أضرار الكركم

أضرار الكركم
أضرار-الكركم/

الكركم

الكركم هو من التوابل المشهورة، يتم استخراجه من نبات الكركم ويتميز بطعمه القوي والمرير ويستخدم كنكهة مضافة للأطعمة وخصوصاً في الطعام الآسيوي ويستخدم كملون طعام في الخردل والزبدة والجبن، وأيضاً تم استخدام جذور نبات الكركم على نطاق واسع في مجال الطب والصنع الأدوية، حيث إن الكركم يحتوي على مادة كيميائية تسمى الكركمين وتتميز باللون الأصفر وهي المادة التي تمنحه هذا اللون وتستخدم في تلوين الأطعمة ومستحضرات التجميل، ويعد الكركم من التوابل التي تم استخدامها قديماً لعلاج الكثير من الأمراض مثل التهاب المفاصل وآلام المعدة والإسهال والغازات وفقدان الشهية والصداع ومشاكل الدورة الشهرية واحتباس السوائل والديدان وغيرها الكثير ولكن في هذه المقال سوف يتم الحديث عن أضرار الكركم.[١]

أضرار الكركم

تحتوي الملعقة الكبيرة من الكركم على 29 سعرة حرارية، و0.91 جرام بروتين، و0.31 جرام دهون، و6.31 جرام كربوهيدرات، 1.2 جرام من الألياف و0.3 جرام من السكر، وأيضاً يحتوي على بعض من الفيتامينات و المعادن مثل المنغنيز والحديد والبوتاسيوم وفيتامين C،[٢] من المهم معرفة أن للكركم فوائد كثيرة قد تفوق الآثار الجانبية التي قد يسببها، ولكن يجب الأخذ بعين الاعتبار أنه أيضاً قد يسبب مشاكل صحية في الجسم إذا لم يؤخذ بالطريقة الصحيحة، ويوصى بتناول حوالي ملعقة صغيرة في اليوم الواحد، وهذه الكمية تعد آمنة ولكن إذا تم تناول جرعة زائدة قد يؤدي إلى ظهور آثار جانبية، مثل اضطرابات المعدة والغثيان والدوار،[٣] ويجب الانتباه وأخذ الحيطة والحذر عند تناول الكركم أثناء الحمل بجرعات طبية، لأنه يعد غير آمن وقد يحفز الرحم للانقباض ويعرض الحمل للخطر، ولا يوجد دراسات وبحوث كافية لآثار الكركم على النساء الحوامل، فمن الأفضل عدم تناوله أثناء الحمل،[٤] وفيما يأتي أضرار الكركم.

نقص الحديد واضطرابات المعدة والإسهال

تناول الكركم بشكل زائد قد يمنع امتصاص الحديد أو يقلل منه، لهذا يجب الحرص وأخذ الحيطة والحذر عند إضافة الكركم إلى وجبات الطعام من قبل الأشخاص الذي يعانون من نقص الحديد أو المعرّضين لنقص الحديد، لأنه قد يقلل من قدرة الجسم على امتصاص الحديد، وأيضاً قد يسبب المركب النشط الكركمين الموجود في الكركم اضطرابات بالمعدة وقد يسبب استهلاكه الزائد الإسهال والغثيان والتهابات في المعدة وألم وتشنجات في البطن.[٣]

حصوات الكلى وزيادة سيولة الدم

يحتوي الكركم على نسبة عالية من أوكسالات oxalate، وهي مادة كيمائية يتم إطلاقها من جسم الإنسان عن طريق البول، ولكن بجرعات معينة، وإذا زادت نسبتها في الجسم تتحد مع الكالسيوم وتشكل حصوات في الكلى، وأظهرت الدراسات أن تناول مكملات الكركم بشكل كبير قد يزيد من مستويات الأوكسالات في البول بشكل واضح، وهذا قد يزيد من خطر الإصابة بحصوات الكلى، ويجب أخذ الحيطة والحذر عند تناول الكركم في حال كان الشخص يتناول أدوية تزيد من سيولة الدم ومن الأفضل استشارة الطبيب وعدم تناول الكركم لأنه قد يزيد من سيولة الدم ويزيد من خطر الإصابة بنزيف الدم،[٥] وهذه من أضرار الكركم.

المراجع[+]

  1. "TURMERIC", www.rxlist.com, Retrieved 7-2-2020. Edited.
  2. "Everything you need to know about turmeric", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 7-2-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "5 Side-Effects of Turmeric (Haldi): How Much Is Too Much?", www.food.ndtv.com, Retrieved 7-2-2020. Edited.
  4. "TURMERIC", www.webmd.com, Retrieved 7-2-2020. Edited.
  5. "Can Eating Too Much Turmeric Pose Negative Side Effects?", www.everydayhealth.com, Retrieved 7-2-2020. Edited.

188320 مشاهدة