العلاج الطبيعي بالموجات فوق الصوتية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٦ ، ١٩ سبتمبر ٢٠١٩
العلاج الطبيعي بالموجات فوق الصوتية

العلاج الطبيعي

يعمل العلاج الطبيعي على استعادة الحركة والوظيفة التي يفقدها الفرد عندما يتأثر بإصابة أو إعاقة أو مرض، كما أنه قد يعمل على تقليل خطر حدوث الإصابات في وقت لاحق، ومن الممكن أن يستفيد الأفراد من كافة الفئات العمرية والذين يعانون من مشاكل صحية عديدة من خدمات العلاج الطبيعي، وتتضمن هذه المشاكل مشاكل الرئة والتنفس كمرض الرئة الانسدادي المزمن ومشاكل الجهاز العصبي والعظام والمفاصل، وتتنوع الطرق المستخدمة في العلاج لتشمل التمارين العلاجية والعلاج اليدوي والعلاج الكهربائي والعلاج الطبيعي بالموجات فوق الصوتية.[١]

العلاج الطبيعي بالموجات فوق الصوتية

تعتبر الموجات فوق الصوتية من الطرق العلاجية التي يشيع استخدامها في العلاج الطبيعي، حيث يتم استخدامها لتوفير التدفئة العميقة إلى العضلات والأوتار والمفاصل والأربطة، وتختلف الموجات فوق الصوتية في العلاج الطبيعي عن الموجات فوق الصوتية التشخيصية، وفيما يأتي توضيح لتأثير العلاج الطبيعي بالموجات فوق الصوتية:[٢]

  • التسخين العميق: كثيرًا ما يتم استخدام الموجات فوق الصوتية لتوفير تسخين عميق للأنسجة الرخوة في الجسم، حيث إن التدفئة العميقة لأوتار العضلات أو الأربطة تزيد من الدورة الدموية في هذه الأنسجة؛ مما يسرّع من عملية الشفاء، كما تسهم زيادة درجة حرارة الأنسجة باستخدام الموجات فوق الصوتية في تقليل الألم، والجدير بالذكر أنه يمكن استخدام التدفئة العميقة لزيادة "تمدد" العضلات والأوتار، وفي حال كان الفرد يعاني من آلام في الكتف وتم تشخيص حالته بالكتف المتجمد؛ فقد يلجأ أخصائي العلاج الطبيعي إلى استخدام الموجات فوق الصوتية للمساعدة على زيادة تمدد الأنسجة حول الكتف قبل إجراء تمارين مدى الحركة؛ هذا قد يساعد على تحسين قدرة الكتف على الامتداد.
  • التأثير غير الحراري: تتسبب الموجات فوق الصوتية بدخول الطاقة إلى الجسم، فتسبب هذه الطاقة بتكون فقاعات غازية مجهرية حول الأنسجة تتوسع وتتقلص بسرعة، وتُعرف هذه العملية بالتجويف، وتوسع هذه الفقاعات وتقلصها يسهم في تسريع العمليات الخلوية ويسرّع عملية شفاء الأنسجة المصابة.

مخاطر العلاج الطبيعي بالموجات فوق الصوتية

قد يتسبب العلاج الطبيعي بالموجات فوق الصوتية بحدوث بعض الأضرار في حال تعرضت منطقة معينة للحرارة لفترة طويلة للغاية، ولا بد من أن يقوم المريض بتنبيه أخصائي العلاج الطبيعي في حال شعر بعدم الارتياح أثناء العلاج، وعلى الرغم من أن العلاج بالموجات فوق الصوتية يعتبر آمنًا بشكل عام عند استخدامه مع حالات مرضية معينة، إلا أنه يوصى بتجنب استخدامه في مناطق معينة من الجسم أو مع حالات خاصة، ويشمل ذلك كلًا مما يأتي:[٣]

  • يجب عدم استخدامه على الجروح المفتوحة.
  • يجب تجنب استخدامه مع النساء الحوامل.
  • يجب تجنب استخدامه على المناطق القريبة من جهاز تنظيم ضربات القلب.
  • فيديو عن العلاج الطبيعي بالموجات فوق الصوتية

    في هذا الفيديو يتحدث أخصائي العلاج الطبيعي إبراهيم رمضان عن العلاج الطبيعي بالموجات فوق الصوتية، ويوضح أنَّ هناك ترددين يتم استخدامهما في العلاج الطبيعي، الأول 1 ميجاهيرتز والأخر 3 ميجاهيرتز، كما يبين أنَّ هناك بعض العوامل التي تمنع استخدام الموجات فوق الصوتية في العاج الطبيعي مثل وجود صفائح معدنية داخل الجسم أو بروز عظمي. [٤]

المراجع[+]

  1. Physiotherapy,,  "www.nhs.uk", Retrieved in 1-3-2019, Edited.
  2. Therapeutic Ultrasound in Physical Therapy,,  "www.verywellhealth.com", Retrieved in 1-3-2019, Edited.
  3. Therapeutic Ultrasound,,  "www.healthline.com", Retrieved in 6-3-2019, Edited.
  4. "العلاج الطبيعي بالموجات فوق الصوتية"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 19-09-2019.