أضرار خزعة الرئة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أضرار خزعة الرئة

ما هي خزعة الرئة

خزعة الرئة هي عبارة عن إجراء يتم من خلاله أخذ عينات من أنسجة الرئة ومن ثم فحصها تحت المجهر، وذلك لتشخيص أمراض الرئة، وخاصةً تشخيص مرض سرطان الرئة، وقد يتم أخذ هذه العينة عن طريق إجراء عملية جراحية للشخص، وأيضًا قد يتم إجراء هذه الخزعة عن طريق تمرير إبرة من خلال الصدر إلى الرئة أو عن طريق إدخال منظار عبر القصبة الهوائية إلى الرئة ومن ثم أخذ العينة أو عن طريق إدخال منظار من خلال جدار الصدر.[١]

أنواع خزعة الرئة

هناك عدة أنواع مختلفة من خزعة الرئة، ويختلف التحضير لكل نوع عن الآخر، وأيضًا تختلف المخاطر والأضرار التي قد تحدث عند إجراء كل نوع، وسيتم توضيح هذه الأنواع، وهي كالآتي:[٢]

  • إجراء الخزعة بالإبرة: يتم هذا الإجراء عن طريق إدخال إبرة عبر جدار الصدر إلى الرئة ويتم توجيه هذه الإبرة باستخدام الأشعة السينية أو الأشعة المقطعية ومن ثم يتم أخذ العينة، وعادةً ما يستغرق هذا الإجراء ساعة، وتجدر الإشارة إلى أن هذا النوع لا يتطلب المكوث داخل المستشفى، وأيضًا لا يحتاج إلى تخدير الشخص.
  • إجراء الخزعة عن طريق العملية الجراحية: هذا النوع يستخدم لإزالة الأورام المتكونة داخل الرئة ومن ثم أخذ العينات من هذه الأورام، ويتم استخدام التصوير بالأشعة لتحديد مكان هذه الأورام.
  • إجراء الخزعة عن طريق المنظار: يتم هذا النوع عن طريق إدخال منظار عبر الأنف أو الفم إلى القصبة الهوائية ومن ثم إلى الرئة، وبعد ذلك يتم أخذ العينة.

كيف يتم التحضير لخزعة الرئة

يختلف التحضير لخزعة الرئة باختلاف نوع هذا الإجراء، وعادةً سيقوم الطبيب بإجراء فحص بدني كامل للشخص، وأيضًا سيقوم بعمل اختبار تحليل الدم لتجنب حدوث أعراض أثناء أخذ العينة، كما سيقوم الطبيب بسؤال الشخص عما إذا كان يعاني من حساسية لبعض المواد أو الأدوية، وأيضًا سيطلب الطبيب من الشخص التوقف عن تناول الأدوية التي تعمل على زيادة خطر النزيف كالأسبرين، وعندما يتم أخذ العينة عن طريق إجراء عملية جراحية فسيطلب الطبيب من الشخص الصيام لمدة 8 ساعات لتجنب حدوث مضاعفات خطيرة.[٣]

أضرار خزعة الرئة

قد تحدث أضرار خلال كافة الإجراءات الطبية، وتختلف الأضرار التي تحدث عند إجراء خزعة الرئة باختلاف نوع الإجراء، فعندما يتم أخذ العينة عن طريق الإبرة فقد يحدث انكماش للرئة، وأيضًا قد تحدث تقرحات في مكان وضع الإبرة، وعندما يتم أخذ العينة عن طريق إدخال المنظار من الأنف أو من الفم فقد يحدث التهاب في الحلق، وعندما يتم أخذ العينة عن طريق العملية الجراحية فيجب أن يبقى الشخص داخل المستشفى لعدة أيام بعد العملية، وذلك لأن الأضرار التي قد تحدث ستكون خطيرة بعد هذا الإجراء، ويجب التوجه للطبيب فورًا عند حدوث ألم شديد في الصدر أو عند حدوث ضيق في التنفس أو عند حدوث حمى أو عند خروج دم عند السعال.[٢]

المراجع[+]

  1. Lung Biopsy, , "www.hopkinsmedicine.org", Retrieved in 5-2-2019, Edited
  2. ^ أ ب What to expect during a lung biopsy, , "www.medicalnewstoday.com", Retrieved in 5-2-2019, Edited
  3. What to Expect From a Lung Biopsy, , "www.webmd.com", Retrieved in 5-2-2019, Edited