أمور تحتاجها في مكتبك لتكون أكثر إنتاجًا وسعادة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٨ ، ٢٨ مارس ٢٠٢٠
أمور تحتاجها في مكتبك لتكون أكثر إنتاجًا وسعادة

العمل

العمل من الأشياء الأساسية والضرورية في حياة معظم الأشخاص، لأنه طريقة كسب العيش، ولذلك لا بدّ من اهتمام كل شخص ببيئة عمله، والعمل على تحسينها وزيادة الإنتاج فيها قدر الإمكان، فالهدف الأساسي من العمل هو الخروج بإنتاج نوعي وكمي بحسب المواصفات المحددة، وتحقيق الهدف المطلوب منه، وهذا يقتضي الأخذ بالأسباب في مكان العمل مهما كان، سواء في مكتب العمل أو في الميدان، وتهيئة الظروف المريحة التي تُساعد على الإنتاج وبث الروح الإيجابية، لأن العمل أمانة يجب تأديتها على أتم وجه، والاهتمام بالعمل وبيئته أمر ضروري وليس مجرد خيار، وهذا المقال يركز على هذه الفكرة، ويذكر عدة أمور تحتاجها في مكتبك لتكون أكثر إنتاجًا وسعادة.[١]

أمور تحتاجها في مكتبك لتكون أكثر إنتاجًا وسعادة

يوجد عدة أمور تحتاجها في مكتبك لتكون أكثر إنتاجًا وسعادة، بعضها أمور مادية وبعضها أمور معنوية، ولتحقيق أعلى مستوى من الإنتاجية والشعور بالراحة والسعادة، لا بدّ من اتباع بعض النصائح والأمور الآتية، وهي أمور تحتاجها في مكتبك لتكون أكثر إنتاجًا وسعادة:[٢]

  • التخطيط للعمل في المكتب، بحيث يتم تقسيم المهام، وتنفيذها بحسب الأهمية، مما يُسهل عملية الإنجاز، مع ضرورة الالتزام بهذه الخطة.
  • تنفيذ المهمات المكتبية الأصعب وإنجازها، ثم الذهاب إلى الأسهل، لأن البداية تكون أكثر حماسًا وطاقة.
  • الالتزام بوقت الاستراحة وعدم التخلي عنه أثناء العمل المكتبي، لأن الخروج من المكتب يشحن الطاقة، ويُرتب الأفكار ويعيد التوازن، مع ضرورة الالتزام بالوقت المحدد للراحة.
  • إبعاد جميع المُلهيات من بيئة المكتب، خصوصًا فيما يتعلق بتصفح مواقع التواصل الاجتماعي أو الحديث بالهاتف.
  • التغاضي عن المواعيد غير المهمة للعمل، وتقديم الاجتماعات المهمة.
  • الاهتمام بالتفاصيل الصغيرة في بيئة العمل، والتي تُساعد في تحقيق مستوى أعلى من الإنتاجية، سواء في شكل المكتب أو طريقة ترتيبه.
  • أخذ قسط كافٍ من النوم قبل المجيء إلى العمل، والحصول على غذاء متوازن يمنح النشاط والحيوية.

زيادة الطاقة في المكتب

لزيادة الطاقة والتركيز في مكتب العمل لا بدّ من الانتباه إلى بعض الأمور المهمة التي تشحن الطاقة العقلية والجسمية، وتُساعد على زيادة الإنتاج وزيادة الشعور بالسعادة والطاقة الإيجابية، والبعد عن الشعور الدائم بالإرهاق والضغط النفسي والتوتر أثناء العمل في المكتب، فبالإضافة إلى الحصول على مقدار كافي من النوم وتنظيم الوقت والمهمات، يكون جديد الطاقة يكون بالابتعاد عن أي عوامل نفسية أو جسدية تُسبب القلق والتوتر، وعدم تناول كميات كبيرة من الطعام أثناء العمل في المكتب، والاكتفاء بالضروري لتجنب الشعور بالخمول، ولتجنب الطاقة السلبية، يجب الابتعاد عن التركيز على المشاكل التي تُسبب الشعور بالإحباط مثل: متابعة الأخبار السيئة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، والاقتراب من الأشخاص المحبطين والسلبيين الذين يسلبون الطاقة، ويُفضل الاقتراب من الأشخاص الملهمين أصحاب قصص النجاح المتميزة، والمعروف عنهم بتشجيعهم للآخرين.[٣]

المراجع[+]

  1. "قيمة العمل والاكتساب في الإسلام"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 26-03-2020. بتصرّف.
  2. "نصائح تساعدك في زيادة إنتاجيتك في العمل"، www.sayidaty.net. بتصرّف.
  3. "اكتشفي الطرق العملية لزيادة الإنتاجية بالعام الجديد!"، www.layalina.com، اطّلع عليه بتاريخ 26-03-2020. بتصرّف.