أين تقع جزيرة كيش

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٤ ، ٩ ديسمبر ٢٠١٩
أين تقع جزيرة كيش

إيران

تقع دولة إيران في الجهة الغربية من قارة آسيا وعاصمتها طهران، وهي ثاني أكبر دولة في منطقة الشرق الأوسط من حيث التعداد السكاني، وتبلغ مساحة دولة إيران حوالي 1،648،195 كيلومترٍ مربعٍ، ويُقدر عدد سكانها حوالي 70،472،846 نسمةٍ حسب احصائيات عام 2006م، ويتحدث سكانها اللغة الفارسية كلغةٍ رسميةٍ للبلاد، ويُعد جبل دماوند أعلى قمة في إيران بينما بحر قزوين هو أخفض نقطة في إيران وهو يقع في الجهة الشمالية منها، وتتميز دولة إيران بطبيعتها الجغرافية الجبلية ومناخها ما بين شبه الجاف إلى مداري، ويأتي السياح لزيارة الأماكن السياحية المختلفة فيها ومنها قلعة الراين وجزيرة كيش، وفي هذا المقال سيتم الإجابة عن سؤال: "أين تقع جزيرة كيش؟"[١]

أين تقع جزيرة كيش

لمعرفة الإجابة عن سؤال أين تقع جزيرة كيش؟ لابد من معرفة الأسماء الاخرى لهذه الجزيرة وهي جزيرة كوش أو جزيرة قيس، وتُعد جزيرة كيش من الجُزر الفارسية التابعة لدولة اليونان، ومن يسأل عن أين تقع جزيرة كيش؟ فإنها تقع في الخليج العربي قُبالة السواحل الجنوبية الإيرانية، ويبلغ طول جزيرة كيش حوالي 14.5 كيلومتر وعرضها حوالي 6.4 كيلومتر بمساحةٍ تُقدر بحوالي 91.5 كيلومترٍ مربعٍ، ويبدأ تاريخ جزيرة كيش منذ القرن الحادي عشر الميلادي، وقد تم تطوير جزيرة كيش لتصبح منتجعًا سياحيًا مميزًا يقصده العديد من السياح، وهي من المراكز التجارية الهامة لدولة إيران التي يتم فيها صيد اللؤلؤ وبيعه كنوع من أنواع التجارة،[٢] ولتحديد أين تقع جزيرة كيش فإنها تقع في مقاطعة بندر لينجه التابعة لمحافظة هرمزغان الإيرانية، ويُقدر عدد سكانها بحوالي 40,000 نسمةٍ حسب احصائيات عام 2016م.[٣]


تبعد جزيرة كيش أو جزيرة قيس حوالي 16 كيلومتر عن البر الرئيس لدولة إيران، ويبلغ ارتفاع الجزيرة حوالي 37 متر عن مستوى سطح البحر، وتكاد أن تكون شبيهةً بالهضبة بسبب ارتفاعها القليل، كما أنها تخلو من المحاصيل الزراعية والأشجار والنباتات باستثناء القليل من بساتين التمر أو الرطب وبعض الأعشاب الضعيفة، ولم تحظى جزيرة كيش بالأهمية منذ العصور التاريخية القديمة إلا عندما حصل الحاكم في إيران عليها، فقام الحاكم ببناء أسطول كبير فيها وتوسيع القوة الإيرانية على حساب الدول المجاورة، حيث استولت الأسرة الحاكمة في إيران على أجزاء من شاطىء الخليج العربي، ونشرت منتجاتها الفارسية على المناطق المجاورة العربية والهندية وبلاد ما بين النهرين، فحظيت الجزيرة بالعديد من الأماكن الأثرية القديمة في الوقت الحاليثم منطقة الحريرة الحديثة، ولكنها فقدت أهميتها بشكل مؤقت في القرن الرابع عشر ثم استعادته مع مرور الزمن.[٤]

مناخ جزيرة كيش

بعد معرفة أين تقع جزيرة كيش لا بد من معرفة المناخ السائد فيها، حيث تتأثر الجزيرة بالمناخ شبه الاستوائي الجاف جدًا الذي يسود على جميع الجزر الفارسية الموجودة في تلك المنطقة، حيث يميل الطقس إلى أن يكون ساخنًا ورطبًا طوال أيام السنة، ويبلغ متوسط درجات الحرارة في الجزيرة حوالي 26.6 درجة مئوية، كما يبلغ متوسط كميات ​​هطول الأمطار حوالي 145 ملي متر سنويًا خلال الثمانية سنوات التي مضت، ويتوزع هطول الأمطار على جميع فصول السنة حيث تسقط ما نسبته 54% في فصل الشتاء و28% في فصل الخريف و 14% في فصل الصيف، وتبلغ نسبة الرطوبة في جزيرة كيش حوالي 60% لمعظم أيام السنة، وتتراوح درجات الحرارة ما بين 18 إلى 25 درجة مئوية في الأشهر ما بين شهر أكتوبر إلى شهر أبريل، حيث تختلف درجات الحرارة من شديدة الحرارة إلى معتدلة مع نسبة عالية من الرطوبة ويتخللها كميات من الأمطار الغزيرة في بعض الفترات لمدة قصيرة، وتسطع الشمس على الجزيرة حوالي 3,100 ساعة في السنة.[٣]

اقتصاد جزيرة كيش

تُعد جزيرة كيش كمنطقة حرة للتجارة تابعة لإيران، ويتم تنفيذ العديد من المشاريع الاستثمارية في الجزيرة من قِبل الحكومة الإيرانية لمنافسة الدول المجاورة لها مثل الدوحة ودبي، ويتضمن تنفيذ المشاريع الأجنبية للتجارة في الجزيرة الحصول على العديد من التسهيلات والإعفاءات الضريبية وإمكانية التملك الأجنبية في الجزيرة، وقد أدى ذلك إلى زيادة كبيرة في المشاريع وزيادة التجارة الدولية وتنشيط القطاع السياحي في الجزيرة، وقد بلغ مجموع التجارة الخارجية للمنطقة الحرة في جزيرة كيش حوالي 9.2 مليار دولار في عام 2009م، كما تم افتتاح بورصة كيش لتسهيل الاستثمارات الأجنبية والخدمات المصرفية والنقدية في الجزيرة وذلك في عام 2010م.[٣]

السياحة في جزيرة كيش

بعد معرفة أين تقع جزيرة كيش لا بدّ من زيارتها والاستمتاع بمناظرها الطبيعية الخلابة، فهي من أفضل الوجهات السياحية التي يقصدها السياح العرب والأجانب في العالم، حيث يزور جزيرة كيش حوالي مليون زائر في كل سنة، ومن أبرز ما يمكن مشاهدته والقيام به في جزيرة كيش ما ياتي:[٥]

  • السفينة اليونانية: وتُوجد السفينة على الساحل الجنوبي الغربي منذ عام 1966م، وهي بريطانية الصنع، وقد ثبتت مكانها على ساحل الجزيرة منذ زمنٍ بعيد، ويمكن رؤيتها عند غروب الشمس حيث تكون مذهلة بشكل رهيب.
  • شاطىء المرجان: ويُوجد على الجانب الشرقي للجزيرة، ويمكن العثور على المرجان فيه، وتُوجد فيه العديد من أشجار النخيل.
  • مدينة حرير القديمة: والتي تم بناؤها في القرن الثامن في الجزء الأوسط من الجزيرة، وتُعطي المدينة فكرة عن الهندسة المعمارية القديمة.
  • خزان المياه التوأم: الذي تم بناؤه في عام 1993م، وهو بناء معماري فارسي قديم يُساعد على الحفاظ على درجة حرارة الماء الباردة جدًا.
  • مجمع الشجرة الخضراء: الذي يقع في شمال الجزيرة، ويُعرف باسم الوادي البرتغالي، ويضم شجرة عمرها حوالي 600عام تقريبًا.
  • السلاحف البحرية: يمكن رؤية السلاحف البحرية على السواحل الجنوبية والغربية وهي تخرج من الماء وتحفر في الرمال لتضع بيوضها في رمال الشاطىء.
  • حديقة الدلافين: وتبلغ مساحتها حوالي 170 فدانًا، ويوجد فيها العديد من الفراشات وأكثر من 47 نوعًا من الطيور ونباتات الأوركيد، كما يوجد مسبح كبير جدًا للعديد من الدلافين والحيتان والأسود البحرية.

    المراجع[+]

  • "Iran", www.en.wikipedia.org, Retrieved 05-12-2019. Edited.
  • "Kish (Island, Iran)", www.encyclopedia.com, Retrieved 05-12-2019. Edited.
  • ^ أ ب ت "Kish Island", www.wikiwand.com, Retrieved 05-12-2019. Edited.
  • "Qeys Island", www.britannica.com, Retrieved 05-12-2019. Edited.
  • "The Top 10 Things To Do And See In Kish", www.theculturetrip.com, Retrieved 05-12-2019. Edited.