أضرار لبان الذكر على الكلى

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٥ ، ٣ نوفمبر ٢٠١٩
أضرار لبان الذكر على الكلى

لبان الذكر

يصنع لبان الذكر عادةً من صمغ شجرة الكندر أو التي تسمى بشجرة اللبان، وتنمو هذه الشجرة عادةً في المناطق الجبلية الجافة في الهند، أفريقيا والشرق الأوسط، اللبان له رائحة خشبية حارة مميزة يمكن استنشاقها، كما يمكن استخدام لبان الذكر كمكمل غذائي، وفي بعض الأحيان يستخدم مع الشاي، ويمكن استخدام زيت لبان الذكر على الجلد، وللبان الذكر فوائد صحية متنوعة كالتقليل من التهاب المفاصل، تحسين وظائف القناة الهضمية، التقليل من نوبات الربو، تحسين صحة الفم بالإضافة إلى محاربته لبعض أنواع السرطان، وسنتحدث في هذا المقال عن فوائد لبان الذكر وأضراره بشكل عام وعن أضرار لبان الذكر على الكلى بشكل خاص.[١]

فوائد لبان الذكر

يحتوي لبان الذكر على مادة التربين وحمض البوزويليك، واللذان يعتبران مضادات التهاب قوية المفعول، كما يعتبر حمض البوزويليك مضاد بكتيري قوي، وقبل التحدث عن أضرار لبان الذكر على الكلى سيتم ذكر فوائده الصحية وهي:[١]

  • تقليل التهاب المفاصل: يقلل لبان الذكر من أعراض التهاب المفاصل وأعراض التهاب المفاصل الروماتويدي بسبب احتوائه على مواد مضادة للإلتهاب، وذلك عن طريق تثبيط مادة اللوكوترين وهي المادة المسؤولة عن الإلتهاب، وأوضحت دراسة أجريت على الحيوانات أن حمض البوزويليك له تأثير مشابه لمضادات الالتهابات غير الستيرويدية في علاج التهابات المفاصل وبأعرض جانبية أقل من هذه الأدوية.
  • تحسين وظائف القناة الهضمية: يبدو لبان الذكر فعّال في تقليل أعراض مرض القولون التقرحي ومرض كرون، وهما مرضان يصيبان القناة الهضمية، وأوضحت دراسة صغيرة أجريت على المصابين بمرض كرون أن لبان الذكر له فعالية في تقليل أعراض هذا المرض يشابه مفعول دواء ميسالازين وهو دواء يستخدم في علاج مرض كرون.
  • تقليل نوبات الربو: أثبتت الأبحاث أن المركبات التي يتكون منها لبان الذكر تمنع إنتاج مادة اللوكوترين، وهي المادة التي تسبب تقلص عضلات القصبات الهوائية في مرض الربو، وأوضحت دراسة صغيرة أجريت على المصابين بمرض الربو أن لبان الذكر له القدرة على تحسين أعراض الربو مثل ضيق التنفس وصفير الصدر.
  • الحفاظ على صحة الفم: يمنع لبان الذكر رائحة الفم السيئة، أوجاع الأسنان كما يمنع من حدوث تقرحات الفم، ويساعد حمض البوزويليك على منع ومعالجة التهابات الفم باعتباره مضاد بكتيري قوي.
  • يحارب بعض أنواع السرطان: حمض البوزويليك أحد مكونات لبان الذكر يمنع الخلايا السرطانية من الإنتشار، وأوضحت دراسة أن حمض البوزويليك من الممكن أن يمنع تكوين الحمض النووي في الخلايا السرطانية وبذلك يساعد على الحد من نمو هذه الخلايا السرطانية، وأشارت دراسة أجريت مؤخراً إلى أن اللبان من الممكن أن يحارب سرطان الثدي، البروستات، البنكرياس، القولون، وسرطان الجلد.

الجدير بالذكر أن هذه الفوائد جميعها تحتاج لدراسات وأبحاث أكثر لإثبات فعاليتها بشكل أكبر.

أثار جانبية للبان الذكر

قبل التحدث عن أضرار لبان الذكر على الكلى سيتم التحدث عن بعض آثاره الجانبية، فعلى الرغم من أنه مُستخرج طبيعي إلا أن له بعض الآثار الجانبية، فمن الممكن أن يسبب الغثيان، ارتداد الحمض كما من الممكن أن يسبب الإسهال، من الممكن أيضاً أن يسبب طفح جلدي خاصةً إذا تم وضعه على الجلد بشكل مباشر، وبما أن لبان الذكر يحتوي على مركبات مضادة للالتهاب، فمن الممكن أن يتفاعل مع أدوية مضادات الالتهابات غير الستيرويدية كالأسبرين، النابروكسين والبروفين، كما من الممكن أن يتفاعل مع عمل المميعات لذلك يجب إخبار الطبيب باستخدام هذه الأدوية قبل استعمال لبان الذكر.[٢] وقد يؤدي استخدام لبان الذكر أثناء الحمل إلى الإجهاض لذلك يجب تجنب استخدامه أثناء الحمل، وأما بالنسبة لاستخدامه في أثناء الرضاعة الطبيعية فلا توجد معلومات كافية لاستخدامه في هذه الحالة.[٣]

أضرار لبان الذكر على الكلى

بعد توضيح أثار لبان الذكر الجانبية، سيتم ذكر أضرار لبان الذكر على الكلى، على الرغم من أن اللبان له بعض الأعراض الجانبية، إلا أنه لا يؤثر سلباً على الكلى، بل على العكس فقد أشارت دراسات أجريت على الفئران مؤخراً أن لبان الذكر يستطيع حماية الكلى في حالة الفشل الكلوي الحاد والمزمن، ولا توجد دراسات أو أبحاث تشير إلى أيٍّ من أضرار لبان الذكر على الكلى.[٤]

الجرعة الفعّالة للبان الذكر

بعد التحدث عن أضرار لبان الذكر على الكلى، سيتم الحديث عن الجرعة الفعّالة للبان الذكر لعلاج بعض الأمراض، الجدير بالذكر أن جرعة لبان الذكر الفعّالة تحددت بناءً على الدراسات الحديثة، حيث كان يُستخدم لبان الذكر على شكل أقراص.[١] الجرعة الفعّالة العامة للبان الذكر تتراوح بين 300-500 ملي غرام مرتين إلى ثلاث مرات يومياً تؤخذ عن طريق الفم.[٥] وفيما يأتي بعض جرعات لبان الذكر في علاج بعض الأمراض:

  • التهاب المفاصل: 333 ملي غرام ثلاث مرات يوميًا.[٥]
  • التهاب المفاصل الروماتويدي: من 200 إلى 400 ملي غرام ثلاث مرات يوميًا.[١]
  • التهاب القولون التقرحي: 350 ملي غرام ثلاث مرات يوميًا.[٥]
  • الربو: من 300 إلى 400 ملي غرام ثلاث مرات يوميًا.[١]
  • مرض كرون: 1200 ملي غرام ثلاث مرات يوميًا.[١]

خرافات حول لبان الذكر

بعد التحدث عن أضرار لبان الذكر على الكلى وذكر الجرعة الفعّالة له، سيتم الحديث عن خرافات حول لبان الذكر فعلى الرغم من فوائد لبان الذكر المتعددة، واستخدامه في علاج العديد من الحالات إلا أن هناك بعضاً من استخداماته غير المثبتة في الأبحاث والدراسات وستبقى هذه الاستخدامات خرافات إلى أن يتم إثباتها في الأبحاث والدراسات وهي كالآتي:[١]

  • يساعد على منع السكري.
  • يقلل من التوتر والاكتئاب.
  • يمنع أمراض القلب.
  • يعزز نعومة البشرة.
  • يوازن هرمونات الجسم ويقلل من أعراض متلازمة ما قبل الدورة.
  • يزيد الخصوبة.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ "5 Benefits and Uses of Frankincense — And 7 Myths", www.healthline.com, Retrieved 23-10-2019. Edited.
  2. "What to know about boswellia", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 24-10-2019. Edited.
  3. "BOSWELLIA", www.rxlist.com, Retrieved 24-10-2019. Edited.
  4. "Frankincense, Indian", www.drugs.com, Retrieved 25-10-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت "Boswellia (Herb/Suppl)", www.medscape.com, Retrieved 25-10-2019. Edited.