أضرار الثوم على المعدة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٦ ، ١٤ يناير ٢٠٢٠
أضرار الثوم على المعدة

الثوم

يعد الثوم من الأعشاب التي تنمو في جميع أنحاء العالم ويعد ذو صلة بالبصل والكراث والثوم المعمر، ويعتقد بأن الموطن الأصلي للثوم هو سيبيريا وبعدها انتشرت إلى جميع أنحاء العالم خلال 5000 سنة، ويستخدم الثوم في الأغذية والمشروبات إما طازجًا أو على شكل بودرة أو زيت الثوم لإضافة النكهة للأطباق، ويتم استخدام الثوم في الحالات الصحية المرتبطة بالقلب والدورة الدموية، وتتضمن هذه الحالات ارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستوى الكولسترول بالدم والدهون الأخرى أيضًا في الدم وحدوث تصلب في الشرايين، وفي هذا المقال سوف يتم الحديث عن أضرار الثوم على المعدة.[١]

القيمة الغذائية للثوم

تعود القيمة الغذائية للثوم بالفوائد الصحية لجسم الإنسان، حيث يعد الثوم مصدر غني بالعناصر الغذائية والفيتامينات مثل الفيتامين C فيتامين B وفيتامين K، ويعد مصدر للمعادن مثل البوتاسيوم والمغنيسيوم والكالسيوم والزنك، ويحتوي على المركبات العضوية والألياف ويعد الثوم قليل بالدهون، وفيما يأتي القيمة الغذائية للثوم لكل 100 غرام:[٢]

المادة الكمية
الماء 58.6 غرام
الطاقة 149 كيلو كالوري
البروتين 6.36 غرام
الدهون 0.5 غرام
الكربوهيدرات 33.1 غرام
الألياف 2.1 غرام
السكريات 1 غرام
الكالسيوم 181 ميليغرام
البوتاسيوم 401 ميليغرام
فيتامين C 31.2 ميليغرام
فيتامين K 1.7 ميكروغرام

أضرار الثوم على المعدة

إن ارتجاع المريء يحدث عندما ترتد أحماض المعدة نحو المريء مما تسبب هذه الأحماض تهيج والتهاب بطانة المريء، وبعض الأغذية مثل الثوم قد تؤدي إلى تكرار حدوث الارتجاع المريء إلا أنه يوجد العديد من الفوائد الصحية للثوم، ولكن لا ينصح بها الطبيب للأشخاص المصابين بارتجاع المريء وهي من أضرار الثوم على المعدة، إلا أن بعض الأشخاص لا يتأثرون من نفس الأغذية لذلك ما يتأثر به شخص ما ليس من الشرط أن يكون الشخص الآخر قد تأثر منه أيضًا، لذلك يجب على الأشخاص المصابين بارتجاع المريء استشارة الطبيب قبل إدخال الثوم إلى النظام الغذائي.[٣]

بعض الأشخاص يتعرضون لبعض الآثار الجانبية عند تناول الثوم مما يجعلهم يبتعدون عنه للتخلص من هذه الأعراض، حيث تناول الثوم قد يسبب بعض الأعراض مثل حرقة المعدة واستياء المعدة وظهور رائحة للفم وللجسم، ودائمًا ما تم ربط تناول الثوم مع حرقة المعدة وحيث يعتقد بأنها تزداد عند الأشخاص المصابين بارتجاع المريء، ويعتقد بأن يصاب الجسم بحرقة معدة عند تناول الثوم نيئة وليس المطبوخ أو الذين يتناولون مكملات الثوم بجرعة عالية، حيث قد يؤدي إلى الإصابة بالغثيان والدوخة واحمرار في الوجه، وأيضًا قد تسبب مكملات الثوم تمييع في الدم حيث يجب عدم تناولها مع أدوية مثل الوارفرين والأسبرين أو تجنب أخذها قبل أو بعد إجراء العملية.[٣]

المراجع[+]

  1. "GARLIC", www.webmd.com, Retrieved 5-1-2020. Edited.
  2. "Garlic, raw", www.fdc.nal.usda.gov, Retrieved 5-1-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Can You Eat Garlic If You Have Acid Reflux?", www.healthline.com, Retrieved 5-1-2020. Edited.