أعراض مرض الركتسيا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٥ ، ١٥ يوليو ٢٠١٩
أعراض مرض الركتسيا

مرض الركتسيا

مرض الركتسيا أو كما يعرف بالكساح هو مرض نادر يصيب الأطفال والمراهقين ويؤثر على العظام في مرحلة النمو مما يؤدي إلى فشل العظام في التكلّس، وعادةً ما يكون بسبب النقص الشديد والمطوّل في فيتامين D والأمراض الوراثية كذلك، ويساعد فيتامين D جسم الطفل على امتصاص الكالسيوم والفسفور من الطعام، وهنا تبرز المشكلة في نقص هذا الفيتامين وتأثيره على نمو العظام بشكل طبيعي. [١]

تشخيص مرض الركتسيا

أثناء تشخيص الأطفال بمرض الركتسيا وخلال الفحص يقوم الطبيب بالضغط بلطف على عظام الطفل والتأكد من سلامتها أو وجود أي تغيّرات غير طبيعية في نموّها، ويمكن أن تكشف الأشعة السينية عن تشوهات العظام كما ويمكن لاختبارات الدم والبول تشخيص مرض الركتسيا من خلالها، يتم التركيز والاهتمام من قبل الطبيب بإجراء فحوصات خاصة لما يأتي: [١]

  • الجمجمة: جمجمة الأطفال الذين يعانون من مرض الركتسيا أو الكساح غالبًا ما تكون عظام الجمجمة لديهم أكثر طراوة وقد يتأخر فيها إغلاق الفتحة الرخوة ألا وهي الخطوط العظمية.
  • الساقين: على الرغم من أن الأطفال الطبيعيين لديهم بعض التقوّس في الساقين؛ إلا أن الأطفال المصابين بمرض الركتسيا لديهم تقوّس شديد وواضح في الساقين وهو أمرٌ شائع في الكساح.
  • الصدر: بعض الأطفال المصابين بمرض الركتسيا يعانون من تشوّهات في القفص الصدري بما فيه الأضلاع، حيث يمكن أن تتسطح ووتتسبب في بروز عظام صدرهم.
  • المعصم والكاحل: الأطفال المصابون بالكساح غالبًا ما يكون لديهم سماكة في المعصم والكاحل أكثر وأكبر من المعتاد.

أعراض مرض الركتسيا

هناك العديد من أعراض وعلامات مرض الركتسيا حيث تبدأ المشكلة غالبًا في الأطفال في سن مبكرة فلذلك يجب التنبّه لهذه الأعراض والتي قد تسهم بشكل كبير في تلقي العلاج في الوقت المناسب مما قد يزيد من فرص الشفاء، وهذه العلامات والأعراض تشمل: [١]

  • تأخر النمو.
  • تأخر المهارات الحركية.
  • ألم في العمود الفقري والحوض والساقين.
  • ضعف العضلات.
  • تقوّس الساقين وطقطقة الركبتين.
  • سماكة معصم اليد وكاحل القدم.
  • بروز عظام الصدر.

أسباب مرض الركتسيا

يولد بعض الأطفال وهم يعانون منذ الولادة من ظروف صحية طبية تؤثر على الطريقة التي تمتص بها أجسامهم فيتامين D، مثل مرض الاضطرابات الهضمية و مرض التهاب الأمعاء والتليّف الكيسي أو مشاكل في الكلى، ويحتاج جسم الطفل إلى فيتامين D لامتصاص الكالسيوم والفوسفور من الطعام؛ ففي حال لم يحصل جسم الطفل على الكميات الكافية من فيتامين D من الممكن أن يصاب بالكساح، أو في حال كان هنالك مشاكل صحية في امتصاص فيتامين D أو استخدامه في الجسم بشكل صحيح، وكذلك قد يؤدي عدم تناول كمية كافية من الكالسيوم أو نقصه أو عدم امتصاصه من الجسم إلى مرض الركتسيا، لذا فإنّ نقص فيتامين D يعدّ السبب الأول لمرض الركتسيا [١]، ويتم الحصول على فيتامين D من مصادره الطبيعية وهي[٢]:

  • ضوء الشمس: يقوم الجلد بإنتاج فيتامين D عند التعرض للشمس، لكن قضاء وقت أقلّ في الهواء الطلق واستخدام واقيات الشمس دائمًا والتي تمنع الجلد من امتصاص فيتامين D وبالتالي إنتاجه.
  • الطعام: يتوافر فيتامين D في عدة أطعمة مثل صفار البيض والحليب والفواكه، كما وتحتوي الأسماك بشكل طبيعي على فيتامين D3 ويعدّ تناول الأسمالك الدهنية أو الزيتية طريقة مباشرة وبسيطة للحصول على فيتامين D من خلال النظام الغذائي وتتم بتعليمات من الطبيب أو الأخصائي التغذويّ لتحديد مقدار الكمية المناسبة والمطلوبة أسبوعيًا لتناول السمك للأطفال.

الفئات الأكثر عرضة للإصابة بمرض الركتسيا

لا شك أن مرض الركتسيا يتأثر بعدة عوامل تسهم في زيادة احتمالية الإصابة بالمرض، وكذلك هنالك بعض الفئات التي لديها خطر أكبر في تطور مرض الركتسيا وحالات وأعمار وعادات تغذوية وعوامل جينية وبيئية وجغرافية تؤثر بشكل ملحوظ في الأشخاص المحتمل إصابتهم بهذا المرض ولكن أبرز هذه العوامل هو العمر؛ إذ يعدّ الكساح شائعًا أكثر في فئة الأطفال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 6 و36 شهرًا، حيث إنه في أثناء هذه الفترة الزمنية تنمو أجسامهم بسرعة كبيرة حيث يُلاحظ الفرق يوميًا في أوزانهم وأطوالهم وهذا النمو السريع هو ما يجعل أجسامهم بحاجة إلى الكالسيوم والفوسفات لتقوية وتطوير العظام عند الأطفال في سن النمو[٣].

مضاعفات مرض الركتسيا

يسمى مرض الكساح في البالغين بتليّن العظام حيث إن عدم ترسب العظام بالكاليسيوم والفوسفات بسبب نقص فيتامين D بدوره يؤدي إلى تليّن بنية العظام، وعلى الرغم من أن البالغين لا يواجهون مشكلات كالتقزم وتشوه العظام، لكنهم قد يعانون من بعض المضاعفات بسبب مرض الركتسيا في حال عدم تلقي العلاج كاللتي يعانيها الأطفال أو غيرهم من مرضى مرض الكساح بما في ذلك: [٢]

  • آلام في العظام والمفاصل على المدى الطويل.
  • ثبوت أو توقّف النموّ.
  • تشوّهات العظام الأخرى مثل نتوءات العظام.
  • مشاكل الأسنان.
  • كسور في العظام حتى بدون سبب.

الوقاية من مرض الكساح

بمعرفة أسباب مرض الركتسيا يسهل معرفة أساليب الوقاية منه، ونقص فيتامين D عند معظم الناس أو هشاشة العظام هو نتيجة لقلة التعرّض لأشعة الشمس عدا عن قلة المدخول الغذائي لفيتامين D، وبهذا فإن الوقاية من مرض الركتسيا ينطوي على الحفاظ على جرعة يومية صحية من أشعة الشمس وفيتامين D، مما يمكّن الجسم من صنع الهرمون الذي يعمل مع الكالسيوم والفوسفور ويمكن أن يمنع تسرب المعادن والفيتامينات من العظام، لذا وببساطة فإنه يمكن منع مرض الكساح بواسطة أشعة الشمس الكافية لرفع مستويات فيتامين D في الجسم. [٢]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث "Rickets", www.mayoclinic.org, Retrieved 10-07-219. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Rickets + 5 Natural Ways to Improve Vitamin D Deficiency ", draxe.com, Retrieved 13-07-2019. Edited.
  3. "Rickets", www.healthline.com, Retrieved 12-07-2019. Edited.