجاج أو لحم الخنزير أو الهوت دوج أو اللحوم أو الدواجن أو المأكولات البحرية التي تحتوي على حروف phos في المكونات اللحم البقري الطري أو البيض أو لحم الضأن أو لحم الطرائد البرية أو الدواجن "الطبيعية كليًا" أو المأكولات البحرية أو غيرها من الأسماك دون phos ضمن المكونات
الشوكولاتة أو الكراميل، بما في ذلك مشروبات الشوكولاتة وقطع الحلوى حلوى الهلام (الجيلي بين) أو الحلوى الصلبة أو الوجبات الخفيفة من الفواكه أو حبات اللبان -باعتدال-
مشروبات الكولا والمشروبات الغازية من النوع بيبر pepper وبعض أنواع الماء المنكّه والشاي المعبأ في زجاجات ومشروبات الطاقة أو المشروبات الرياضية والبيرة والنبيذ وبعض خلطات المشروبات -التي يتضمن أي منها حروف phos في مكوناتها- المشروبات الغازية بنكهة الليمون أو جعة الزنجبيل أو جعة الجذور أو الماء العادي أو بعض خلطات المشروبات -التي يتضمن أي منها حروف phos في مكوناتها-؛ القهوة المخمرة -المصنوعة من الحبوب- أو الشاي المخمر -المصنوع من أكياس الشاي-

تحقق من ملصقات الأطعمة بعناية

قد تضيف الشركات المُصنِّعة الفوسفور عند تصنيع الأطعمة لزيادة سُمكها أو تحسين مذاقها أو منع حدوث تغيُّر لونها أو الحفاظ عليها، تحقّق من ملصقات الأطعمة لمعرفة ما إذا كانت أي مكونات تحتوي على حروف phos في المصطلح، وعند محاولة الحدّ من الأطعمة الغنية بالفوسفور، ابحث عن الأطعمة التي لا تحتوي على حروف phos في المكونات، وتشمل أمثلة الإضافات الغذائية للفوسفور ما يأتي:

  • فوسفات الكالسيوم.
  • فوسفات ثنائي الصوديوم.
  • حمض الفوسفوريك.
  • فوسفات أحادي البوتاسيوم.
  • بيروفوسفات حمض الصوديوم.
  • صوديوم ترايبوليفوسفيت.

تحتوي الوجبات السريعة والوجبات الخفيفة واللحوم والجبن المعالجة على كمية كبيرة من الفوسفور.

اطلب المساعدة المتخصصة

للمساعدة في إعداد خطة لوجبات الطعام تُلبِّي احتياجاتك، استشر اختصاصي النُّظم الغذائية المسجَّل، ويمكن أن يتأكد اختصاصي النُّظم الغذائية أنك تحصل على المقدار الكافي من التغذية مع اتباع توصيات طبيبك الطبية.

ولأنّه من الصعب تقليل نسبة الفوسفور في نظامك الغذائي، فقد يوصي طبيبك بتناول دواء مثبّط للفوسفات للمساعدة على التحكم في كمية الفوسفور التي يمتصها جسمك من الأطعمة.