الرياضة والنحافة: إليك أهم الأسباب لممارسة الرياضة حتى وإن كنت نحيفًا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٥ ، ٧ سبتمبر ٢٠٢٠
الرياضة والنحافة: إليك أهم الأسباب لممارسة الرياضة حتى وإن كنت نحيفًا

الرياضة

تتضمن ممارسة التمارين الإنخراط في النشاط البدني وزيادة معدّل نبضات القلب حتى بعد مستويات الراحة، وتعد جزءًا مهمًّا في المحافظة على صحة الجسم البدنيّة والعقليّة وبمختلف مستوياتها وشدتها؛ وذلك لأن الرياضة المنتضمة تقدّم للجسم مجموعة كبيرة من الفوائد إلى جانب وقايته من الإصابة بالأمراض المختلفة،[١] ووفقًا لإرشادات النشاط البدني للبالغين الذين تترواح أعمارهم من 19 إلى 64 عامًا يجب عليهم ممارسة أي نوع من التمارين يوميًّا أو مرتين أسبوعيًّا على الأقل والقيام بأنشطة تعمل على تقوية العضلات الرئيسة في الجسم، بالإضافة إلى ضرورة تقليل وقت الجلوس أو الاستلقاء، تقسم الرياضة إلى عدّة أنواع ومن أبرزها الأنشطة المعتدلة؛ وهي التي ترفع معدّل دقات القلب وتزيد من سرعة التنفس وترفع حرارة الجسم كالمشي السريع، أمّا الأنشطة القويّة فهي التي يتنفس الشخص أثنائها بصعوبة كالجري، أمّا الأنشطة القويّة الجدًّا فهي التي يتم إجرائها على فترات قصيرة مثل؛ رفع الأوزان الثقيلة، أمّا بالنسبة لرياضات تقوية العضلات فهي متنوعة ومن أبرزها اليوغا ورفع الاثقال.[٢]


ماذا تعني النحافة؟

تعرف النحافة أيضًا بنقصان الوزن أو انخفاضه بالنسبة للعمر عند الأطفال، أمّا البالغين فو عبارة عن انخفاض في مؤشر كتلة الجسم بحيث يكون مقداره أقل من 18.5 كيلوجرام، مما يعكس الحالة الصحيّة الناتجة عن عدم كفاية تناول الطعام أو نوبات سابقة من نقص التغذية أو وجود مشكلة صحية ما، كما وأظهرت الدراسات والدلائل العلميّة أن خطر الوفاة للأطفال الذين يعانون من نقصان الوزن بزدياد كما أنّ الأطفال الذين يعانون من نقصان الوزن الشديد هم الأكثر عرضة لهذا الخطر، بالإضافة إلى أن الحرمان الغذائي على المدى الطويل يؤدّي إلى تأخر نمو الطفل العقلي وضعف أدائه الجسدي وانخفاض قدراته الفكريّة، يعاني بعض الأطفال من التقزّم نتيجةً لسوء التغذية أو العدوى المبكرة.[٣]


هل هناك أسباب محددة للنحافة؟

يعاني الكثير من الأشخاص من نقصان الوزن ليس فقط الأطفال؛ وذلك يعود لمجموعة كبيرة من الأسباب المتنوعة، فقد يولد بعض الأشخاص صغار الحجم بشكلٍ طبيعيٍّ مما يؤدّي إلى انخفاض مؤشر كتلة الجسم بسبب الجينات مما يؤدي إلى ارتفاع خطر تعرضهم للنحافة، لكن ما هي أبرز الأسباب المرتبطة بالنحافة والتي تعزز الإصابة بها موضحة في ما يأتي:[٤]

  • ارتفاع معدل استقلاب الطعام مما يعيق زيادة الوزن.
  • عدم اتباع أنظمة غذائيّة صحيّة متوازنة.
  • تناول أدوية معيّنة تزيد الشعور بالغثيان.
  • ممارسة الكثير من الأنشطة البدنيّة وحرق مقدار كبير من السعرات الحراريّة مما يؤدّي إلى نقصان الوزن.
  • وجود مشكلات صحيّة أو أمراض تسبب فقدان الوزن مثل؛ السرطان، السكر، مشكلات المعدة كالغثيان، القيئ، الإسهال، اضطراب الغدة الدرقيّة، مرض كرون، القلق أو التوتر، الأمراض العقليّة.
  • وجود اضطرابات الأكل مثل؛ فقدان الشهيّة العصبي والشره المرضي.


ما هي أعراض النحافة؟

أما أعراض النحافة والمشكلات الصحية المرتبطة بها فهي متعددة وكثيرة، كما أن الأشخاص المصابين بها يشعرون بأنّهم مرضى وكسالى طوال الوقت، بالإضافة للشعور المستمر بالضعف والتعب والإرهاق نظرًا لعدم حصول الجسم على المقدار الكافِ من العناصر الغذائيّة المهمّة من خلال النظام الغذائي المتناول، أمّا عن أبرز الأعراض المرتبطة بالنحافة والأكثر شيوعًا فهي في الآتي:[٤]

  • أعراض نحافة الأطفال: يعاني الأطفال من أعراض عدّة تبرز بضعف نمو الأطفال بالنسبة لأعمارهم.
  • أعراض نحافة كبار السن: تعد النحافة سببًا مباشرًا في تعرّضهم لكسور العظام والأمراض والمشكلات الصحيّة المرتبطة بها مثل؛ هشاشة العظام، فقر الدم، عدم انتظام الدورة الشهرية، صعوبات الحمل، مشكلات في القلب والتهابات شديدة.


ما هي أهم الأسباب لممارسة الرياضة حتى وإن كنت نحيفًا؟

تقدم الرياضة العديد من الفوائد الصحيّة للجسم التي من الصعب تجاهلها كالتي تم الإشارة إليها سابقًا بالإضافة إلى تحسين الحالة المزاجيّة، لذلك ينصح بالحفاظ على ممارسة التمارين الرياضيّة بانتظام لنيل أقصى استفادة ممكن أن يحصل عليها الجسم بغض النظر عن العمر أو الجنس أو القدرة البدنيّة أو حتى وزن الجسم،[٥] فالرياضة ليست كما يعتقد الكثيرون حكرًا على من يعاني من زيادة الوزن للتخلّص من الدهون المتراكمة فحسب، بل يجب على الجميع ممارستها لما لها من فوائد عظيمة للجسم،[٦] إليك أهم الأسباب لممارسة الرياضة حتى وإن كنت نحيفًا كالآتي:


تعزيز طاقة الجسم

يسهم النشاط البدني المنتظم في المحافظة على قوّة العضلات وزيادة قدرتها على التحمّل، كما وتعمل التمرينات الرياضيّة على توصيل الأكسجين والعناصر الغذائيّة إلى أنسجة الجسم، وبذلك تعد هذه من أهم الأسباب لممارسة الرياضة حتى وإن كنت نحيفًا إذ تسهم أيضًا في المحافظة على نظام القلب والأوعية الدموية لتعمل بكفاءة وقدرة أكبر مما يعزز الحفاظ على صحّة القلب والرئتين والقدرة الجسدية لإتمام كافة المهام اليوميّة المطلوبة.[٥]


تحسين المزاج والنوم

كيف يعد تحسين المزاج والنوم من أهم الأسباب لممارسة الرياضة حتى وإن كنت نحيفًا؟ تساعد التمارين الرياضيّة بمختلف أشكالها على تحفيز المواد الكيميائيّة في الدّماغ التي تعزز شعور الشخص بالسعادة والفرح، كما توفر له الاسترخاء وتقليل مشاعر القلق والتوتر، بالإضافة إلى قدؤتها على تحسين مظهر الشخص وتعزيز ثقته بنفسه واحترامه لذاته، ومن ناحية أخرى تسهم الرياضة في تحسين قدرة الشخص على النوم المتنظم والعميق بشكلٍ أسرع وأفضل.[٥]


تعزيز وصول المغذيات للجسم

هل من الممكن أن تعزز الرياضة وصول المغذيات؟ تزيد التمارين الرياضيّة الهوائيّة من قوّة ضخ القلب وهذا يودّي إلى تعزيز وصول الدّم المحمّل بالمغذيات والأكسجين إلى أعضاء الجسم المختلفة، كما أنّها تحسّن من تدفّق الدم والدورة الدمويّة وتسهم في تقليل ضغط الدّم وارتفاع معدّل نبضات القلب، ينصح بممارسة التمارين الهوائيّة لمدّة 30 دقيقة تقريبًا.[٦]


زيادة كثافة العظام

كيف من الممكن لرياضة أن تزيد كثافة العظام؟ لا يعد شرب الحليب وتناول الأطعمة الغنيّة بالكالسيوم هي الطريقة الوحيدة للحصول على عظام قوية والمحافظة عليها، وذلك لأنّ التمارين الرياضيّة عالية الكثافة كالجري تسهم أيضًا في بناء العظام بطريقة أفضل عند انقباض العضلات؛ وذلك لأنّها تعمل على سحب الأوتار المتصلة بالعظام وبالتّالي؛ تحفّز حركة الشد هذه تمعدن العظام أي تعزيز قوة العظام.[٦]


تحسين القدرة على اتخاذ خيارات صحية

يعد قضاء وقت في ممارسة التمارين الرياضيّة أمرًا يسهم في زيادة احتماليّة اتخاذ الشخص أفضل الخيارات الصحيّة المتعلقة باختيار الأصناف الغذائيّة والمغذيات المتناولة، بالإضافة لتأثيرها على الخيارت المختلفة المتعلقة بالحياة كطريقة تنظيم وقضاء الوقت، وتحديد الأولويات والامور المهمّة المتعلقة بالحياة.[٦]

المراجع[+]

  1. "What to know about exercise and how to start", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2020-08-09. Edited.
  2. "Exercise", www.nhs.uk, Retrieved 2020-08-09. Edited.
  3. "Malnutrition: Concept, Classification and Magnitude", www.sciencedirect.com, Retrieved 2020-08-09. Edited.
  4. ^ أ ب "What to do if you are underweight", www.healthdirect.gov.au, Retrieved 2020-08-09. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Exercise: 7 benefits of regular physical activity", www.mayoclinic.org, Retrieved 2020-08-09. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث "10 Reasons to Exercise Even if Youre Skinny", www.everydayhealth.com, Retrieved 2020-08-09. Edited.