الاستخدام الموضعي للموبيروسين: الاستطبابات، الآثار والجرعة الآمنة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٠٢ ، ٦ يونيو ٢٠٢٠
الاستخدام الموضعي للموبيروسين: الاستطبابات، الآثار والجرعة الآمنة

الاستخدام الموضعي للموبيروسين

الموبيروسين الموضعي Mupirocin Topical واحد من المضادات الحيوية التي يتم تطبيقها على الجلد بشكلٍ مباشر لعلاج بعض الحالات، ويتوفر هذا الدواء على شكل مرهم أو كريم، ويُعد واحدًا من الأدوية الحديثة، والتي تم تطويرها في الآونة الاخيرة لعلاج الإنتانات الجلدية التي تسببها المكورات العنقودية إيجابية الغرام، والمكورات العقدية، وتشكّل هاتين الزمرتين من الجراثيم السبب الأشيع لإنتانات الجلد، كما يكون الموبيروسين قادرًا على القضاء على العدوى الجلدية التي تسببها كلًا من الهيموفيليس سلبية الغرام، والإنفلونزا والنيسيريات البنية، وفي الوقت الحالي يتم استخدام مرهم الموبيروسين بتركيز 2% في علاج قوباء الجلد، وبما أنّه يُطَبَّق موضعيًا، فهو يمتلك العديد من الأمور المميزة له، فآثاره الجانبية قليلة على الجسم مقارنة بالأدوية التي يتم تناولها بشكل فموي، أو تُعطى بشكل الحقن، ومن النادر أن يطوّر هذا الدواء مقاومةً من قِبَل الجراثيم، على عكس ما تفعله المضادات الحيوية التي تُؤخَذ فمويًا، كما ويمكن القول بأنّ الموبيروسين ذو تكلفة قليلة مقارنة مع بقية الأدوية[١].

استطبابات الاستخدام الموضعي للموبيروسين

على الرغم من أنّ الموبيروسين الموضعي تفادى مشكلة المقاومة للمضادات الحيوية، إلّا أنّه تم الإبلاغ عن بعض حالات المقاومة وإن كانت نادرةً، مما دفع الجهات المسؤولة إلى عدم صرف هذا الدواء إلّا بموجب وصفة طبية، بعد أن كان يُعطَى بدونها ولفتراتٍ طويلة، وكما تم التوضيح سابقًا فإنّ الموبيروسين الموضعي يستخدم لعلاج الآفات الجلدية التي تسبّبها كلًا من العنقوديات والعقديات، سواءً أكانت العدوى أوليّة بهذه الجراثيم، أو ثانوية ناتجة عن وجود إصابة بالعقديات أو العنقوديات على أرضية إصابة إنتانية أخرى، ومن بين الأمراض الجلديّة التي يُعالجها الموبيروسين الموضعي ما يأتي:[٢]

  • القوباء.
  • التهاب الجريبات.
  • الدمامل.
  • الأكثيمة.
  • العدوى الإنتانية التي تُصيب أمراضًا جلديةً غير إنتانية، كالعدوى التي تنشأ على حساب الإكزيما، والصدفية، والتهاب الجلد التأتبي، والسماك وانحلال البشرة الفقاعي.
  • العدوى الإنتانية التي تنشأ في منطقة الجلد المحروق، و التي تنشأ على حساب جرح أو قرحة في الجلد.
  • الوقاية من أي إنتان جلدي قد يحدث بعد التعرّض للحروق الطفيفة، أو للوقاية من حدوث إنتان جرثومي على حساب المنطقة الجلدية التي تم أخذ خزعة منها.

الجرعة الآمنة للاستخدام الموضعي للموبيروسين

هنا في هذه الفقرة سيتم شرح كيفية استعمال هذا الدواء الموضعي، مع ذكر الجرعة المناسبة بحسب كل عمر، ولأنّ المكوّرات والعقديات قد تتواجد بشكلٍ طبيعي في الأنف، فسيتم ذكر الجرعة المناسبة القادرة على القضاء على هذا الِحمل الجرثومي عند بعض الناس الذين يحتاجون للعلاج على الرغم من عدم وجود إصابة حالية بالإنتان الجرثومي، وإنما العلاج هنا كوقاية ومنع لانتشار هذه العضويات الممرضة بين الناس، خاصةً في المنشآت الصحية، والجرعات الآمنة تكون وفق الآتي:[٣]

  • الجرعة الآمنة للبالغين لعلاج الالتهاب الجرثومي الجلدي الثانوي: كما تم الشرح سابقًا، الإنتان الثانوي ناشئ على حساب مرض جلدي آخر، وبغض النظر عن هذا المرض يتم وضع كمية صغيرة من الموبيروسين الموضعي على المنطقة المُصابة 3 مرات في اليوم ولمدة 10 أيام، وهذه الجرعة ذاتها تُطَبَّق عند الأطفال بعمر ثلاثة أشهر أو أكثر.
  • الجرعة الآمنة للبالغين لعلاج الحِمل الأنفي من المكورات العنقودية المذهّبة: يتم وضع ما يقارب نصف محتوى أنبوب الدواء في إحدى فتحتي الأنف، والنصف الآخر في الفتحة الثانية، وتكرّر هذه العملية مرتين في اليوم صباحًا ومساءً، ولمدة 5 أيام، ويُستخدَم في هذه الحالة المرهمointment وليس الكريمcream لأنّه غير مُعَدّ للاستخدام على السطوح المخاطية[٤]، وغالبًا ما يكون الأشخاص المُعالَجون هنا ينتمون إلى الكادر الطبي، والذين يملكون عنقوديات مقاومة للمتيسلين methicillin في الأنف، وهذه الوقاية ضرورية للحدّ من انتشار الجراثيم العنقودية بين المرضى.

يُستخدَم الموبيروسين الموضعي للالتهاب الجلدي الحالي فقط، ويُمنع استخدامه لاحقًا لأيّ سببٍ آخر، وتنتج أعراض الجرعة المفرطة عن تناول هذا الدواء بشكلٍ فمويّ، فقد يحدث للمريض تكرار فقدان الوعي أو صعوبةً في التنفس، وهذه الحالات تستوجب طلب الإسعاف بشكلٍ فوريّ، وإذا نسي المريض وضع الموبيروسين الموضعي على الجلد فيقوم بذلك فور تذكّره، إلّا إذا كان وقت الجرعة التالية قد حان، فيمكن التغاضي عن الجرعة الفائتة وتطبيق المرهم بحسب الجرعة التالية، ويُتابع المريض بشكلٍ طبيعي وفق ما تم الاتفاق عليه مع الطبيب، ومن الضروري تجنّب مضاعفة الجرعة، كما ويوضَع الموبيروسين الموضعي في درجة حرارة الغرفة، بعيدًا عن الشمس والحرارة، وبعيدًا عن متناول الأطفال، ويتم وضع الموبيروسين الموضعي على المنطقة المصابة بعد تنظيفها وتجفيفها، ثم يُوضع مرهم الموبيروسين وتُغطَى المنطقة المُصابة بالضماد، كما ومن الضروري الاستمرار بوضع هذا المرهم طيلة فترة المرض وحسب الوقت الموصوف سابقًا، وتجنّب إيقاف استخدامه بمجرد حدوث التحسّن، لأنّ إيقاف الدواء قبل أوانه يؤدي لعودة الالتهاب الجرثومي، مع ضرورة الانتباه لإبعاد المرهم قدر الإمكان عن منطقة العين والفم، وإذا دخل الموبيروسين الموضعي عن طريق الخطأ إلى المناطق تلك، وجب غسل المنطقة بالماء مباشرةً بشكلٍ جيّد[٥].

الآثار الجانبية للاستخدام الموضعي للموبيروسين

على الرغم من أنّه من النادر أن يترافق الاستخدام الموضعي للموبيروسين مع آثارٍ جانبيةٍ، إلّا أنّه لا يوجد دواء لا يتسبّب بحدوث أعراض جانبية ولو بشكلٍ قليل، كما من الممكن أن تختفي بعض هذه الآثار الجانبية بمجرد تأقلم الجسم مع هذا الدواء، ومن الجدير بالذكر أنّ الآثار الجانبية تحدث وفق احتمالات متفاوتة بين المرضى، ما يعني أنّها لا يجب أن تتواجد عند الجميع، ومن الآثار الجانبية التي تم رصدها بعد استعمال هذه الدواء موضعيًا:[٦]

  • الإحساس بالحرقة أو اللذع في مكان التطبيق.
  • تهيّج أو احمرار الجلد.
  • تقرّح وتقشّر الجلد.
  • توّرم وارتفاع في حرارة الجلد في مكان التطبيق.
  • ظهور القرحة الفموية، أو ظهور بقع بيضاء على الشفاه أو اللسان.
  • ألم في البطن.
  • صعوبة في البلع.
  • سعال.
  • تسارع في ضربات القلب.
  • حمّى.
  • شرى وحكّة.
  • تورّم الشفاه والأجفان واللسان والحلق، ويشير هذا التورّم إلى حدوث تحسّس تجاه الموبيروسين الموضعي، كما يمكن أن يحدث هذا التورّم في الأعضاء التناسلية.
  • ضيق في الصدر.
  • الإسهال المائي الشديد، والذي يمكن أن يتطوّر لدموي.
  • تعب وضعف عضلي.
  • صداع الرأس.
  • الغثيان.

محاذير الاستخدام الموضعي للموبيروسين

تتضمن محاذير الاستخدام الحالات التي يجب تجنب استخدام هذا الدواء فيها، مع ذكر الحالات التي تحتاج لإيقاف المعالجة بالموبيروسين الموضعي مباشرةً، ومن أهم الحالات التي يتعذّر فيها استخدام هذا الدواء:[٧]

  • تجنّب دخول الموبيروسين الموضعي إلى داخل العينين، وإذا حدث ودخل يجب غسل العينين بكميةٍ كبيرةٍ من الماء، للتأكّد من التخلّص من أكبر كميةٍ ممكنةٍ.
  • إذا كان المريض يعاني من التحسّس تجاه إحدى المواد الداخلة في تركيب الموبيروسين الموضعي، فيجب تجنّب استخدامه، كما ويجب التوقّف عن استخدام هذا الدواء إذا ظهرت أي ردود فعل تحسسيّة تجاهه، كحدوث الحكة وظهور الطفح وحدوث تورّم في الحلق مع صعوبة التنفس.
  • تجنّب استخدام هذا الدواء لفتراتٍ طويلة، لأنّ ذلك قد يتسبّب بنمو عدة أنواع من البكتيريا والفطريات والكائنات المجهريّة الأخرى.
  • يجب تجنب استخدام الموبيروسين الموضعي إذا كان المريض يعاني من الإسهال، كما يجب إيقاف هذا الدواء بمجرد حدوث الإسهال المرتبط باستخدام المضادات الحيوية، والذي يمكن أن يكون خفيفًا، أو يأخذ شكل الإسهال الحاد المرافق لالتهاب القولون، مما يزيد خطر الوصول لمرحلة شديدة من الجفاف، وردود فعل الجسم القاتلة.
  • تجنب استخدام الموبيروسين الموضعي عند الحامل إلّا بوجود موافقة طبية تنصّ على أنّ الفوائد المرجوّة من الاستخدام تفوق المضار، إذ أنّ هذا الدواء ينتمي إلى الفئة B بالنسبة للحامل، مما يعني عدم وجود دراسات كافية على الحامل توضح الأخطار المترتبة على استعماله، بينما بيّنت الدراسات التي تم إجراؤها على الحيوانات عدم وجود زيادة في خطر ولادة جنين مشوّه، أو حدوث أيّة أضرار .
  • تجنّب استخدام هذا الدواء عند المرأة المرضع، لعدم وجود دراسات كافية حول إمكانية عبور الموبيروسين الموضعي عبر الحليب إلى الطفل، وفي ما إذا كان يؤثِّر بشكلٍ سلبي على الطفل، فالطبيب عندها سيحدّد إمكانية الاستمرار بالرضاعة الطبيعية أو إيقافها.

التفاعلات الدوائية للاستخدام الموضعي للموبيروسين

من النادر حدوث تفاعلات دوائية بين الموبيروسين المُستخدَم موضعيًّا، وبين الأدوية الأخرى التي يتم تناولها عبر الفم أو من خلال الحقن، ورغم ذلك يبقى من الضروريّ ذكر الأدوية التي يستخدمها المريض، وفيما إذا كان يتناول أحد أنواع الفيتامينات، أو إذا كان المريض يُفَضِّل تناول بعض أنواع الأعشاب بشكلٍ مستمر، لدراسة احتمال حدوث تفاعلات دوائية من عدمها، وبالتالي تجنّب الدخول باختلاطات كثيرة، كان من السهل تجنّبها بمجرد إيقاف أحد الدوائين[٤].

المراجع[+]

  1. "Mupirocin (2 Percent) Ointment in the Treatment of Primary and Secondary Skin Infections", pubmed.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 06-06-2020. Edited.
  2. "Mupirocin ointment", dermnetnz.org, Retrieved 06-06-2020. Edited.
  3. "Mupirocin topical ", www.drugs.com, Retrieved 06-06-2020. Edited.
  4. ^ أ ب "MUPIROCIN CREAM", www.rxlist.com, Retrieved 06-06-2020. Edited.
  5. "Mupirocin Ointment", www.webmd.com, Retrieved 06-06-2020. Edited.
  6. "Mupirocin (Topical Route)", www.mayoclinic.org, Retrieved 06-06-2020.
  7. "Mupirocin, Topical Ointment", www.healthline.com, Retrieved 06-06-2020. Edited.